الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في التصفيات المزدوجة : منتخبنا الوطني يخسر من تركمانستان وإيران تنفرد بالصدارة
في التصفيات المزدوجة : منتخبنا الوطني يخسر من تركمانستان وإيران تنفرد بالصدارة

في التصفيات المزدوجة : منتخبنا الوطني يخسر من تركمانستان وإيران تنفرد بالصدارة

أضاع منتخبنا الوطني فرصة مزاحمة منتخب ايران ومشاركته فى صدارة المجموعة الرابعة بعد خسارة منتخبنا (الأولى) فى التصفيات المزدوجة امس امام نظيره التركمانستانى 1/2 فى المباراة التى جرت بالعاصمة عشق اباد وذلك ضمن منافسات التصفيات المزدوجة التى ستقام احداها فى نهائيات مونديال العالم بروسيا فى عام 2018 وكذلك كاس الأمم الاسيوية التى تستضيفها الامارات فى عام 2019 وبهذه الخسارة المفاجئة لمنتخبنا يتراجع عن الصدارة برصيد 11 نقطة فى المركز الثانى فيما نجح منتخب ايران فى الانفراد بصدارة المجموعة الرابعة بعد ان رفع رصيده الى 14 نقطة عقب فوزه امس على جوام وعلى ارض جوام 6/صفر فيما اصبح تركمانستان فى المركز الثالث فى الترتيب العام برصيد 10 نقاط

الشوط الاول
بدأ الشوط الاول بنشاط ملحوظ لمنتخبنا فيما لعب منتخب تركمانستان بحذر كبير ويحصل منتخبنا على ركنية فى الدقيقة 5 نفذها قاسم سعيد دون خطورة على مرمى تركمانستان الذى لم يظهر الا من خلال الدقيقة 6 بهجمه سريعة انتهت عند اقدام مدافعينا ويستمر الأداء الهجومى لمنتخبنا على نحو افضل وكاد قاسم سعيد ان يسجل خطورة كبيرة على مرمى منتخب تركمانستان لكن تسديدته علت العارضة بقليل وتأتى الدقيقة 19 بهجمه خطرة لمنتخبنا ليسدد عبد العزيز المقبالى براسه كرة علت العاضة التركمانية ويظهر منتخبنا افضلية واضحة من حيث الانتشار وبناء الهجمات فيما لعب منتخب تركمانستان مدافعا مع الاعتماد على الهجمات المرتدة

فرصة لمنتخبنا
وتأتى الدقيقة 26 بأخطر فرصة لمنتخبنا اثر عمل هجومى منظم تقدم خلاله على البوسعيدى ليمرر كرة على طبق من ذهب لعيد الفارسى الذى كان فى وضعية جيدة .. لكنه تأخر فى التعامل مع الكرة والفرصة السانحة ليضيع هدفا مؤكدا لمنتخبنا بعدها ينظم منتخب تركمانستان هجمة خطرة ينجح عبد السلام عامر فى ابعادها فى الدقيقة 27 .. ويكرر عيد الفارسى نفس الخطا بتباطؤه فى التعامل مع الكرة التى وصلت اليه داخل منطقة الجزاء لتضيع فرصة اخرى مواتية

تقدم تركمانستان

ويتبادل كلا المنتخبين الهجمات الى ان جاءت الدقيقة 40 ويحتسب خلالها حكم المباراة ضربة حرة مباشرة ينجح ارتور جيفوركيان فى تحويلها الى هدف لتركمانستان بعد ان تخطت الكرة الحائط الدفاعى البشرى لمنتخبنا وتأخذ طريقها داخل شباك على الحبسى ليتقدم منتخب تركمانستان 1/صفر .. بعدها قام منتخبنا بمحاولات هجومية بغية ادراك هدف التعادل ويحصل عيد الفارسى على انذار للخشونة وكان عبد السلام عامر ايضا قد حصل من قبل على انذار وينتهى الشوط الأول بتسديدة من رائد ابراهيم تعلو العارضة لينتهى الشوط الاول بتقدم منتخب تركمانستان 1/صفر

الشوط الثانى
بدأ منتخبنا الشوط الثانى مهاجما لتعويض ما فاته فى الشوط الاول وكان قد نزل عماد الحوسنى بديلا عن احمد كانو لزيادة الضغط الهجومى لمنتخبنا وينال مدافع تركمانستان انذارا للخشونة مع عماد الحوسنى وتشهد الدقيقة 51 فرصة لكن تسديدة المقبالى الراسية ذهبت سهلة فى يدى الحارس التركمانستانى ويتواصل الاداء السريع بين المنتخبين وينجح الشيبة فى انقاذ كرة خطرة فى الدقيقة 53 فيما يسدد قاسم سعيد عشوائيا فى الدقيقة 60 لتعلو كرته العارضة ويجرى بول لوجوين تغييرا اخر بدخول محمد الغسانى بديلا لعبد العزيز المقبالى فى الدقيقة 64 وينال سعد سهيل انذارا للخشونة وتأتى الدقيقة 69 بهدف ثان لمنتخب تركمانستان اثر ارتباك دفاعى لم ينجح عبد السلام فى ابعاد الكرة ليتناقلها مهاجمو تركمانستان لتصل الى سليمان موهادو الذى يسدد بدون اى عائق لتذهب الكرة داخل شباك على الحبسى وليتقدم منتخب تركمانستان 2/صفر ويصبح منتخبنا فى وضعية صعبة لتعديل النتيجة مرة أخرى.

هدف الغساني
ويقوم منتخبنا بهجوم منسق تصل الكرة فى نهاية الأمر الى البديل محمد الغسانى الذى نجح فى هز شباك منتخب تركمانستان فى الدقيقة 70 لتصبح النتيجة 2/1 ويتجدد الامل فى ادراك التعادل .. حيث ضغط منتخبنا بكامل خطوطه بحثا عن هدف تعديل النتيجة وتلوح اكثر من فرصة مواتية لعل ابرزها لمحمد الغسانى فى الدقيقة 73 وقاسم سعيد فى الدقيقة 78 ولعيد الفارسى فى الدقيقة 82 وينجح حارس منتخب تركمانستان فى انقاذ فرصة هدف مؤكد لمنتخبنا فى الدقيقة 92 فيما اعتمد منتخب تركمانستان على الهجمات المرتدة وكاد من احداها ان يضيف الهدف الثالث لولا ان التسديدة ارتطمت بالقائم لينتهى اللقاء بخسارة منتخبنا 1/2وتوقف رصيده عند 11 نقطة

ايران تنفرد بالصدارة

لم تتأثر إيران بغياب أربعة لاعبين بسبب مشكلة في تأشيرة الدخول إلى جوام وسحقت أصحاب الأرض 6-صفر في تصفيات كأس العالم 2018 لكرة القدم بعدما أنهى كل فريق اللقاء بعشرة لاعبين وأحرز مهدي تاريمي هدفين لإيران بينما جاءت باقي الأهداف بواسطة كمال الدين كاميابينيا ورامين راضيان ومسعود شجاعي وكريم أنصاري فرد. وأصبح رصيد إيران – التي لم تتعرض لأي هزيمة في التصفيات – 14 نقطة في صدارة المجموعة الرابعة وستخوض آخر جولتين في التصفيات على أرضها أمام الهند ومنتخبنا في مارس المقبل. وتتأهل المنتخبات المتصدرة للمجموعات الثماني إلى الدور الثالث في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019 إضافة إلى أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثاني. وكانت إيران فازت 6-صفر على جوان في طهران في سبتمبر وسجل تاريمي الهدف الأول في الدقيقة 12 وأضاف كاميابينيا الهدف الثاني في الدقيقة 32 قبل أن يضيف الفريق الزائر ثلاثة أهداف في أربع دقائق بالشوط الثاني ليحسم الانتصار. وأحرز راضيان الهدف الثالث قبل طرد جون ماتكين لاعب جوام بسبب خطأ ضد تاريمي أسفر عن ركلة جزاء نفذها البديل شجاعي في الدقيقة 53 وقبل أن يسجل أنصاري فرد هدفا آخر واختتم تاريمي الأهداف قبل طرد زميله الحارس علي رضا بيرانفاند بسبب لمسة يد خارج المنطقة وبسبب إجراء التغييرات الثلاثة اضطر المدافع الإيراني عزت الله بورجاز إلى شغل مركز حراسة المرمة في آخر 20 دقيقة.

إلى الأعلى