السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / “ميج” يودي بحياة 5 بسقطرى ويخلف خسائر مادية كبيرة

“ميج” يودي بحياة 5 بسقطرى ويخلف خسائر مادية كبيرة

عدن ـ العمانية: أودى إعصار “ميج” الذي اجتاح أمس الأول “جزيرة سقطرى” اليمنية بحياة خمسة اشخاص وفقدان اثنين آخرين وخلف خسائر مادية كبيرة .
ولم تكن سقطرى والجزر التابعة لها (درسة وسمحة وعبدالكوري) قد تعافت بعد من آثار إعصار “تشابالا”، ليضربها إعصار “ميج”، الذي كانت آثاره أكبر جراء وصوله بعد أيام فقط من إعصار تشابالا الذي كان قد ساهم في جزء من الدمار الذي حل بالجزيرة.
وقال وزير الثروة السمكية في الحكومة اليمنية فهد كفاين وهو من ابناء سقطرى ان السلطات المحلية في الجزيرة فقدت الاتصال مع معظم المناطق وسط تخوف من عدم القدرة على الوصول الى الأشخاص المحاصرين.
ونقلت عن كفاين قوله “لقد أبلغتنا السلطات أن عملية الوصول الى تلك المناطق صعبة للغاية بسبب انقطاع شبكة الطرق والمواصلات وارتفاع الامواج”.
وتقع سقطرى شمال غرب المحيط الهندي، على مسافة 250 كيلومترا من منطقة القرن الإفريقي و350 كيلومترا من اليمن، ويبلغ عدد سكانها 50 الف نسمة، معظمهم من الصيادين.
وعن الاحصائية الأولية أمس، قال سكان محليون إن خمسة اشخاص توفوا بينهم امرأة جراء الاعصار، وثلاثة صيادين، وطفل.
وأضافوا “ثلاثة أشخاص توفوا وأثنان مفقودان من صيادي منطقة شوعب شمال غرب ‏سقطرى وقد تحطمت سبعة قوارب تجارية (عباري)، فيما المرأة توفيت اثر سقوط سور مبنى حكومي عليها اثناء احتمائها به من العواصف الشديدة”.
مشيرين إلى أن الإعصار تسبب في تهدم أكثر من 800 منزل بين تهدم كامل وجزئي، ونزوح أكثر من ثلاثة آلاف أسرة من منازلها.
كما تسبب الاعصار في نفوق آلاف من المواشي، واقتلاع الآلاف من أشجار النخيل ومزارع الفلاحين ومعداتهم.
وتعيش مناطق الجزيرة في تباعد بسبب انقطاع شبكة الطرق وتعطلها، إضافة إلى انقطاع شبكة الاتصالات في عموم الجزيرة ما عدا عاصمتها “حديبو”.
كما تعطلت شبكة المياه الحكومية في أحياء مدينة حديبو، وتهدم المئات من آبار الشرب في الأرياف وجرفت انابيب مشاريع المياه.
وكانت باخرة اغاثة إماراتية جنحت في شاطئ حولاف بالقرب من الميناء، بسبب العاصفة، اضافة إلى تحطم وفقدان المئات من قوارب الصيادين ومعداتهم.

إلى الأعلى