الأربعاء 18 أكتوبر 2017 م - ٢٧ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / مجلس الدولة يعقد جلسته الإجرائية الأولى لدور الانعقاد السنوي الأول للفترة السادسة
مجلس الدولة يعقد جلسته الإجرائية الأولى لدور الانعقاد السنوي الأول للفترة السادسة

مجلس الدولة يعقد جلسته الإجرائية الأولى لدور الانعقاد السنوي الأول للفترة السادسة

أعضاء المجلس يؤدون القسم ويختارون نائبي الرئيس ولأول مرة فوز امرأة بمنصب النائب الثاني للرئيس

تغطية – مصطفى بن احمد القاسم:
أدى المكرمون أعضاء مجلس الدولة صباح أمس القسم القانوني وفق المادة 58 مكررا 20 من النظام الأساسي للدولة كل على حدة والبالغ عددهم 84 عضوا مكرما في الجلسة الإجرائية لدور الانعقاد السنوي الأول للفترة السادسة للمجلس التي دعا إليها معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة بحضور سعادة الدكتور خالد بن سالم السعيدي أمين عام مجلس الدولة.
في بداية الجلسة ألقى معالي الدكتور يحيى المنذري رئيس المجلس كلمة قال فيها : الجلسة الأولى الإجرائية من دور الانعقاد السنوي الأول للفترة السادسة لمجلس الدولة تاتي تزامنا مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الخامس والأربعين المجيد مهنئا معاليه أعضاء المجلس على الثقة السلطانية السامية بتعيينهم أعضاء في المجلس خلال دورته الحالية آملا لهم كل التوفيق والسداد في مهمتهم الوطنية هذه ، ولسائر أجهزة المجلس دوام الرقي والنجاح في خدمة هذا البلد العـزيــز وسلطانه الكريم عبر العمل ضمن منظومة مجلس عمان الذي يعد بحق أحد منجزات العهـــد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه -.
وأضاف معاليه : لقد تشرفنا جميعا بالأمس بتفضل جلالته – حفظه الله ورعاه – بافتتاح الفترة السادسة لمجلس عمان ، والاستماع لخطابه السامي الكريم الذي أشاد فيه بما تحقق على أرض السلطنة من منجزات تعتبر مصدر فخر واعتزاز ، متطلعا – أبقاه الله – إلى مواصلة الجهود وتكاتفها وتكاملها لما فيه خير هذا الوطن المعطاء ، ومثمنا – أعزه الله – دور مجلس عمان خلال الفترة الماضية وأثره الملموس في الدفع بمسيرة التقدم والنماء في السلطنة.
وقال : بهذه المناسبة العزيزة يشرفني أصالة عن نفسي ونيابة عنكم أيها الأعضاء المكرمون أن أرفع إلى مقام جلالته – أعزه الله وحماه – خالص شكرنا وعظيم امتناننا ، وصادق عهدنا ووعدنا بالسير قدما في ظل قيادته الحكيمة نحو خير هذا البلد وتقدمه ورفعته ورقيّه ، وستكون الرؤى السديدة والمبادئ الرشيدة الواردة في منطوقه السامي- حفظه الله ورعاه – بالأمس برنامج عمل لمجلس الدولة خلال هذه الفترة مجندين- بعون الله – كافة الجهود والإمكانات للمشاركة في تحقيق تطلعات جلالته لوطنه وشعبه ومعتزين بـإشادة جلالته السامية بجهود مجلس عمان خلال فترته الماضية التي نعتبرها جميعا وساما غاليا على صـدورنــا ، ودافعا كريما لنا لبذل ما في وسعنا لخدمة وطننا العزيز وسلطاننا المفدى.
وقال معالي الدكتور رئيس مجلس الدولة : هذه الجلسة الأولى الإجرائية التي نفتتح ـ بعون الله وتوفيقه ـ أعمالها ستتضمن ـ بمشيئة الله ـ بعد أداء القسم القانوني ، انتخاب نائبي الرئيس ، وأعضاء مكتب المجلس.
وفي هذا الجانب أود التأكيد لكم بأن كافة الأجهزة الإدارية والبحثية والفنية بمجلس الدولة يسعدها خدمتكم وتوفير مختلف السبل والوسائل التي تحتاجون إليها في سبيل نجاح مهمتكم الجليلة هذه.
وختاماً ، ندعو الله تعالى أن يمن على جلالة السلطـان المعظم بموفور الصحة والعافية واليمن والسعادة ولـعـمـانـنا العزيزة في ظل عهد جلالته الزاهر دوام التقدم والازدهار ، والأمن والاستقرار.
بعد ذلك بدأت أعمال الجلسة الإجرائية بترشح خمسة أعضاء مكرمين لمنصبي النائب الأول والثاني لرئيس مجلس الدولة حيث ترشح كل من المكرمة الدكتورة سعاد بنت محمد اللواتية والمكرم الشيخ عبد الله بن شوين الحوسني والمكرم الدكتور الخطاب بن غالب الهنائي والمكرم الدكتور سعيد بن سلطان البوسعيدي والمكرم المهندس خلفان بن صالح الناعبي .
وبعد إجراءات التصويت فاز بمنصب النائب الأول لرئيس مجلس الدولة المكرم الدكتور الخطاب بن غالب الهنائي بـ 58 صوتا فيما فازت المكرمة الدكتورة سعاد بنت محمد اللواتية بمنصب النائب الثاني لرئيس مجلس الدولة بعد جولة إعادة مع المكرم الشيخ عبد الله بن شوين الحوسني حيث فازت بواقع 44 صوتا مقابل 39 صوتا للمكرم الشيخ عبد الله بن شوين الحوسني كما تم انتخاب أعضاء مكتب المجلس .

إلى الأعلى