الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الجيش السوري يقضي على عشرات الإرهابيين في ريفي إدلب ودرعا

الجيش السوري يقضي على عشرات الإرهابيين في ريفي إدلب ودرعا

دمشق ـ موسكو ـ (الوطن) ـ وكالات:
قضى الجيش السوري على عشرات الإرهابيين خلال عملياته المستمرة في ريفي إدلب ودرعا، فيما كشفت الخارجية الروسية عن إنتاج إرهابي داعش لنحو 50 ألف برميل نفط يوميا.
وأكدت مصادر ميدانية في سوريا سقوط 35 قتيلا على الأقل في صفوف إرهابيي ما يسمى (جيش الفتح) في ريف إدلب. وذكرت المصادر في تصريح لسانا السورية أن وحدة من الجيش والقوات المسلحة نفذت عملية نوعية على مواقع للتنظيمات الإرهابية في الجهة الجنوبية الغربية من قرية دير سنبل جنوب مدينة إدلب بنحو 35 كم أسفرت عن مقتل 7 إرهابيين على الأقل. ولفتت المصادر إلى مقتل القيادي في تنظيم جبهة النصرة الإرهابي محمد شيروط وعدد من أفراد مجموعته خلال عملية نوعية للجيش على أحد مقراتهم فى الأطراف الغربية لمدينة معرة النعمان. وأكدت المصادر مقتل الإرهابى القيادي، فيما يسمى جبهة ثوار سراقب رأفت عبد الرزاق الحمود وثلاثة من مرافقيه نتيجة انفجار عبوة ناسفة في محيط مدينة سراقب.
إلى ذلك أكدت المصادر مقتل 23 إرهابيا على الأقل خلال عمليات على مقرات وتجمعات لتنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي في بلدة احسم وريف معرة النعمان أسفرت عن تدمير 4 مقرات بما فيها من أسلحة وذخيرة. وفي ريف درعا، دمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة آلية للتنظيمات الإرهابية المرتبطة بكيان الاحتلال الإسرائيلي في منطقة درعا البلد وأوقعت 15 إرهابيا على الأقل بين قتيل ومصاب خلال كمين محكم في ريف درعا الشمالي. وقال مصدر عسكري إن وحدة من الجيش دمرت سيارة للتنظيمات الإرهابية في حي العباسية بمخيم النازحين بدرعا البلد التي تعد معبرا رئيسيا لتسلل الإرهابيين المرتزقة وتهريب الأسلحة والذخيرة بحكم قربها من الأراضي الأردنية. وأفادت مصادر ميدانية بأن وحدة من الجيش وبعد عمليات الرصد والمتابعة لتحركات إرهابيين من (جبهة النصرة) وما يسمى (حركة المثنى) فجرت عبوات ناسفة على طريق تحركهم بين قريتي الشيخ مسكين وإنخل ما أدى إلى مقتل وإصابة 15 إرهابياً وتدمير وإعطاب عدد من العربات التي كانوا يستقلونها.
إلى ذلك أقرت التنظيمات الإرهابية التكفيرية عبر صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل عدد من أفرادها من بينهم من سمته قائد كتيبة الخلفاء الراشدين الإرهابي عاهد محمد الحوامدة في الشيخ مسكين. وفي درعا البلد ذكر مصدر عسكري أن وحدة من الجيش والقوات المسلحة دمرت سيارة للتنظيمات الإرهابية في حي العباسية بمخيم النازحين بدرعا البلد.
سياسيا، موسكو قال رئيس إدارة التحديات والتهديدات الجديدة في وزارة الخارجية الروسية إليا روجاتشيف إن داعش ينتج -40 50 ألف من النفط في اليوم. وقال روجاتشيف في مقابلة أجرتها معه صحيفة”كوميرسانت ” الروسية ونشرت أمس ” منذ عام قال خبراء إن داعش أنتج 30 ألف برميل من النفط في اليوم آنذاك ، والرقم الآن مابين 50-40 ألف برميل من النفط”.
وأضاف ” قرار مجلس الأمن رقم 2199 اعترف بأن تجارة النفط غير الشرعية هي المصدر الرئيسي للدخل لداعش وألزم كل الدول بالتصدي بحزم لذلك”.
وأشار روجاتشيف إلى أن عدد مسلحي داعش يزداد ولم يفقد التنظيم أي أراض”على الأقل. وتابع روجاتشيف أن روسيا لديها تساؤلات بشأن دوافع التحالف الغربي في شن هجمات جوية على منشآت البنية التحتية النفطية في المناطق السورية والعراقية التي يسيطر عليها داعش. واستطرد ” على مدار أكثر من عام من القصف ، لم يلحق التحالف بقيادة الولايات المتحدة أي ضرر بالبنية التحتية النفطية لداعش “. ولفت إلى أن “طيران التحالف قام بقرابة 8 آلاف طلعة جوية وفي ربع الحالات عادت الطائرات بدون إطلاق كل الذخيرة التي تحملها ، أي أنها لاتجد أي أهداف لمهاجمتها “.

إلى الأعلى