الخميس 19 أكتوبر 2017 م - ٢٨ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / اختتام ناجح ومثير لمسابقة مزاينة الإبل بميدان سيح الطيبات بولاية صحم
اختتام ناجح ومثير لمسابقة مزاينة الإبل بميدان سيح الطيبات بولاية صحم

اختتام ناجح ومثير لمسابقة مزاينة الإبل بميدان سيح الطيبات بولاية صحم

بمشاركة واسعة ونجاح باهر
سعود المعمري : المشاركة الواسعة دليل على ارتباط الإنسان العماني بتراثه الأصيل
خالد الدرعي : دعم القطاع الحكومي والخاص أنعش الاهتمام بمسابقات المزاينة
ساعد السعيدي : المهرجان حصل على إشادة واسعة من جميع المشاركين

متابعة سهيل بن ناصر النهدي :
اختتمت عصر أمس الأول بميدان سيح الطيبات بولاية صحم بمحافظة شمال الباطنة منافسات مسابقة المزاينة للهجن الأهلية التي استمرت ليومين على ميدان سيح الطيبات بمشاركة أكثر من 1000 ناقة من مختلف محافظات السلطنة تأهلت منها 180 ناقة من خلال 18 شوطا لفئات أبكار من سن المفاريد إلى سن الحول .
رعى حفل ختام المسابقة سعادة الشيخ مهنا بن سيف اللمكي محافظ شمال الباطنة بحضور سعادة الشيخ علي بن منصور البوسعيدي والي صحم وعدد من أصحاب السعادة والمسئولين والأهالي بمحافظة شمال الباطنة.
وقد جاءت نتائج الاشواط الذهبية من المسابقة بالنسبة لفئة المفاريد جاءت في المركز الاول بحر العرب لمالكها الشيخ هلال بن عبدالله الحوسني من ولاية الخابورة وبالنسبة لفئة الحجائج جاءت في المركز الاول إنذار لمالكها نصيب بن حمد الرواحي من ولاية نزوى وفي فئة اللقايا حصلت على المركز الأول ريما لمالكها سعود بن سالم المعمري من ولاية صحم وفي فئة اليداع جاءت في المركز الأول حفلة عمان لمالكها مكتوم بن فهد العلوي من ولاية ينقل وفي فئة الثنايا جاءت في المركز الأول الجزيرة لمالكها سعود بن سالم المعمري من ولاية صحم وفي فئة الحول جاءت في المركز الأول سمحة الخليج لمالكها غالب بن سعيد الرشيدي من ولاية بركاء.
أما بالنسبة للأشواط الفضية لفئة المفاريد جاءت في المركز الأول أريام لمالكها غالب بن خميس السناني من ولاية السويق وفي فئة الحجائج جاءت في المركز الأول رمز لمالكها الشيخ فهد بن سلطان الحوسني من ولاية الخابورة وفي فئة اللقايا جاءت في المركز الأول وهيله لمالكها عبدالله بن محمد الرواس من ولاية صلالة وفي فئة اليداع حصلت على المركز الاول زهرة الخليج لمالكها محمد سهيل العامري من عزبة صحم وفي فئة الثنايا جاءت في المركز الاول حذره لمالكها محمد سهيل العامري من عزبة صحم وفي فئة الحول جاءت في المركز الاول منحاف لمالكها نصيب بن حمد الرواحي من ولاية نزوى.
وبالنسبة للأشواط البرونزية لفئة المفاريد جاءت في المركز الاول طلب لمالكها محمد بن سالم الحرسوسي من ولاية هيماء وفي فئة الحجائج جاءت في المركز الأول حمراء الدروع لمالكها سيف بن علي الدرعي من ولاية أدم وفي فئة اللقايا جاءت في المركز الاول رموز لمالكها عبدالله بن راشد السعيدي من ولاية الخابورة وفي فئة اليداع حصلت على المركز الاول مغثه لمالكها راشد بن سعيد السعيدي من ولاية السويق وفي فئة الثنايا جاءت في المركز الاول السلطنة لمالكها عبدالله بن راشد الهنائي من ولاية صحم وفي فئة الحول جاءت في المركز الاول سميحة لمالكها سعود بن سالم المنعي من ولاية السويق.
وفي ختام الحفل قام سعادة الشيخ مهنا بن سيف اللمكي محافظ شمال الباطنة راعي المناسبة بتكريم الفائزين بالمراكز الأولى في المسابقة.
وفي الشوط الفضي (الثنايا) حصلت على المركز الأول الحذرا لمالكها محمد بن سهيل بن عويضان العامري والمضمر غانم بن عبيد البادي وفي المركز الثاني جبارة لمالكها راشد بن سالم حمد الهاشمي وفي المركز الثالث سرابة لمالكها محمد بن سالم بن حمد الرشيدي.
وفي الشوط الفضي (الحول )
حصلت على المركز الأول منحاف لمالكها الشيخ نصيب بن حمد الرواحي من عزبة الأصايل والمضمر بدر الرشيدي ومياسة الخليج لمالكها سليمان بن حمد بن حميد السنيدي وفي المركز الثالث مياسة لمالكها ناصر بن حمد بن خلفان .
وفي الشوط البرونزي الثنايا حلت في المركز الاول السلطنة لمالكها عبدالله بن راشد بن حارب الهنائي وفي المركز الثاني مياسة لمالكها بخيته بنت ناصر بن سياف الدرعية والمضمر نايف الدرعي وفي المركز الثالث الوافية لمالكها مسلم بن حمد بن حتروش الراسبي .
وفي الشوط الذهبي الثنايا في المركز الأول الجزيره للشيخ سعود بن سالم الغبري المعمري
عزبة الطيبات والمركز الثاني الظبي لمالكها سند بن محمد بن سالم الرشيدي وفي المركز الثالث الزاهيه راشد بن يوسف بن راشد المعمري .
وفي الشوط البرونزي اليداع حصلت على المركز الاول مغثة لمالكها راشد بن سعيد بن خلفان السعيدي وفي المركز الثاني درع الجزيرة لمالكها ناصر بن علي بن محمد غواص الكثيري وفي المركز الثالث طرب لمالكها مكتوم بن فهد حمدان العلوي.
وفي الشوط الذهبي اليداع حصلت على المركز الاول حفلة لمالكها مكتوم بن فهد بن حمدان العلوي وفي المركز الثاني الريف..للشيخ عبدالله بن علي بن ماجد المعمري وفي المركز الثالث قمة لمالكها عبيد بن جميل بن بخيت السناني .
وفي الشوط الفضي اليداع حصلت على المركز الأول زهرة الخليج لمالكها محمد بن سهيل بن عويضان العامري والمضمر سالم بن عبيد البادي وفي المركز الثاني صوغه لمالكها سالم بن سيف بن علي السعيدي وفي المركز الثالث الكايده لمالكها سالم بن حمد بن خميس الهاشمي.
وفي الشوط البرونزي اللقايا حصلت على المركز الأول رموز لمالكها عبدالله بن راشد بن علي السعيدي وفي المركز الثاني مياسة لمالكها الشيخ عبدالعزيز بن فهد بن سلطان الحوسني وفي المركز الثالث الغزيلة لمالكها عبدالله بن سالم بن غريب البادي .
وفي الشوط الفضي اللقايا حصلت على المركز الاول وهيله لمالكها الشيخ عبدالله بن محمد بن أحمد الرواس والمركز الثاني نوادر لمالكها سعيد بن علي بن حميد الغاربي والمركز الثالث رمز لمالكها علي بن محمد بن سليم المزامي .
وفي الشوط الذهبي اللقايا حصلت على المركز الاول ريما لمالكها الشيخ سعود بن سالم الغبري المعمري عزبة الطيبات وفي المركز الثاني السلطنه خاتم بن ناصر بن راشد السعدي وفي المركز الثالث جواهر للشيخ محمد بن فايل الكثيري .
وفي الشوط الاخير الشوط الذهبي لفئة الحول جاءت في المركز الاول سمحه الخليج لمالكها غالب بن سعيد بن علي الرشيدي وفي المركز الثاني حمراء عين لصاحبها خميس بن مسعود الدوار الزدجالي وفي المركز الثالث العاليه لصاحبها حمد بن خلفان بن سيف المعمولي .
وفي تصريح له قال سعود بن سالم المعمري رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان : شهد المهرجان مشاركة واسعه من قبل ملاك ابل المزاينة من مختلف محافظات السلطنة ، وذلك دليل على ان المزاينة تحظى بمكانة خاصة بين العمانيين وترتبط ارتباطا وثيقا بتراثهم الاصيل .
واكد المعمري ان دعم رجال الاعمال لمثل هذه المهرجانات من شأنها ان تساهم في تعزيز الشراكة و دعم التراث والأصالة عبر إقامة مثل هذه المسابقات التي ارتبط بها الإنسان العماني منذ القدم .
وفي ختام تصريحه أعرب سعود بن سالم المعمري رئيس اللجنة المنظمة عن بالغ شكره وتقديره لكل من شارك بهذا المهرجان ، معربا عن أمله في أن تتواصل الجهود لمزيد من التطوير لهذه الرياضة والسعي نحو تحقيق الإنجازات داخل وخارج السلطنة .
من جانبه قال خالد بن سالم الدرعي إن تعدد المهرجانات الخاصة بالسلطنة بمختلف محافظاتها مؤشر جيد لاستمرار هذا الموروث الذي توارثته الاجيال عبر الاباء والاجداد .
مؤكدا بان الابل تعتبر موروثا حضاريا يعتبر فخرا لكل العمانيين ، حيث حظيت الهجن باهتمام بالغ من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ حيث يأتي دعم الأهالي مكملا لدعم الحكومة لهذا التراث .
من جانبه قال البيطري ساعد بن عامر السعيدي حكم (العبث ) والكشف عن المحظورات بالمسابقة أن المسابقة شهدت مشاركة واسعة وتم استبعاد بعض الابل التي تم الشك فيها وذلك لضمان مشاركة قانونية للكل وضمان حقوق الابل المشاركة وملاكها .
واكد السعيدي ان اللجنة المنظمة أوكلت للفريق البيطري مهمة الكشف عن المحظورات ولله الحمد قام الفريق بأداء مهمته بكل شفافية وبالشكل المطلوب والامانة الملقاة على عاتقه .
واعرب ساعد بن عامر السعيدي عن بالغ شكره وتقديره للداعم لهذه المزاينة ورئيس اللجنة المنظمة على حسن التنظيم .

إلى الأعلى