الأربعاء 18 أكتوبر 2017 م - ٢٧ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / مطلع 2016 .. بدء العمل في ميناء الباطنة الجاف

مطلع 2016 .. بدء العمل في ميناء الباطنة الجاف

كتب ـ جيتا بيلاي:
اقتربت أعمال تسوية الأرض في مربع 1 من المرحلة الأولى من انشاء منطقة جنوب الباطنة اللوجستية من الانتهاء ، حيث يتوقع البدء في انشاء الميناء الجاف مطلع العام الجديد 2016. وقال المهندس أحمد بن سعيد الأزكوي ، مدير مشروع المنطقة اللوجستية بجنوب الباطنة إن العمل بالمنشآت المتبقية سوف يبدأ قريبا ، مضيفا أن العمل قد اكتمل في وضع التصميم التفصيلي للمنطقة على مساحة تزيد على ثلاثة كيلومترات. وأشار إلى أنه ينتظر طرح مناقصات في وقت لاحق على أن يبدأ الانشاء في الربع الأول من 2016. ونوه إلى أن الميناء الجاف الذي ينتظر انجازه أولا سيكون له دور محوري في تسهيل حركة التجارة في الأسواق المحلية فضلا عن أنشطة الاستيراد والتصدير ، فيما تم إدراج تسع شركات على قائمة المشغلين المحتملين للميناء الجاف.
وأوضح الأزكوي أن المربع 1 يتضمن النماذج الأولية للمستودعات ومخزن الفناء المفتوح للحاويات ومنطقة التوزيع وانتظار الشاحنات وغيرها من المنشآت والمباني الادارية والخدمية المختلفة.
ويعد المشروع جزءا من جهود وضع السلطنة كبوابة لوجستية لمنطقة الخليج والشرق الأوسط حيث يتوقع أن يولد وظائف وفرصا للمشاريع الصغيرة والمتوسطة وجذب الاستثمارات.
وقال الأزكوي إن عملية التسجيل الرسمي للأفراد أو الشركات المهتمة بإقامة منشآت في المنطقة ستعلن عند اطلاق المشروع وستشمل استمارة تسجيل عبر الانترنت لافتا إلى أنه بالنسبة لوصلات المياه والكهرباء ورسومات شبكات المرافق للمربع 1 هي حاليا في طور الحصول على الموافقات وسيتم عرضها للمناقصة في 2016. وأشار إلى أن أكثر من 70% من المربع 1 سيخصص لمنشآت مثل المستودعات ومخازن التبريد وأفنية التخزين المفتوحة وتحميل الشاحنات والخدمات الادارية وغيرها من الخدمات مثل فحص الجمارك ومستودع الشاحنات. ولفت الى ان انشاء طريق الباطنة السريع كان مهما للغاية اذ انه سيكون نقطة الوصول الاولية للمنطقة اللوجستية وسيعطي المنطقة ميزة كبيرة.
وختم بقوله إن المرحلة الثانية والمراحلة المستقبلية هي حالية في طور وضع تصورات المخطط الرئيسي وستعرض تفاصيلها في السنوات القادمة ، وعبر أن اعتقاده بأن عددا من المؤشرات مثل اتجاهات السوق والطلب هي التي ستحدد المتطلبات المستقبلية.

إلى الأعلى