الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 م - ٢٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر: الناخبون بالخارج يدلون بأصواتهم في المرحلة الثانية من (البرلمانية)

مصر: الناخبون بالخارج يدلون بأصواتهم في المرحلة الثانية من (البرلمانية)

الداخل يقترع اليوم

القاهرة ـ وكالات: توجه الناخبون المصريون في الخارج أمس إلى مراكز الاقتراع في السفارات للادلاء بأصواتهم على مدى يومين في المرحلة الثانية من انتخابات مجلس النواب (البرلمان).
ويتوجه الناخبون في الداخل إلى مراكز الاقتراع اليوم ايضا للادلاء بأصواتهم في انتخابات مجلس النواب في اطار المرحلة ذاتها التي تشمل 13 محافظة من بينها العاصمة القاهرة على مدى يومين.
ويبلغ عدد الناخبين ممن يحق لهم الادلاء بأصواتهم في الداخل 28 مليون ناخب.
ويتنافس في هذه المرحلة 2847 مرشحا ومرشحة على 222 مقعدا اضافة إلى اربع قوائم لكل منها 45 مرشحا وهي “في حب مصر” و”النور” و”التحالف الجمهوري” و” الجبهة الوطنية” و” الاستقلال”.
وكانت المرحلة الاولى قد اجريت في منتصف اكتوبر الماضي في 14 محافظة وفاز فيها 60 مرشحا ينتمون الى قائمة “في حب مصر” وفاز 213 مرشحا بالنظام الفردي.
وقال حمدي لوزة نائب وزير الخارجية في تصريحات لراديو مصر إن الناخبين بدأوا الإدلاء بأصواتهم في نيوزيلندا وأستراليا ودول الخليج العربي وإن لجان الانتخاب. وأضاف أن الاقتراع يجرى في 139 سفارة وقنصلية مصرية حول العالم.
وسوف يستمر اقتراع الناخبين في الخارج ليوم ثان اليوم ويبدأ الاقتراع في الداخل غدا ولمدة يومين.
واتسمت المرحلة الأولى التي أجريت الشهر الماضي بعزوف من الناخبين إذ بلغت نسبة التصويت نحو 23 في المئة. وأجريت المرحلة الأولى لشغل 226 مقعدا بالمنافسة الفردية لكن القضاء الإداري أبطل النتائج في أربع دوائر من بين 103 دوائر. وفازت قائمة (في حب مصر) الداعمة للسيسي بستين مقعدا هي المقاعد المخصصة للقوائم في المرحلة الأولى. وسيتم شغل 60 مقعدا أخرى بنظام القوائم في المرحلة الجديدة.
وكان من حق 27 مليونا و402353 ناخبا الإدلاء بأصواتهم في المرحلة الأولى التي شملت 14 محافظة بينها الجيزة والإسكندرية. ومن حق عدد مماثل تقريبا من الناخبين الإدلاء بأصواتهم في المرحلة الثانية التي ستشمل باقي المحافظات وعددها 13 من بينها القاهرة.
وفاز 273 مرشحا في المرحلة الأولى. ويتألف البرلمان الجديد من 568 عضوا منتخبا هم 448 نائبا بالنظام الفردي و120 نائبا بنظام القوائم. ولرئيس الدولة أن يعين ما يصل إلى خمسة في المئة من عدد الأعضاء.
وتمثل انتخابات مجلس النواب الاستحقاق الثالث من خريطة المستقبل في مصر، بعد انجاز الدستور، واجراء الانتخابات الرئاسية.

إلى الأعلى