الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / تطبيقية نزوى تنظم ملتقى الشباب والإعلام الجديد

تطبيقية نزوى تنظم ملتقى الشباب والإعلام الجديد

نزوى ـ الوطن:
نظمت كلية العلوم التطبيقية بنزوى ممثلة في جماعة الثقافة الإسلامية والإنشاد بالكلية ملتقى الشباب والإعلام الجديد، بحضور نخبة من الإعلاميين وعدد من أعضاء الهيئة الأكاديمية والأكاديمية المساندة والإدارية بالكلية.
بدأت فعاليات الملتقى بكلمة ألقتها الطالبة ثريا الشكيلية من اللجنة المنظمة للملتقى. ثم عرض فيلم مرئي بعنوان “أنت الإعلام” والذي تضمن أهمية الإعلام في حياتنا اليومية وكيفية استغلاله بالطريقة الصحيحة. كما تخلل فقرات الملتقى مداخلة عبدالله الريامي، مدرب بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة الداخلية، الذي بين أن الإعلام سلاح ذو حدين، فهو نعمة تحتاج شكر الله عليها وتوظيفها في خدمة الإنسان والمجتمع ككل، كما يجب أن يعي الإنسان خطورة هذه الأداة إذا ما تم استغلالها في الطريق الخاطئ. وأكد أنه على كل شاب أن يعبر عن هويته الإسلامية بموهبته وطاقاته للرقي بعمان وشبابها ولتجسيد البلد للعالم بأحسن صورة، فالأخلاق دائما تجسد على أرض الواقع.
كما اشتمل الملتقى على فواصل إنشادية للمنشد سعود بن راشد الحمداني العضو والإداري بفرقة رتاج الإنشادية حيث قدم مجموعة من الأناشيد المتنوعة والتي تحمل أهدافا سامية كفضل الأم. تلى ذلك عرض فيلم قصير تحدث عن خطر التقنيات الحديثة للإعلام الجديد وكيف يفقد المستخدمون معرفة هوية الأشخاص الذين يحادثونهم ومشاعرهم وتزيد المجاملات ويشعرون بالوحدة في حياتهم الاعتيادية. كما احتوى الملتقى على جلسة حوارية حول الإعلام الجديد والهوية الإسلامية، أدارها الإعلامي عاصم السليمي مدرس تقنية معلومات بجامعة نزوى وشارك فيها عدد من طلبة وطالبات الكلية، الذين تطرقوا إلى العوامل المؤثرة في فقدان الهوية الإسلامية وكيف من الممكن الحفاظ عليها. عقب ذلك استراحة قصيرة تلتها فقرة التربية الإعلامية، التي قدمها بدر بن سالم العبري من وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، حيث أكد على أهمية حفظ الدين والعرض والمال في ظل استخدام مواقع التواصل المختلفة وتطويع هذا الإعلام في العلم والمعرفة والحفاظ على الهوية الإسلامية واحتضان المخطئ وعدم التشهير به. وقد تخلل الملتقى مجموعة من المسابقات الترفيهية، تلاها فقرة إنشادية من تقديم الفرقة الإنشادية بالكلية. كما تم عرض (اسكتش) مسرحي بعنوان (لايك)، من تقديم جماعة المسرح بالكلية يناقش إدمان الشباب الحالي على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة وتركيزهم على المضمون الذي لا يحمل الهدف المطلوب من هذا الاستخدام.
وفي ختام الملتقى تم تكريم المشاركين فيه.
الجدير بالذكر أن جماعة الثقافة الإسلامية والإنشاد بكلية العلوم التطبيقية بنزوى دائما ما تركز على مواضيع هادفة تسمو بالشباب العماني المسلم ليحافظ على وسطيته وهويته الإسلامية.

إلى الأعلى