الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / تدشين فعاليات النسخة الثانية من أولمبياد عمانتل فى ثوب جديد
تدشين فعاليات النسخة الثانية من أولمبياد عمانتل فى ثوب جديد

تدشين فعاليات النسخة الثانية من أولمبياد عمانتل فى ثوب جديد

بإقامة عشر مسابقات
رشاد الهنائي:عمانتل تتميز بمبادرتها الجميلة مفعمة بالنجاح الذي تحقق في النسخة الأولى

تغطية ـ بدر الزدجالي:
احتفلت الشركة العمانية للاتصالات عمانتل صباح أمس بتدشين النسخة الثانية من اولمبياد عمانتل وذلك في احتفالية رعاها سعادة الشيخ رشاد بن أحمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية وبحضور الشيخ طلال بن سعيد بن مرهون المعمري الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاتصالات والدكتور غالب الحوسني نائب الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاتصالات لوحدة الموارد البشرية وفهد بن عبدالله الرئيسي مدير عام الرعاية والتطوير بوزارة الشؤون الرياضية وفريق العمل لاولمبياد عمانتل بالإضافة إلى ممثلي وسائل الاعلام المختلفة، وذلك بالمقر الرئيسي للشركة.
وتشهد النسخة الثانية من اولمبياد عمانتل اقامة عشر مسابقات بين الالعاب الجماعية والفردية متمثلة في مسابقات كرة القدم والطائرة الشاطئية والبولينج والكارتنج وتنس الطاولة والرماية والشطرنج والكريكيت والإبحار الشراعي وتم خلال هذه النسخة اضافة لعبة أخرى وهي تحدي الصحراء للسيارات وسوف تقام منافسات المسابقات العشر في عدد من المحافظات بالسلطنة سعيا من اللجنة المنظمة إلى نشر هذه الأولمبياد في مختلف المحافظات ووفرت وزارة الشؤون الرياضية عددا من منشآتها تحت تصرف ادارة اللجنة المنظمة لأولمبياد عمانتل في اطار التعاون القائم بين الجهتين.
وتعد اولمبياد عمانتل واحدة من اهم برامج الموارد البشرية بالمؤسسة والتي تهدف إلى تفعيل الجانب الرياضي بين موظفي وموظفات الشركة وكذلك اخراج الجميع من ضغوطات العمل والتعارف والتقارب بين الموظفين وتبادل الخبرات وتعد هذه الأولمبياد كذلك هي الأولى على مستوى مؤسسات القطاع الخاص بإقامة هذا العدد من المسابقات في فترة زمنية محددة وبمشاركة هذا العدد من المشاركين بعد ان بلغ عدد المشاركين في النسخة الأولى قرابة 900 مشاركة وتسعى اللجنة إلى تخطي هذا الرقم ليصل لأكثر من الف مشارك ومشاركة من مختلف فروع الشركة.
تعاون إيجابي
بدأت الاحتفالية بتقديم عرض مرئي، تضمن أبرز المنافسات والمسابقات التي شهدتها النسخة الأولى من الأولمبياد، والأجواء التنافسية المثيرة التي عاشها المشاركون في تلك الفترة، بعدها ألقت منى بنت ناصر المعمرية رئيسة لجنة اولمبياد عمانتل في نسختها الثانية كلمة بهذه المناسبة حيث قالت:”بدأنا النسخة الأولى في العام الماضي وكان للتعاون الايجابى والمثمر الذي لمسناه من جانب وزارة الشؤون الرياضية الحافز والدافع لنا لمواصلة المشوار في نسخة جديدة، حيث إن الشركة ومن خلال مبادرة اولمبياد عمانتل تمكنت من الاستفادة من المنشآت الرياضية العديدة المنتشرة في كافة ربوع السلطنة.
شكر لوزارة الشؤون الرياضية
وقالت لا بد لنا من تقديم جزيل الشكر والامتنان لوزارة الشؤون الرياضية للتعاون والدعم المتميز الذي وجدناه لإنجاح هذه المبادرة الرياضية، فشكرا لكم سعادة الشيخ وكيل وزارة الشؤون الرياضية ولكافة المعنيين في وزارتكم الموقرة للدعم الذي قدمتموه لتمكين الجميع من الاستفادة من منجزات النهضة المباركة قي القطاع الرياضي الذي يحظى بالرعاية الكريمة من لدن مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه، وما انتشار المنشآت الرياضية المختلفة في مختلف محافظات السلطنة الا دليل على هذه الرعاية والاهتمام السامي الكريم .. ونفخر ونسعد في عمانتل بأن نستفيد من هذه المنجزات والمنشآت الرياضية.
اهداف اولمبياد عمانتل
واضافت المعمرية ان للمبادرة أهدافا عديدة منها تعزيز وتفعيل التواصل بين الموظفين في مختلف أفرع الشركة في كافة محافظات السلطنة. ولاهتمام بالصحة لأثرها المباشر على انتاجية العمل ونشر ثقافة أهمية الرياضة. ونجحت اولمبياد عمانتل في النسخة الاولى في تحقيق العديد من المكاسب ونفخر انها اسهمت في افراز فرق رياضية في عدد من الالعاب الرياضية مثلت الشركة في مسابقات مختلفة وحققت نتائج لافتة حيث تم تكوين فريق من موظفي الشركة في لعبة سباق السيارات (الكارتنج) وفريق في كرة القدم شاركوا استطاعوا بإرادتهم من صقل موهبتهم والمشاركة في بطولات مثلوا فيها الشركة على مستوى السلطنة.
تفاعل جيد من الموظفين
وقالت بلغ عدد المشاركين في النسخة الأولى لاولمبياد عمانتل أكثر من 900 مشارك ومشاركة من موظفي الشركة من مختلف محافظات السلطنة وهذا التفاعل والمشاركة حفزنا إلى تقديم اضافات جديدة للنسخة الثانية من اولمبياد عمانتل تشتمل على اشراك ابناء الموظفين في بعض منافسات الاولمبياد في النسخة الثانية التي ندشنها اليوم. حيث سيكون متاحا التسجيل لأبناء الموظفين والموظفات في 5 لعبات مختارة.
سوف تشتمل اولمبياد عمانتل على عشر العاب رياضية متنوعة بين رياضات جماعية وفردية وهي كرة القدم وكرة الطائرة الشاطئية والبولينج وسباق السيارات وتنس الطاولة والرماية والشطرنج والكريكت والإبحار الشراعي واضفنا خلال النسخة الثانية منافسات تحدي الصحراء ليكون مجموع الألعاب 10 لعبات رياضية متنوعة بين فردية وجماعية، وستقام المنافسات في عدد من محافظات السلطنة وستخصص أيام محددة للمرآة في بعض الالعاب التي تستهدف المرأة والمقصود بها هنا الأخوات من الموظفات من أسرة عمانتل الكبيرة.
دعوة مفتوحة
واكدت ان اليوم الدعوة الخالصة نقدمها لكافة الإخوة والأخوات من موظفي الشركة للمشاركة في أولمبياد عمانتل الذين اثروا النسخة الاولى ونلمس شغفهم للنسخة الثانية. من لا يشكر الناس لا يشكر الله …. لذلك يتوجب علينا أن نشكر الله أولا ومن ثم نشكر كل الجهود المقدرة التي كانت خير معين لإظهار هذه المبادرة إلى ارض الواقع ونخص بالشكر الإدارة التنفيذية في عمانتل التي ساندت ودعمت الفكرة منذ بدايتها … فلكم مني ومن كافة الإخوة أعضاء اللجنة الشكر والتقدير والثناء. والشكر موصول للزملاء من موظفي الشركة ممن كانت لهم بصمات واضحة في تسهيل مهمة اللجنة للإعداد لتنفيذ المبادرة. وهذا التعاون ليس بمستغرب على أسرة عمانتل فهم يعملون بروح الفريق الواحد.
كما اننا نثمن ونقدر التعاون والشراكة الايجابية مع الاعلام الرياضي المحلي كمؤسسات وافراد كنتم خير داعم ومعين لنا لايصال رسالتنا بأهمية الرياضة وممارستها وايجابياتها فشكرا لكم لهذا التعاون المقدر والشكر لكم لتواجدكم بيننا اليوم.
غايته
وقالت رؤيتنا هي (نلتقي .. نتنافس .. نتواصل) ونقول للزملاء في عمانتل غايته نلتقي ونتنافس ونتواصل عبر المشاركة في اولمبياد عمانتل وفي الختام بكل معاني الامتنان والتقدير نقول شكرا لسعادة الشيخ رشاد بن أحمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية لتكرمه برعاية تدشين النسخة الثانية من اولمبياد عمانتل والشكر لكل الحضور الكريم وللادارة التنفيذية لعمانتل لدعمهم الكريم
ونسأل الله عز وجل أن يوفقنا جميعا لما فيه الخير وأن يحفظ عمان وقائد عمان المفدى مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم من كل سوء إنه سميع مجيب.

المعمري أول المسجلين
عقبها قام الشيخ طلال بن سعيد المعمري الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاتصالات، بتسجيل اسمه في إحدى المنافسات الرياضية؛ ليكون ضمن المشاركين في الأولمبياد، في خطوة يعكس مدى اهتمام الادارة التنفيذية بهذه الفعاليات الرياضية وكسر الحواجز ما بين المسؤول والموظف، حيث من المتوقع بأن يشارك المعمري في منافسات الكارتينج والتي ستقام على حلبة الجمعية العمانية للسيارات.
هدية تذكارية
عقبها قام الشيخ طلال بن سعيد المعمري الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاتصالات بتقديم هدية تذكارية الى راعي الحفل سعادة الشيخ رشاد بن احمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية، وتم بعدها التقاط راعي الحفل لصورة تذكارية مع الفريق المشرف لمنافسات الأولمبياد.
نجاح كبير
أثنى سعادة الشيخ رشاد بن أحمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية بالمبادرة المميزة التي تقدمت بها الشركة العمانية للاتصالات عمانتل بتدشينها للنسخة الثانية لاولمبياد عمانتل، مشيرا الى أن هذا يعكس مدى النجاح الكبير الذي حققته النسخة الأولى من الأولمبياد، وأضاف سعادته في تصريح له عقب رعايته لحفل التدشين:” ان هذه الأنشطة والفعاليات الرياضية من شأنها أن تهتم بهوايات الشباب المختلفة وتخلق التنافس الايجابي ليس في الجانب التجاري فحسب بل انما أيضا يتعدى ذلك وتصل بالاهتمام بالجانب الشبابي، كما أن هذا النوع من النشاطات يقلص الحواجز بين العاملين في المؤسسة سواء كانوا مسؤولين وموظفين في مختلف الأقسام”، موضحا سعادته أن هذه الأنشطة أيضا ترفع روح التعاون بين الموظفين من خلال تواجدهم وممارستهم للانشطة الرياضية، خصوصا أن منافسات الأولمبياد تستمر لمدة ثلاثة أشهر متتالية وهي فترة ليست بالقصيرة، واستطرد سعادته في حديثه:” فترة الأولمبياد ستعمل على تعريف الموظفين ببعضهم البعض بشكل أكبر، وسيعمل على رفع الانتاجية بالعمل، ونأمل مشاركة كبيرة من الموظفين في هذا العام، وكما سمعنا بأن العام الماضي شهد مساركة كبيرة وصل الى 900 شخص، ومن المتوقع بأن تصل هذا العام الى 1000 مشارك، ورأينا حماسا جيدا من الشباب لممارسة مختلف الأنشطة التي تتماشى مع توجهات الشباب”، واختتم سعادته تصريحه بالشكر مجددا لعمانتل مؤكدا أن هذه المبادرة ليست بجديدة على الشركة، التي لطالما تميزت بمبادراتها المختلفة في كافة المجالات.
غالب الحوسني:
النسخة الثانية تحمل الكثير من الإضافات الجديدة
أكد الدكتور غالب الحوسني نائب الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاتصالات لوحدة الموارد البشرية بأن منافسات اولمبياد عمانتل في هذا العام تحمل الكثير من الإضافات الجديدة والتي جاءت بناء على تقييمنا للنسخة الماضية من الأولمبياد ونأمل بأن تلبي طموحات الشباب، حيث ذكر الحوسني بأنه تم اضافة رياضة المغامرات للشباب، مشيرا الى أن الشركة كانت تقوم في فترة سابقة بتنظيم أربع رحلات سنوية بهدف المغامرة للشباب، الا أن الادارة ارتأت لكي تضم هذه الرياضة إلى الأولمبياد حتى يشكل تحديا جديدا للجميع بالمشاركة فيه، وأضاف الحوسني:” الهدف الرئيسي من الأولمبياد هو تعزيز جوانب التآلف وارتباط الموظفين مع بعضهم البعض، وهنا يحضرني حدث مهم حصل في النسخة الماضية، حيث شكل أولمبياد عمانتل فرصة رائعة لالتقاء الموظفين من كافة المحافظات، حيث وجدنا أن هناك بعض الموظفين لم يلتقوا بزملائهم لمدة تزيد على أكثر من 20 سنة، وتصادف التقاؤهم في منافسات الأولمبياد العام الماضي، ما يعني ذلك ن هذه الفعاليات والمنافسات الرياضية تشكل فرصة رائعة للموظفين لتجديد تواصلهم والعمل على ترابطهم بشكل أكبر”، وأشار الدكتور غالب الحوسني الى أن تعيين الادارة التنفيذية لرئاسة لجنة الأولمبياد لهذا العام الى امرأة يؤكد أن المرأة لها دور كبير في القيادة، والمرأة العمانية حظيت باهتمام كبير في البلد عموما وبالشركة خصوصا، عبر تولياه لعدد من المناصب التنفيذية المختلفة، واختتم الحوسني حديثه بأن الأولمبياد سيشكل فرصة لخروج الموظف من جو العمل الروتيني إلى تواجده في جو ترفيهي بالإضافة إلى أن المنافسات ستشهد تواجد المسؤولين والموظفين على حد سواء ولا يوجد أية حواجز فيما بينهم، وهذا ما لمسناه خلال متابعتنا للنسخة الأولى والتي خرجنا منها بمجموعة كبيرة من الفوائد والمميزات.

طلال المعمري: نتطلع إلى مشاركة أكبر في النسخة الثانية
وقال الشيخ طلال بن سعيد المعمري الرئيس التنفيذي لعمانتل: “سعداء بتدشين النسخة الثانية لبرنامج اولمبياد عمانتل بعد النجاح الذي تحقق للنسخة الاولى للبرنامج العام الماضي والتي شهدت مختلف الفعاليات فيها مشاركة ما يفوق (ما يزيد على) 900 موظف وموظفة من كوادر عمانتل العاملين بمختلف محافظات السلطنة، ونتطلع إلى مشاركة أكبر خلال نسخة العام الحالي. خصوصا مع اضافة العاب جديدة وفتح المجال لابناء الموظفين والموظفات للمشاركة في اولمبياد عمانتل الثاني.
وأضاف: نؤمن بأهمية الرياضة للصحة ونفخر بأن ثقافة ممارسة النشاط الرياضي واهميته منتشرة بين موظفي الشركة وهو ما يعكسه حجم المشاركة في الانشطة الرياضية العديدة التي توفرها الشركة للموظفين، كما نفخر كذلك أننا جزء من ابناء المجتمع ممن استفاد من منجزات النهضة المباركة من خلال المنشآت الرياضية المنتشرة في كافة محافظات السلطنة ولكل انواع الرياضات، وهنا لا بد لي من الاشادة بالتعاون الايجابي والمقدر من جانب وزارة الشؤون الرياضية معنا لانجاح فعاليات اولمبياد عمانتل في الاستفادة من المنشآت الرياضية الحديثة.
وقال المعمري: كل الشكر والتقدير لسعادة الشيخ رشاد بن أحمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية لتكرمه برعاية تدشين النسخة الثانية من اولمبياد عمانتل، والشكر لوسائل الاعلام المحلي التي اسهمت وتسهم معنا في مختلف المناسبات ونحن بعون الله مستمرون في تشجيع ودعم القطاع الرياضي في السلطنة بمختلف الوسائل لنسهم جميعا في الارتقاء به في ظل الرعاية السامية لجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لهذا القطاع المهم.

إلى الأعلى