الأربعاء 26 يوليو 2017 م - ٢ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / السلطنة تتوج بمنافسات الجولة الرابعة لروتكس ماكس للكارتينج بالإمارات
السلطنة تتوج بمنافسات الجولة الرابعة لروتكس ماكس للكارتينج بالإمارات

السلطنة تتوج بمنافسات الجولة الرابعة لروتكس ماكس للكارتينج بالإمارات

الأخوان الحبسي أول بفئة المايكرو والميني والرواحي بطلا في دي دي 2

أثبت نجوم السلطنة أنهم قادرون على مواصلة تألقهم خليجيا في رياضة المحركات وذلك بعدما توجو بلقب الجولة الرابعة من بطولة الإمارات روتكس ماكس للكارتينج والتي اقيمت فعالياتها على حلبة كارت دوم بدبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تألق نجوم السلطنة وتمكنوا من احتكارهم للمراكز الأولى، فقد تمكن متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات شهاب بن أحمد الحبسي من الحصول على المركز الأول في فئة الميني، بينما تمكن أخيه محمد بن أحمد الحبسي من التتويج بلقب فئة المايكرو، بينما تمكن متسابق فريق عمان للكارتينج سند بن سليمان الرواحي من احتلال المركز الأول في فئة دي دي 2 بينما جاء أخيه عبدالله بن عبدالله الرواحي في المركز الثالث في نفس الفئة، بينما حل متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات خالد بن إبراهيم الوهيبي في المركز الثامن في فئة الجونيور.

فئة المايكرو
البداية كانت مع متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات محمد الحبسي الذي توج بجدارة بلقب فئة المايكرو وذلك في ختام مثير شهده السباق النهائي في هذه الفئة، الحبسي بدأ الجولة الرابعة بالتجارب التأهيلية والتي حل فيها في المركز 13 من أصل 17 مشاركا في هذه الفئة والتي تكونت من 12 لفة، وجاء في المركز الأول المتسابق جاي ايتشنبرجر، بينما حصل على المركز الثاني المتسابق انستايا سافونوفا، وحل في المركز الثالث المتسابق نديم كانسيرس. السباق الأول في هذه الفئة والذي تكون من 8 لفات دخله متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات محمد الحبسي بعزيمة الكبار واستطاع احتلال المركز الثالث بجدارة بعدما تمكن من تقديم عرض جيد له في السباق الأول من هذه الجولة وتغلب على العديد من أصحاب الخبرة في هذه الفئة، تاركا المركز الأول للمتسابق انستايا سافونوفا، والمركز الثاني للمتسابق جاي ايتشنبرجر.
في السباق الثاني وقبل النهائي لفئة المايكرو والذي تكون من 11 لفة تراجع متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات محمد الحبسي للمركز الرابع بعد مشاكل فنية لازمته في هذا السباق على الرغم من محاولاته المتكررة للمحافظة على المركز الثالث إلا أنه فقده في اللفات الأخيرة من السباق، وجاء في المركز الأول جاي ايتشنبرجر بينما حل في المركز الثاني المتسابق علي الشامسي وحصل على المركز الثالث المتسابق أليكس كورنر. السباق الثالث والنهائي لهذه الفئة والذي تكون من 15 لفة أثبت متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات محمد الحبسي جدارته وأنه من طينة الكبار وأنه قادر على تخطي الصعاب التي تواجه وأن الصعود لمنصة التتويج ورفع علم السلطنة هو حلم يراوده منذ نعومة أظافره، حيث استطاع تقديم أفضل مستوياته بعدما تمكن من التتويج بلقب السباق والجولة الرابعة من البطولة، تاركا المركز الثاني للمتسابق أليكس كورنر والمركز الثالث للمتسابق علي الشامسي.

فئة الميني

متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات شهاب الحبسي والذي يشارك في فئة الميني هو الآخر لم يشذ عن القاعدة التي انتهجها أخيه محمد الحبسي حيث استطاع شهاب وضع نفسه بقوة في الصدارة بجدارة منذ التجارب التأهيلية لهذه الفئة والتي حل فيها في المركز الأول من أصل 10 مشاركين في هذه الفئة، تاركا المركز الثاني للمتسابق سيم كونمبكسي والمركز الثالث للمتسابق جيمي دي. شهاب الحبسي واصل عروضه القوية في هذه الجولة بعدما فرض نفسه بقوة في السباق الأول المكون من 9 لفات بعدما توج بلقب السباق الأول وجاء في المركز الثاني المتسابق سيم كونمبكسي وفي المركز الثالث المتسابق ليم كريستال. السباق الثاني وقبل النهائي والمكون من 12 لفة لم يترك متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات شهاب الحبسي المجال لأي متسابق آخر مزاحمته على الصدارة وذلك بعدما واصل عروض القوية وفرض نفسه بقوة في هذه البطولة وتتويج نفسه بلقب السباق الثاني تاركا المركز الثاني للمتسابق جيمي دي والمركز الثالث للمتسابق سيم كونمبكسي. أما في السباق الثالث والنهائي لهذه الجولة المكون من 15 لفة فكان حصاد المستوى الفني الكبير الذي قدمه متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات شهاب الحبسي واضحا بعدما استطاع من وضعه نفسه بجدارة في المركز الأول معلنا للجميع بأنه البطل المتوج لهذه الجولة وأنه مستقبل رياضة المحركات في السلطنة، وجاء الترتيب العام لهذه الجولة بفوز المتسابق شهاب الحبسي بالمركز الأول وحل في المركز الثاني المتسابق جيمي دي بينما ذهب المركز الثالث لصالح المتسابق سيم كونمبكسي.

فئة دي دي 2

الأخوان سند الرواحي وعبدالله الرواحي متسابقا فريق عمان للكارتينج هما أيضا استطاعا احتكار المراكز الأولى في فئة دي دي 2 من الجولة الرابعة من البطولة، أبناء سليمان الرواحي دخلا الجولة بالتجارب التأهيلية والمكونة من 6 لفات والتي حل فيها المتسابق سند الرواحي في المركز الثاني تاركا المركز الأول للمتسابق امانويل باجني، اما المركز الثالث فكان من نصيب متسابق فريق عمان للكارتينج عبدالله الرواحي فجاء في المركز الثالث في التجارب. السباق الأول والمكون من 11 لفة لم يتغير حال ترتيب المراكز الثلاثة الأولى بعدما حل متسابق فريق عمان للكارتينج سند الرواحي في المركز الأول بجدارة وجاء المتسابق امانويل باجني في المركز الثاني تاركا المركز الثالث لمتسابق فريق عمان للكارتينج عبدالله الرواحي.
أما في السباق الثاني وقبل النهائي والمكون من 14 لفة فكان متسابق فريق عمان للكارتينج سند الرواحي في المقدمة وواصل صدارته للترتيب العام في هذه الجولة لهذه الفئة تاركا المركز الثاني للمتسابق امانويل باجني، ونال متسابق فريق عمان للكارتينج عبدالله الرواحي المركز الثالث، لتنتهي الجولة الرابعة في فئة دي دي 2 بالسباق الثالث والنهائي والمكون من 20 لفة بتتويج متسابق فريق عمان للكارتينج سند الرواحي بلقب الجولة الرابعة لبطولة الإمارات روتكس ماكس للكارتينج بعد أن قدم عرضا أشاد به الجميع مواصلا فرض نفسه بجدارة في هذه البطولة تاركا المركز الثاني للمتسابق امانويل باجني والمركز الثالث لأخيه عبدالله الرواحي الذي هو الآخر أبى إلا أن يرفع علم السلطنة في منصات التتويج في ختام الجولة الرابعة.

فئة الجونيور

متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات خالد بن إبراهيم الوهيبي شارك في الجولة الرابعة من البطولة في فئة الجونيور الذي دخلها بنية الاستفادة وكسب المزيد من الخبرة في رياضة الكارتينج، حيث بدأ الوهيبي الجولة الرابعة بالتجارب التأهيلية والتي تكونت من 10 لفات وأنهاها في المركز 6 وسط منافسة كبيرة من قبل المشاركين في هذه الفئة. متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات خالد الوهيبي دخل السباق الأول المكون من 10 لفات برغبة كبيرة نحو تقديم أفضل ما لديهم وسط مشاركة أصحاب الخبرات الكبيرة في البطولة من مختلف الجنسيات والتي حل فيها الوهيبي في المركز 8 في السباق الأول، حيث جاء في المركز الأول المتسابق تيمور كارمن بينما حل في المركز الثاني المتسابق بيردانا بوترا وفي المركز الثالث المتسابق اليت جونس.
السابق الثاني وقبل النهائي لهذه الفئة والمكون من 13 لفة دخله متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات خالد الوهيبي برغبة كبيرة من أجل تحسين مركزه واستطاع التقدم للمركز السادس وهو نفس المركز الذي أنهى به السباق الثاني، حيث جاء في المركز الأول المتسابق تيمور كارمن وحل في المركز الثاني المتسابق بيردانا بوترا بينما حصل على المركز الثالث المتسابق ثيور تشون. وفي السباق الثالث والنهائي والمكون من 18 لفة تراجع متسابق فريق الوهيبي لرياضة السيارات خالد الوهيبي للمركز الثامن وسط محاولات عديدة منه من أجل التقدم وتجاوز العديد من المتسابقين إلا أن قوة المنافسة الكبيرة لم تسعفه، لينتهي السباق النهائي لهذه الفئة بحلول المتسابق تيمور كارمن في المركز الأول وجاء المتسابق تيور تشون في المركز الثاني وفي المركز الثالث المتسابق بيردانا بوترا.

إلى الأعلى