الأربعاء 13 ديسمبر 2017 م - ٢٤ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / اليمن: اغتيال ضابط مخابرات والقاعدة تعدم أحد عناصرها

اليمن: اغتيال ضابط مخابرات والقاعدة تعدم أحد عناصرها

صنعاء ـ وكالات: اغتال مسلحان مجهولان عقيدا في المخابرات اليمنية أمس الخميس في صنعاء في هجوم جديد يحمل بصمات تنظيم القاعدة، حسبما أفاد مسؤول أمني. وقال المسؤول لوكالة الأنباء الفرنسية إن “العقيد عبدالملك العذري قتل بينما كان خارجا من منزله بالقرب من المطار”. وكان المسلحان يستقلان دراجة نارية وقد تمكنا من الفرار. على صعيد آخر أعدم تنظيم القاعدة في جزيرة العرب فجر أمس “الخميس” أحد عناصره رميا بالرصاص قبل صلبه في مدينة الشحر في محافظة حضرموت بتهمة التجسس لصالح الأميركيين، بحسب مصدر أمني. كما طلبت السلطات اليمنية من بعثة للأمم المتحدة أمس “الخميس” تأجيل مهمتها في محافظة الضالع لمدة أسبوع بسبب أعمال العنف التي تضرب المدنيين. وقال جورج أبو الزلف ممثل المفوضية السامية لحقوق الإنسان في صنعاء لوكالة فرانس برس إن “وفدا من الأمم المتحدة يضم عشرة أشخاص من العاملين الإنسانيين يمثلون منظمات الأمم المتحدة منها مفوضية حقوق الإنسان موجود في عدن منذ الأحد الماضي بانتظار إذن من السلطات بالذهاب الى الضالع”. وأضاف “لكننا تلقينا اتصالا من عميد في وزارة الداخلية يفيد أن الأوضاع الأمنية حاليا لا تسمح بدخول الوفد إلى الضالع وخلال أسبوع ستكون الأجواء الأمنية ملائمة”. وتابع “نطالب وعلى وجه السرعة بتوفير الأجواء الآمنة كي يتمكن الوفد من الذهاب لتقييم الوضع الإنساني وتقديم المساعدات”. وأوضح أبو الزلف أن “أي تأخير في وصول المساعدات الإنسانية من ِشأنه أن يترك آثارا وخيمة على وضع المدنيين وهم في أمس الحاجة إلى المساعدة الإنسانية”. وأكد “هناك أكثر من 45 ألف مدني بحاجة ماسة لمساعدات إنسانية يتواجدون في عشرين قرية”.

إلى الأعلى