السبت 21 أكتوبر 2017 م - ١ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / نفط عمان بـ41.52 دولار والخام الأميركي يهبط لأدنى مستوى في شهرين

نفط عمان بـ41.52 دولار والخام الأميركي يهبط لأدنى مستوى في شهرين

مسقط ـ عواصم ـ (الوطن) ـ وكالات:
بلغ سعر نفط عمان تسليم شهر يناير القادم أمس52ر41 دولار أميركي .وافادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عمان قد شهد امس انخفاضاً بلغ دولارًا أميركيا واحدًا و18 سنتًاعن سعر يوم الخميس الذي بلغ 70ر42 دولار أميركي، فيما هبط الخام الأميركي لأدنى مستوى في شهرين في الوقت الذي عبرت فيه وكالة الطاقة الدولية عن تشاؤمها مع ارتفاع المخزون.
تجدر الاشارة الى أن معدل سعر النفط العماني تسليم شهر نوفمبر الجاري بلغ (45) دولاراً أميركياً و76 سنتاً للبرميل منخفضًا بذلك 12ر2 دولار أميركي مقارنة بسعر تسليم شهر أكتوبر الماضي.
وواصلت العقود الآجلة للخام الأميركي خسائرها للجلسة الثالثة على التوالي لتبلغ أدنى مستوياتها في أكثر من شهرين امس الجمعة متأثرة بارتفاع مخزونات النفط الذي هبط بالأسعار عشرة بالمئة منذ بداية نوفمبر.
وبلغ سعر الخام الأميركي في العقود الآجلة 41.57 دولار للبرميل بعدما سجل أقل سعر له أمس عند 41.38 دولار وهو أدنى مستوياته منذ 27 أغسطس. وأغلق الخام الخميس منخفضا نحو 3 بالمئة عند 41.54 دولار للبرميل بفعل ارتفاع المخزونات 4.2 مليون برميل.
وبلغ سعر خام القياس العالمي مزيج برنت 44.14 دولار للبرميل بزيادة ثمانية سنتات عن سعره في الجلسة السابقة لكنه يظل قريبا من مستوياته المتدنية التي سجلها في أغسطس.
وتشهد أسواق النفط فائضا في المعروض يقدر بما بين 0.7 مليون و2.5 مليون برميل يوميا فوق حجم الطلب وهو ما أدى إلى هبوط الأسعار بنحو الثلثين منذ يونيو 2014.
وجاءت تخمة المعروض نتيجة ارتفاع إنتاج معظم كبار المنتجين ومن بينهم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وكذلك روسيا وأميركا الشمالية.
وقالت أوبك إنها تتوقع استمرار تخمة المعروض في 2016 ولكن بمعدل أقل.
وذكرت المنظمة أنها ضخت 31.38 مليون برميل يوميا في الشهر الماضي بانخفاض 256 ألف برميل يوميا عن سبتمبر في أول تراجع للإنتاج منذ مارس.
يأتي ذلك فيما قالت وكالة الطاقة الدولية إن العالم يشهد وفرة في معروض النفط بعد تكوين مخزونات قياسية في الأشهر الأخيرة وإن تباطؤ نمو الطلب العالمي ومرونة الإمدادات من خارج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) قد يزيدان من تخمة المعروض في العام المقبل.
وذكرت الوكالة في تقرير شهري “وصول مخزونات النفط إلى مستوى قياسي يبلغ ثلاثة مليارات برميل يعطي الأسواق العالمية قدرا من الارتياح” مضيفة أن وفرة المخزون توفر حماية غير مسبوقة من الصدمات الجيوسياسية والتعطل المفاجئ للإمدادات.
وقالت وكالة الطاقة إن إمدادات النفط العالمية تجاوزت 97 مليون برميل يوميا في أكتوبر لتزيد مليوني برميل عن مستواها قبل عام مع تعافي الإنتاج من خارج أوبك من مستوياته المتدنية التي سجلها في الشهر السابق.
وتتوقع الوكالة أن يتراجع نمو الطلب العالمي على النفط إلى 1.21 مليون برميل يوميا في 2016 من مستواه المرتفع البالغ 1.82 مليون برميل يوميا هذا العام.
وذكرت أنه رغم المرونة التي يتمتع بها منتجون مثل روسيا إلا أنه من المتوقع أن تنكمش إمدادات المعروض من خارج أوبك بأكثر من 600 ألف برميل يوميا في العام المقبل.
ورفعت الوكالة تقديراتها للطلب على نفط أوبك في 2016 بمقدار 200 ألف برميل يوميا إلى 31.3 مليون.
وتتوقع وكالة الطاقة أن يزيد الطلب على نفط أوبك في النصف الثاني من 2016 بمقدار 1.4 مليون برميل يوميا عن مستواه في النصف الأول ليصل إلى 32 مليون برميل يوميا وهو ما يتجاوز المستوى الحالي لإنتاج المنظمة.

إلى الأعلى