الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “36″ صورة ضوئية بعدسات السفراء وموظفي البعثات الدبلوماسية تشهدها جمعية التصوير الضوئي
“36″ صورة ضوئية بعدسات السفراء وموظفي البعثات الدبلوماسية تشهدها جمعية التصوير الضوئي

“36″ صورة ضوئية بعدسات السفراء وموظفي البعثات الدبلوماسية تشهدها جمعية التصوير الضوئي

بمعرض يحتفي بعدساتهم الجميلة

كتب – خالد بن خليفة السيابي:
افتتح مساء أمس الأول بمقر جمعية التصوير الضوئي التابعة لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم وبرعاية الاتحاد الدولي لفن التصوير الضوئي (الفياب) معرض عمان في عيون السفراء في نسخته الثانية تحت رعاية صاحب السمو السيد محمد بن سالم آل سعيد، رئيس دائرة المراسم بوزارة الداخلية، بحضور مجموعة كبيرة من المصورين والمهتمين بفن التصوير الضوئي. شارك في المعرض في النسخة الثانية تسع دول شقيقة وهي: إيطاليا وفرنسا وأميركا والبرازيل والعراق وتنزانيا وماليزيا ومصر وهولندا. وتضمن المعرض (36) صورة ضوئية بعدسات السفراء وموظفي مختلف البعثات الدبلوماسية بالسلطنة.
وحول المعرض تحدث أحمد البوسعيدي مدير جمعية التصوير الضوئي قائلا: فكرة وهدف المعرض هو تسجيل انطباع السفراء عن جمال السلطنة من خلال عدساتهم ونقل ما تزخر به السلطنة من جوانب ثقافية وحضارية وتراثية بالإضافة إلى الطبيعة المتنوعة بتضاريسها كالجبال والصحراء والأودية والشواطئ.وأضاف”البوسعيدي”: السفارات التي شاركت بهذا المعرض هي من تملك مبدعين لديهم حس وأعمال فنية من خلال تواجدهم في السلطنة والمعرض هو ليس مسابقة بين السفارات هو فقط لنقل تجربتهم الفنية بحيث يجمعهم معرض مشترك. وذكر أحمد البوسعيدي أن اختيار السلطنة لتكون مركزا لمعارض الاتحاد الدولي لفن التصوير الضوئي يلزم علينا إقامة مجموعة من المعارض الدولية والإقلمية تحت إشراف الاتحاد الدولي لفن التصوير الضوئي وهذا المعرض أحد المعارض وهو المعرض الوحيد في العالم الذي يقام للسفراء ليحتفي بالتقاطاتهم الجميلة ويجمعهم تحت مظلة الفن بعيدا عن الأحداث السياسية والإقلمية. يذكر أن الجمعية سعت بأن يكون هذا المعرض سنويا من أهم معارض التصوير الضوئي في منطقة الشرق الأوسط لاسيما مع اختيار السلطنة لتكون مركزا لمعارض الاتحاد الدولي لفن التصوير الضوئي بالشرق الأوسط واداركا لأهمية الصورة في حمل رسالة السلام والمحبة بين الدول من خلال نقل جمال وروعة الأمكنة وإتاحة الفرصة للسفراء وموظفي مختلف البعثات الدبلوماسية للتعرف على إبداعاتهم وهواياتهم الفوتوغرافية وترويجا للسياحة الداخلية لعماننا الحبيبة عند زيارتهم وتوثيقهم للمناظر ومنجزات النهضة الحديثة بعدساتهم المختلفة.

إلى الأعلى