الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في الجولة الأولى لبطولة عُمان للانجراف.. تتويج رفعت اليحيائي بطلا وطارق الشيهاني وصيفا
في الجولة الأولى لبطولة عُمان للانجراف.. تتويج رفعت اليحيائي بطلا وطارق الشيهاني وصيفا

في الجولة الأولى لبطولة عُمان للانجراف.. تتويج رفعت اليحيائي بطلا وطارق الشيهاني وصيفا

جمال الطائى :منافسات بطولة عمان للانجراف تحظى باقبال جماهيرى كبير

مذاق الإثارة والتشويق والتحدي كان هو الشعور الذي ارتسم على وجوه الحضور الجماهيري في أول جولة من بطولة عُمان للانجراف “دريفت” للموسم الجديد داخل أروقة الجمعية العمانية للسيارات، ولاقت المنافسات إشادة كبيرة من المشاركين والجمهور الذي حرص على المتابعة عن قرب والتف حول الحلبة، وأثبتت الجمعية العمانية للسيارات قدرتها على تنظيم واحتضان مثل هذه الفعاليات خلال السنوات الماضية، وشكلت الخبرة في ادارة الفعاليات دورا كبيرا حيث روعي اتباع معايير واشتراطات تضمن السلامة داخل وخارج الحلبة، وفي غضون الثانية ظهرا من يوم الجمعة الماضي انطلقت المنافسات وسط إجراءات مشددة لمعايير السلامة بمشاركة 13 متسابقا من أمهر المتسابقين والذين يمتلكون باعا طويلا في مثل هذه المنافسات كما سبق لهم التتويج اثناء مشاركاتهم في البطولات السابقة.

نتائج
وقد أسفرت النتائج عن تتويج المتسابق رفعت اليحيائي بطلا لمنافسات الجولة الأولى محققا 100 نقطة، وذلك بعد منافسة قوية من المتسابقين، فيما حل وصيفا المتسابق طارق الشيهاني بعد أن حقق 98 نقطة، وجاء في المركز الثالث المتسابق محمد الصوافي، حيث حقق 80 نقطة، وشهدت الفعاليات حضورا كبيرا من قبل الجمهور الذي قدِم من مختلف محافظات السلطنة، واستمتعوا بالفقرات الاستعراضية، وتفاعلوا مع الأداء المميز للمتسابقين. وترأس لجنة التحكم سعود الرواحي وشاركه في عضوية اللجنة وخالد المنجي ومحمد المنصوري، وتم توزيع واحتساب النقاط على حسب ما هو معمول في رياضة الدريفت. وتمثلت شروط السلامة في إلزام المتسابقين بارتداء الملابس الرياضية، وارتداء الخوذة، وربط حزام الأمان، بالاضافة الى توفر طفاية حريق داخل سيارة المتسابق، كذلك عدم وجود تسريب للوقود أو زيت المحرك أو المقود، مع مراعاة ضرورة تثبيت البطارية والوصلات والأسلاك.

تعزيز إجراءات السلامة
وبعد الختام قال العميد جمال بن سعيد الطائي، عضو مجلس إدارة الجمعية العمانية للسيارات: تعتبر منافسات بطولة عمان للانجراف من أكبر الفعاليات التي تحظى بحضور جماهيري غفير، واستطعنا من تنظيم الفعالية بنجاح كبير، وبمشاركة 13 متسابق، معتبرا ان هذا العدد جيد بالنسبة للجولة الأولى. وأكد الطائي أن الجمعية العمانية للسيارات حرصت على تعزيز إجراءات السلامة داخل وخارج حلبة الاستعراض، والتزم السائقون بالملابس المخصصة لرياضة المحركات وخوذة الرأس وأحزمة الأمان، بالاضافة الى مطابقة سياراتهم للمعايير والمواصفات التي تضمن سلامتهم.

تواجد
تواجد في هذا السباق فريق عُمان الطبي لرياضة المحركات حيث اعتمد الفريق ضمن قائمة الفرق المسجلة تحت مظلة الجمعية العُمانية للسيارات وذلك بعد سلسة من الإسهامات والنجاحات التي حققها الفريق، والإضافة الكبيرة والتي تعتبر ضمن أهم العوامل والمتطلبات الدولية التي تحتاج إليها رياضة المحركات على مستوى العالم، وكما يعد الفريق هو الأول من نوعه في السلطنة والشرق الأوسط، وأعضاء الفريق جميعهم من الكوادر العمانية العاملة في المجال الطبي والتمريضي والسلامة المهنية، إضافة إلى فريق مارشل عمان والذي يعتبرُ أيضاً من الفرق البارزة والحاضرة في جميع الفعاليات الرياضية التي تقيمها الجمعية على مدار العام، حيث استطاع الفريق من الانتشار خارج السلطنة بالمشاركة بحلبة “العين ريس وي”، والمشاركة أيضاً في بطولات الفورمولا التي أقيمت بحلبة “مرسى ياس” بأبوظبي. وحرصت الجمعية العمانية للسيارات على اضفاء نوع من التطور على المسارات التي يتنافس عليها المتسابقون وذلك لإضفاء نوع من الاثارة والتشويق، مشيرا الى أن ذلك يجري بما يتوافق مع معايير الاتحاد الدولي للسيارات FIA.

إلى الأعلى