السبت 21 أكتوبر 2017 م - ٣٠ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / طلاب السلطنة يفوزون بالمراكز الأولى في الدورة الخامسة عشر من المسابقة الإقليمية للخطابة البيئية العامة بدبي
طلاب السلطنة يفوزون بالمراكز الأولى في الدورة الخامسة عشر من المسابقة الإقليمية للخطابة البيئية العامة بدبي

طلاب السلطنة يفوزون بالمراكز الأولى في الدورة الخامسة عشر من المسابقة الإقليمية للخطابة البيئية العامة بدبي

شهدت المسابقة الإقليمية للخطابة البيئية العامة لهذا العام منافسة ما بين أربعة فرقٍ من طلاب التعليم العالي العُمانيين مع 51 فريقا من نظرائهم من المنطقة حيث حصدوا إشادة عالية من لجنة التحكيم نتيجة لمهاراتهم الخطابية المميزة. و قد فاز كل من فريق ’أوبال‘ من كلية العلوم التطبيقية بالرستاق و فريق ’حياتي في بيئتي‘ من كلية عُمان لطب الأسنان في المرتبة الثانية عن فئتي ’البيئة والتنمية: صراعٌ أم توافق؟‘و ʼالاستدامة مسؤوليتنا: إنها لم تعد خياراً لناʻ على التوالي كما حصد فريق ’البيئة الخضراء‘ من كلية العلوم التطبيقية بالرستاق المرتبة الثانية عن موضوع ’الزيادة السكانية أم الاستهلاك المفرط : أين يجب أن نركز؟‘ وتميزفريق ’نحميها لتحمينا‘ من الكلية التقنية بإبراء في المرتبة الثالثة عن فئة ʼمن العالمية إلى المحلية: التشريعات البيئية والتكامل الاقتصادي‘.
وقالت نهيلة بنت شكري السليمانية منسقة شؤون التعليم بجمعية البيئة العُمانية : نحن نشعر بالفخر بما حققه الطلاب العُمانيون حيث ساهم هذا الحدث في تمكينهم ومنحهم الخبرة القيمة التي ساعدت في تعزيز قدراتهم ومهاراتهم الشخصية، وتوسيع آفاقهم الفكرية، فضلاً عن إنشاء قنوات مستدامة للتواصل، فمجرد المشاركة في النهائيات الإقليمية هو فوز مكنهم من التفاعل والتواصل مع أقرانهم على الصعيد الإقليمي.
وقالت تُعد مسابقة الخطابة البيئية لطلاب الكليات والجامعات فعالية إقليمية ثنائية اللغة تمثّل منصة للعقول الشابة للتأمل في المشكلات البيئية وتحليلها ومناقشتها على الصعيدين الإقليمي والعالمي واقتراح الحلول المناسبة لها. وتجمع هذه المسابقة السنوية بين طلاب الكليات والجامعات حيث تبدأ فعالياتها بسلسلة من المنافسات المحلية التي يقوم فيها الطلاب بتقديم ورقة بحثية لمناقشة أحد أربعة مواضيع بيئية محددة أمام لجنة التحكيم كي يتأهل الفريق الفائز عن كل موضوع للمشاركة في النهائيات الإقليمية التي تنظمها مجموعة عمل الإمارات للبيئة.
وكانت الفرق الأربعة الممثلة للسلطنة قد تأهلت للنهائيات الإقليمية بعد الفوز في المسابقة الوطنية. وقبل السفر إلى دبي مقر إقامة النهائيات، نالت الفرق الأربعة تدريبٍا تحت إشراف أحد خبراء نادي توستماسترز الدولي، ومعهد كيمجي للتدريب، كما حظوا بشرف مقابلة معالي محمد بن سالم التوبي وزير البيئة والشؤون المناخية.
جديرٌ بالذكر أن جمعية البيئة العُمانية قد قامت بتنظيم المسابقة الوطنية للخطابة البيئية العامة بداية الشهر الجاري وجاءت تحت رعاية ذهبية من شركة أوكسيدنتال عُمان، وشركة بي بي اكسبلوريشن إبسلون ليميتد؛ ورعايةٍ برونزية من الشركة العُمانية للغاز الطبيعي المُسال، والشركة العُمانية العالمية للتنمية والاستثمار، وشركة كيمجي رامداس، ومجموعة شركات الأنصاري، فضلاً عن الدعم المتميز من قبل فندق كراون بلازا مسقط، وشركة كاريليون علوي ش.م.م.، و الشركة الإبداعية العربية للعلاقات العامة ’تراكس‘،وبرو جروب عُمان.

إلى الأعلى