الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم .. بدء استقبال ملفات الترشيح لجائزة وزارة الشؤون الرياضية للإنجازات الشبابية

اليوم .. بدء استقبال ملفات الترشيح لجائزة وزارة الشؤون الرياضية للإنجازات الشبابية

ابتداء من اليوم تبدأ اللجنة المنظمة لجائزة وزارة الشؤون الرياضية للإنجازات الشبابية استقبال ملفات الترشح، وذلك بعدما كشفت وزارة الشؤون الرياضية خلال مؤتمر صحفي عقد في وقت سابق عن فئات الإنجاز على المستوى الشبابي والرياضي، وحددت مجالات الجائزة لمستوى الشبابي والذي اشتمل على المجال الرياضي بالإضافة إلى المجال الاجتماعي والمجال العلمي والمجال الأدبي والمجال الفني، حيث ركز في المجال العلمي على الاختراع والابتكار والتقنية وأما المجال الفني فتركز الجائزة على الرسم والتصوير الضوئي والفنون الادائية والمسرح وأما الجانب الاجتماعي فكل ما يتعلق بخدمة المجتمع وفي الجانب الأدبي تركز الجائزة على القصة والكتابة المسرحية والشعر.
هذا وقد قال محمد بن أحمد العامري رئيس اللجنة المشرفة على الجائزة: تتزامن فترة أطلق جائزة وزارة الشؤون الرياضية للإنجازات الشبابية مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الخامس والأربعين المجيد، والتي تأتي في غمرت احتفال أبناء السلطنة بالإنجازات التي تحققت خلال 45 عاما من عمر النهضة المباركة، والتي قامت وتقوم على أكتاف شبابها التي نفتخر بهم في كل ميدان وحقل، ولعل الجائزة جاءت تقديرا للجهود التي تحققت خلال النهضة المباركة والتي تستند على رؤية واضحة تتمركز في دعم وتعزيز الإنجاز الشبابي فكرا وممارسة ونشر ثقافة الجهد والمثابرة بين الشباب، وتلخص ذلك من خلال جعل الإنجاز الشبابي حافزا مهماّ ونموذجا يُحتذى به، تحقيقا لرؤية أكثر عمقا لدور الشباب في التنمية الشاملة المستديمة.
وأضاف ندعو جميع الشباب إلى مشاركتنا من خلال إنجازاتهم التي حققوها على الصعيد الداخلي والخارجي وعلى المستوى الرياضي والشبابي وذلك من أجل الاحتفاء بهم وتكريمهم ، وأن كانت الجائزة تقوم على أساس المفاضلة فهذا يدل على أن ما حققه الشباب العماني في مختلف الميادين جعل الجميع يشير لهم بالبنان، لذا نأمل أن تكون هذه الجائزة بداية ثانية بعد الإنجاز الأول والذي يجب أن نحتفي بها بين الشباب .
باب التسجيل
ابتداء من اليوم ولغاية 7 من يناير من عام 2016 تبدأ اللجنة المشرفة على جائزة وزارة الشؤون الرياضية للإنجازات الشبابية باستقبال طلبات المرشحون لنيل الجائزة، حيث تناولت المادة 14 في دليل الجائزة ملف الترشيح والذي يجب أن يتضمنها لفئتي الفردي والجماعي وهي استمارة الترشيح المستوفاة لجميع المعلومات وكذلك السيرة الذاتية وصورة شخصية حديثة وكافة الوثائق الثبوتية عن الإنجاز وقرص مدمج يشمل على الصور ومقاطع الفيديو أو الوثائق الخاصة بالإنجاز، وأما لفئة المؤسسات فجميع المستندات التي تنطبق على فئتي الفردي والجماعي بالإضافة إلى بيان تعريفي بالإنجاز شاملا للأهداف والفئات المستهدفة أو أي تقرير أو تقييمات تمت على العمل المنجز.
التعريف في المحافظات
قبل المؤتمر الصحفي للإعلان عن الجائزة، عقدت اللجنة المنظمة حلقة عمل مع سفراء الجائزة في المحافظات، حيث تم التطرق إلى العديد من الجوانب ومنها تجربة النسخة الأولى و أهم التعديلات التي طرأت على النسخة الثانية وكذلك تم توضيح كافة التفاصيل المتعلقة ب جائزة وزارة الشؤون الرياضية للإنجازات الشبابية، واعتبارا من اليوم سيباشر كل منهما جهوده في التعريف بالجائزة وأهدافها ومعاييرها وكيفية التقدم لها، حيث تسعى اللجنة المشرفة إلى الوصول إلى أكبر شريحة مجتمعية حققت إنجازات على المستوى الرياضي والشبابي، وسوف تعقد اللجنة المشرفة وبالتعاون مع سفراء الجائزة في المحافظات العديد من اللقاءات والمحاضرات عن الجائزة وذلك من أجل استقطاب أكبر شريحة من الشباب للمشاركة بهذه الجائزة .
خطة تسويقه
وضعت اللجنة المشرفة على جائزة وزارة الشؤون الرياضية للإنجازات الشبابية خطة تسويقه لتعريف بالجائزة وذلك من خلال وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة وكذلك عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي، وتسعى اللجنة خلال هذه العام جذب الشباب للمشاركة والفوز بالجائزة وذلك بناء على الإنجازات التي حققها المشارك، وتتطلع اللجنة المشرفة إلى استقبال أعداد كبيرة، وإنجازات مختلفة تشمل مختلفة الإنجازات الرياضية والشبابية والتي حققها أبناء الوطن خلال الفترة الماضي ونأمل أن تكون النسخة الثانية من الجائزة مميزة كونها تحظى بخطة تسويقية تجوب المحافظات والولايات وتشجع الجميع الذين حقق إنجازا للمشاركة في هذه النسخة.
معايير المفاصلة
من باب التعريف بالجائزة نذكر المادة ( 16 ) والتي حملت عنوان المعاييرالرئيسية للمفاصلة، حيث يتم الاستناد إلى مجموعة من المعايير للمفاصلة بين الإنجازات المرشحة لنيل الجائزة وذلك من خلال مستوى الذي تم فيه الإنجاز وقيمته بالمقارنة مع الإنجازات في نفس الفئة والمجال والمحور وكذلك دلالة هذا الإنجاز في البيئة وكذلك الندرة والتميز في حدوثه ومن المعايير التي يتم النظر إليها معيار الاستدامة والاستمرارية والأثر الذي خلفه الإنجاز، فهذه المعايير التي فصلت في الكتيب التعريفي بالجائزة، هي من ستحسم النتيجة وسترجح كفة اسم على آخر، وإنجازا عن غيره.

إلى الأعلى