الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / 22% .. انخفاضا في نسبة الجرائم بالسلطنة العام 2014م والسرقة في مقدمتها

22% .. انخفاضا في نسبة الجرائم بالسلطنة العام 2014م والسرقة في مقدمتها

بإجمالي 10 آلاف و600 جاني
ـ القتل والإيذاء والسرقة والاغتصاب الأكثر شيوعا والفئة العمرية الأكثر من 18 إلى 29 عاما وثلث الجناة من الوافدين

سجل عدد الجرائم بالسلطنة انخفاضا بنسبة 22% خلال العام 2014 مقارنة بالعام 2013 ليكون العام الماضي أقل الأعوام تسجيلا للجرائم خلال السنوات الخمس الأخيرة (2010 ـ 2014) كما انخفض عدد الجناة بنسبة 4.2% ليصل إلى حوالي 10 آلاف و600 جاني وفق ما أشارت الملامح الإحصائية عن الجرائم والجناة في السلطنة لعام 2014 والصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات.
وبينت الإحصائيات أن معدل الجرائم في السلطنة بلغ 3 جرائم لكل ألف من السكان لعام 2014م كما أن من بين كل ألف من السكان هناك 3 جناة وشكلت الجرائم ضد الأشخاص والتي تشمل القتل والإيذاء والسرقة والاغتصاب ما نسبته 65.6% من الجرائم حيث جاءت السرقة كأكثر الجرائم في هذه الفئة على الاطلاق مشكلة ما نسبته 80% من اجمالي الجرائم ضد الأشخاص.
أما ما يصنف بـ(الجرائم دون ضحايا) والتي تشمل القمار والبغاء واستخدام المخدرات فقد شكلت 26% من الجرائم بالسلطنة وكان أكثرها على الاطلاق استخدام المخدرات بنسبة 96.6% من الجرائم من هذا النوع تلاها البغاء بنسبة 3.1% ثم القمار بنسبة 0.3%.
وفيما يخص الجرائم ضد الممتلكات التي تشمل سرقة السيارات والإحراق العمد فقد شكلت ما نسبته 5% من إجمالي الجرائم وكان أكثرها سرقة السيارات بنسبة 80.4% والاحراق العمد بنسبة 19.6%.
أما ما يعرف بجرائم الياقة البيضاء والتي تشمل التزوير والرشوة والفساد والاختلاس فقد شكلت ما نسبته 4% من إجمالي الجرائم حيث كانت جرائم التزوير هي الأكثر في هذه الفئة مشكلة 90% من جرائم الياقة البيضاء فيما شكلت الرشوة والفساد 8.4% والاختلاس 1.2%.
وبحسب الفئات العمرية للجناة والتي تقسمهم إلى أحداث (من 9 الى 17 سنة) وبالغين (ما فوق الـ17 سنة) فقد شكل الأحداث 2.5% فقط من الجناة خلال العام 2014 ليشكل البالغون النسبة المتبقية لكن الفئة العمرية للشباب (من 18 الى 29 عاما) شكلت النسبة الأكبر بين البالغين حيث بلغت حوالي 49% من الجناة.
وبحسب الجنس والجنسية تقول الإحصائيات إن حوالي ثلث الجناة بالسلطنة (34%) هم من الوافدين كما أن الغالبية العظمى من الجناة ذكور مشكلين 97% من الجناة العمانيين و84% من إجمالي الجناة الوافدين.
كما تشير الإحصائيات إلى أن حوالي نصف الجناة هم مرتكبو جرائم ضد الأشخاص و40.5% من الجناة في السلطنة ارتكبوا جرائم استخدام المخدرات كذلك لوحظ أن الجناة العمانيين أكثر ارتكابا لجميع أنواع الجرائم ما عدا جرائم الياقة البيضاء.
وفيما يخص مؤشرات الجرائم والجناة على مستوى المحافظات للعام 2014 فقد تم تسجيل حوالي ثلثي الجرائم والجناة في محافظات مسقط وشمال الباطنة وظفار كما بدا المعدل مرتفعا في محافظة البريمي حيث سجل 6 جرائم لكل ألف من السكان و5 جناة لكل ألف من السكان وكانت محافظتا مسندم والوسطى أقل المحافظات تسجيلا للجرائم حيث بلغت نسبة الجرائم بهما 1% لكل منهما من إجمالي الجرائم بالسلطنة كما سجلتا أقل نسبة من الجناة لتبلغ على التوالي 1.5% و1%.

إلى الأعلى