الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / نفط عمان فوق 40 دولاراً للبرميل منخفضاً بمقدار “22″ سنتًا

نفط عمان فوق 40 دولاراً للبرميل منخفضاً بمقدار “22″ سنتًا

تراجع “برنت” بسبب تخمة المعروض وآفاق الإنتاج ومخزون الصين يسجل هبوطاً

مسقط ـ عواصم ـ وكالات: بلغ سعر نفط عمان تسليم شهر يناير القادم أمس 82ر40 دولار، وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عمان قد شهد أمس انخفاضًا بلغ 22 سنتًا عن سعر أمس الأول الذي بلغ “04ر41″ دولار.
تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العماني تسليم شهر ديسمبر المقبل بلغ 46 دولارًا و3 سنتات للبرميل مرتفعًا بذلك 27 سنتًا مقارنة بسعر تسليم شهر نوفمبر الجاري.
وتراجعت أسعار النفط الخام أمس، بعد تبدد المخاوف من أن يسبب تصاعد العنف في تعطيل الإمدادات في الشرق الأوسط وتحول الأنظار إلى تخمة المعروض المستمرة وزيادة الإنتاج العالمي.
وانخفض خام القياس العالمي مزيج برنت 46 سنتا ليصل إلى 45.71 دولار للبرميل.
وتراجع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 21 سنتا إلى 42.83 دولار للبرميل بعدما صعد إلى 43.30 دولار في وقت سابق من الجلسة.
وفي اليوم السابق سجلت أسعار النفط مكاسب للجلسة السادسة على التوالي بعد زيادة أقل من المتوقع في المخزونات الأميركية.
وأثار إسقاط تركيا لطائرة روسية يوم الاثنين القلق في السوق لكنه لم يؤثر بشكل يذكر على الاعتقاد بأن الإنتاج العالمي سيبقى مرتفعا حتى مع صعود المخزونات.
ونزل خام برنت حوالي 8% في نوفمبر وحوالي 20% هذا العام بعد أن هوى من مستوى يزيد على 115 دولارا العام الماضي. وتصر أوبك على مواصلة ضخ النفط للدفاع عن حصتها السوقية الأمر الذي يثير قلق بعض الأعضاء الأقل نفوذاً في المنظمة والذين يخشون من أن تهبط الأسعار صوب 20 دولارا للبرميل. وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية ارتفاعا أقل من المتوقع في المخزونات الأميركية بلغ مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 20 نوفمبر، وسجلت المخزونات ارتفاعا للأسبوع التاسع على التوالي لكنه جاء أقل من توقعات المحللين بزيادة قدرها 1.2 مليون برميل.
وقالت وكالة انباء شينخوا الرسمية أمس الخميس: ان مخزونات النفط الخام التجارية في الصين انخفضت بنسبة 4.4% في اكتوبر مقارنة مع الشهر السابق مسجلة أكبر هبوط منذ عام 2010 على الأقل في حين تراجعت مخزونات الوقود المكرر 8.5%.
وذكرت نشرة “تشاينا او.جي.بي” التي تصدرها شينخوا أن الديزل قاد الانخفاض في مخزونات الوقود مع هبوطه 14% مواصلاً التراجع للشهر الثالث على التوالي ليصل إلى أدنى مستوى هذا العام وسط صادرات متزايدة وذروة موسم صيد الأسماك.
وأظهرت بيانات من الجمارك مطلع الاسبوع ان صادرات الديزل قفزت في اكتوبر 166% لتصل إلى 920 ألف طن. وانخفضت مخزونات البنزين 1% فيما يرجع إلى طلب مرتفع من المسافرين بمناسبة إجازة اليوم الوطني بداية الشهر الماضي.
وسجلت مخزونات الكيروسين ـ التي تستخدم في الغالب كوقود للطائرات ـ هبوطاً بلغ 7.4% عن الشهر السابق.
وهبطت مخزونات النفط الخام التجارية ـ التي لا تشمل الاحتياطيات الاستراتيجية ـ إلى أدنى مستوى لها منذ ابريل 2014. وجاء هذا الهبوط مع ارتفاع استهلاك مصافي التكرير الصينية من الخام الشهر الماضي حوالي 1% إلى 10.42 مليون برميل يوميا.

إلى الأعلى