الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الإعلان عن “إثمار” كأول شركة لرأس المال المبادر بالسلطنة.. وتوقّع أول تمويل مع (الرفد)
الإعلان عن “إثمار” كأول شركة لرأس المال المبادر بالسلطنة.. وتوقّع أول تمويل مع (الرفد)

الإعلان عن “إثمار” كأول شركة لرأس المال المبادر بالسلطنة.. وتوقّع أول تمويل مع (الرفد)

في ختام (عمان لريادة الأعمال)

متابعة ـ الوليد بن زاهر العدوي:
اختتم مساء أمس الإثنين بفندق كراون بلازا فعاليات مؤتمر عمان الأول لريادة الأعمال ورأس المال المبادر والذي أعلن من خلاله عن أول شركة لرأس المال المبادر بالسلطنة (إثمار) كأول شركة مشتركة في السلطنة على يد مستثمرين من القطاعين العام والخاص في خطوة تعزز مهمة تمويل المشاريع ذات المخاطر العالية كما تساهم في استغلال الفرص الجديدة وتبني دعم الابتكارات الحديثة.
وخلال اختتام فعاليات المؤتمر أمس قام معالي المهندس علي بن مسعود السنيدي وزير التجارة والصناعة بتكريم ثلاثة مشاريع فائزة والتي أعلن عنها لتمثل باكورة استثمارات الشركة العمانية لرأس المال المبادر والتي ضمت مؤسسة التواصل لعلاج النطق واللغة لرائدة العمل نجاح آل عبدالسلام ومؤسسة بحرية فكتوريا لصاحبها منصور المحروقي ومؤسسة ركن البيتزا لصاحبها منذر البطاشي.
وخلال المؤتمر وقع طارق بن سليمان الفارسي الرئيس التنفيذي لصندوق الرفد على أول وثيقة تمويل للشركة العمانية لرأس المال المبادر “إثمار” بمبلغ قدره 500 ألف ريال عماني، كونه الراعي الرئيسي للشركة مقدما بذلك المثال لحث الجهات الأخرى للسير في نفس النهج التمويلي للصندوق، وجاء التوقيع على وثيقة التمويل بعدما استعرض خالد الانصاري ممثل شركة كيه جي بي أم جي ورقة عمل عن الهيكل التمويلي والدعم اللازمين لشركة رأس المال المبادر، حيث أوضح فيه معلومات حول الشركة كونها شركة مستقلة وتهدف إلى الاستثمار في القطاع الخاص وغرس ثقافة الابتكار وتشجيع الافكار الجديدة وإيجاد فرص العمل في عمان وتقدم الدعم المالي والإداري والفني، إلى جانب استهدافها للقطاعات الواعدة التي تشمل بالأساس قطاع النفط والغاز والصناعات الزراعية والسياحة وتقنية المعلومات ومبيعات التجزئة.
وتم خلال اليوم الثاني للمؤتمر استعراض العديد من أوراق العمل حيث قدم الدكتور شاهد يامين استاذ الاستراتيجيات والابتكار وريادة الاعمال بجامعة السلطان قابوس ورقة عمل عن طريقة اختيار هذه الشركات الناشئة والتي تسعى للحصول على التمويل اللازم من قبل ممولي رأس المال المخاطر حيث أوضح في حديثه عن الخمسة المعايير التي من خلالها تم اختيار المشاريع والمتمثلة في المنتج من حيث التركيز في مغزى فكرة ومدى تعزيزها، والسوق من خلال التقييم على نوعية السوق المستهدف وتقييمه للأسواق المنافسه له وكيفية اضافة قيمة للزبائن، ومعيار الافراد والمقصود بها الموارد البشرية العاملة بالمؤسسة من حيث مدى استدامتها والتزامها وحماسهم بالعمل في المشروع بالإضافة إلى معيار القطاع ومعيار الاموال.
كما اشتمل المؤتمر على استعراض عدد من محاور العمل منها ورقة عمل قدمتها عبلة الريامي مديرة القيمة المحلية المضافة بشركة تنمية نفط عمان حول مبادرة القيمة المحلية المضافة في قطاع النفط والغاز تبعتها حلقة عمل نقاشية حول كيفية الاستفادة من القيمة المحلية المضافة والمقدمة من قطاع النفط والغاز بالإضافة إلى مشاركة لسليمان الحارثي مدير عام مجموعة الاعمال المصرفية الاسلامية “ميثاق” حول أهم أسس وجوانب تمويل المشاريع والمساهمة في قطاع تمويل المشاريع المتوسطة والصغيرة. كما قدمت ورقة عمل حول الواجبات والمحظورات أثناء التعامل مع مستثمرين رأس المال المبادر قدمه أشين ديف رئيس وحدة التعاملات الاستشارية بشركة كيه بي أم جي بالسلطنة ودولة الامارات العربية المتحدة مع ورقة عمل حول الجوانب القانونية عن تأسيس وتمويل وتسويق وتنفيذ الكيانات الناشئة قدمها جامع جيبسون شريك لفريق شركات عمان.

إلى الأعلى