الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / ختام ناجح لمسابقة الأيام الرياضية للمدارس الخاصة والدولية في نسختها السادسة
ختام ناجح لمسابقة الأيام الرياضية للمدارس الخاصة والدولية في نسختها السادسة

ختام ناجح لمسابقة الأيام الرياضية للمدارس الخاصة والدولية في نسختها السادسة

شهدت تكريم الفائزين واللاعبين المجيدين

اختتمت صباح أمس فعاليات الأيام الرياضية المدرسية في نسختها السادسة والتي تشرف عليها وزارة الشؤون الرياضية ممثلة في دائرة الهيئات الخاصة وذلك تحت رعاية المكرم الدكتور نبهان بن سيف اللمكي عضو مجلس الدولة وبحضور خليفة بن سيف العيسائي مدير عام الأنشطة الرياضية وحضور عدد من مدراء وزارة الشؤون الرياضية ومدراء المدارس المشاركة في المسابقة، حيث استمتع الحضور بالفقرات المتنوعة وتفاعلت الجماهير التي ملأت مدرجات الصالة الرياضية بنادي الأمل، وكانت المسابقة في نسختها السادسة شهدت اقامة مهرجانات البراعم لكرة السلة وألعاب القوى وكرة الطائرة وكرة القدم، إضافة إلى مسابقات المدارس الخاصة والدولية والتي شملت كرة السلة وألعاب القوى.

فقرات الحفل
وقد اشتمل الحفل المبسط والمعبر على فقرات مختلفة ومتنوعة بدأت بالقرآن الكريم ثم بعد ذلك تم عرض فيلم مرئي بعد ذلك قدمت مدرسة الهدى الالكترونية الخاصة فقرة بعنوان سيدي قابوس تبعها فقرة استعراضية للكبويرا ثم بعد ذلك فقرة مقدمة من مدرسة الصلت بن مالك بعنوان “العز” تبعها بعد ذلك فقرة لمدرسة درة الخليج بدخول المدارس المشاركة في المسابقة لينتهي الحفل بتكريم أعضاء اللجنة المنظمة وحكام المسابقة وتكريم المدارس الفائزة والمشاركة في برنامج الأيام الرياضية للمدارس الخاصة والدولية.

منافسة شريفة
أبدى المكرم الدكتور نبهان بن سيف اللمكي عضو مجلس الدولة راعي حفل ختام المسابقة عن سعادته بالحضور ورعايته للحفل، وأضاف راعي الحفل بأن التفاعل والمنافسة الشريفة بين مختلف الفئات التي شاركت في المسابقة بكل تأكيد كانت سعيدة لهذه المشاركة، وأضاف اللمكي بأن الطلاب في هذه المرحلة حصاد لما تم إنجازه وعمله من جهود في الفترات الماضية من مسابقات ومنافسات، مشيرا بأن هناك أهدافا قد تحققت خلال هذه المسابقة، كما قدم الدكتور تهنئته للمدارس الفائزة في المسابقة واللاعبين المجيدين إضافة إلى المنظمين والمشرفين على عمهلم الدؤوب لانجاح هذه المسابقة متمنيا التوفيق والنجاح لهذه المسابقة في الاعوام القادمة.

تكريم للجهود
أوضحت زيانة بنت عبدالله بن هلال اليعربية رئيسة اللجنة المنظمة لمسابقة الأيام الرياضية ورئيسة قسم الرياضية المدرسية والجامعية بوزارة الشؤون الرياضية بأن دائرة الهيئات النوعية اعتادت على الاحتفال بتكريم المدارس المشاركة والفائزة في برنامج الأيام الرياضية وهو بمثابة تكريم لمن بذل الجهد والوقت للمشاركة معنا وساهموا في إنجاح البرنامج، وأضافت اليعربية كما أن هذا التكريم يعتبر أيضا حافزا للطلبة والطالبات المشاركين وتشجيعا لهم للاهتمام بالرياضة المدرسية والرياضة بشكل عام، وتابعت رئيسة اللجنة المنظمة نطمح في توسيع قاعدة المشاركين معنا وذلك بتنويع البرامج المقدمة والعمل على الأخذ بالاراء والمقترحات المقدمة من المشاركين، واختتمت زيانة بنت عبدالله بن هلال اليعربية رئيسة اللجنة المنظمة لمسابقة الأيام الرياضية بمباركتها لكل المدارس التي حصلت على مراكز وحثتهم على العناية بالطلاب كما على أولياء الأموار العناية بمواهب أبنائهم الطلبة.

إظهار مدى التطور
أما خليفة بن سعيد المزروعي أخصائي نشاط رياضي بوازرة الشؤون الرياضية وعضو اللجنة المنظمة لمسابقة الأيام الرياضية فقد وجه شكره للجنة الإعلامية على تفاعلها مع المسابقة واظهار مدى التطور الذى حدث في المهرجانات الرياضية فقد أضافت التغطية الاعلامية السعادة والبهجة لدى المشاركين وأولياء أمورهم.

رسائل وأهداف
أما عبدالهادي مصطفي من مدرسة أحمد بن ماجد الخاصة وعضو اللجنة الرياضية المنظمة لمسابقة الأيام الرياضية فقال: بحمد الله تعالى اختتمت بنجاح منافسات النسخة السادسة للايام الرياضية التي تشرف على تنظيمها وزارة الشؤون الرياضية بالتعاون مع المديرية العامة للمدارس الخاصة، وأضاف عبدالهادي حملت الأيام الرياضية العديد من الرسائل والاهداف الهامة للمدارس المشاركة ولعل أبرزها الاهتمام بالرياضية المدرسية والاهتمام بالمخرجات من هذه المسابقة وتوجيهها إلى مراكز إعداد الناشئيين للاهتمام بها في الأعوام القادمة.

التعرف على القوانين
أشاد تامر مصطفي من مدرسة الهدي وعضو اللجنة المنظمة لمسابقة الأيام الرياضية بالمسابقة بالمستوى الفني للمدارس المشاركة لهذا العام، وقال تامر: لقد كانت هذه المسابقة فرصة جيدة لفئة البراعم للتعرف على قوانين العديد من الألعاب الرياضية بشكل مفصل ومن خلال ممارسة اللاعبين للرياضة كواقع عملي وبالتالي ترسيخ تلك القوانين لديهم وكان تجمع البراعم في اي مسابقة فرصة طيبة لهم للتعلم والاستماع وتعليم الاطفال لأساسيات الألعاب الرياضية التي تمكنهم من تطوير قدراتهم البدنية والذهنية في قادم المسابقات.

قاعدة جيدة
وقال محمد أحمد أمين عضو اللجنة المنظمة لمسابقة الرياضة المدرسية : تعمل وزارة الشؤون الرياضية ووزارة التربية والتعليم على إقامة مثل هذه المسابقات الرياضية بهدف تأسيس قاعدة جيدة لمختلف الألعاب لتكون دعامة قوية ورافدا لمراكز إعداد النأشئين بمجموعة من اللاعبين المجيدين في الرياضات المختلفة وضمها للمراكز المختلفة مؤكدا بأنه تم اختيار العديد من اللاعبين واللاعبات هذا العام للعبة كرة السلة وألعاب القوى.

إثارة وسعادة
أوضحت الطالبة كلثم بنت راشد بن ناصر النعيمية من مدرسة الصفوة الخاصة والتي حصلت على جائزة أفضل لاعبة في كرة السلة، بأن المسابقة كانت مثيرة وتخللها الحماس إلى جانب السعادة والاستمتاع بالمسابقات والفعاليات التي كانت حاضرة في مسابقة الايام المدرسية، كما أن النعيمية كانت تحب ممارسة كرة السلة منذ الصغر ونشأت وتابعت هوايتها في مجال كرة السلة، مؤكدة في الوقت ذاته بأنها ستواصل في مجال اللعبة وتطمح أن تصبح إحدى المشهورات في كرة السلة النسائية.

المشاركة الأولى
أوضح أمين المرسي معلم التربية الرياضية في مدرسة حي الشروق العالمية بولاية صور بأن مدرسته تشارك للمرة الأولى وذلك بسبب بعد المسافة لكون المدرسة في صور والمسابقات في مسقط ولكن مع ذلك استطاعت المدرسة أن تحصل على المركز الثالث للذكور في ألعاب القوى والمركز الثالث للإناث في ألعاب القوى، وأشار المرسي بأن المسابقة جميلة وفيها روح منافسة شريفة بين المدارس إضافة إلى الاثارة والحماس التي تتخلل هذه المسابقة متمنيا في الوقت ذاته بأن تستطيع المدرسة أن تشارك في العام القادم.

مسابقة جميلة
أما الطالب فيصل بن سعود الندابي من مدرسة الصفوة الخاصة فرع الخوض والحاصل على جائزة أفضل لاعب في كرة السلة فقد أبدى سعادته للتكريم والمشاركة في المسابقة مشيرا بأن مسابقة الأيام المدرسية تتمتع بالاثارة والحماس والندية بين المشاركين وأن جميع المدارس تسعى للحصول على الالقاب والمنافسة، مضيفا بأن هذه المسابقة تعمل على صقل المواهب والمهارات التي يتمتع لها الطلاب.

نتائج المسابقة
وبعد نهاية فقرات الحفل أعلنت نتائج المسابقة فكانت من المدارس الخاصة ففي مسابقة ألعاب القوي للذكور فئة 202 / 2003 حصلت مدرسة الغد المشرق على المركز الأول وجاءت مدرسة الصفوة فرع الخوض المركز الثاني أما مدرسة تبارك فجاءت في المركز الثالث أما في مسابقة العاب القوي للفتيات لفئة 2002 / 2003 فقد حصلت على المركز الأول المدرسة الوطنية وحصدت مدرسة الوطية فرع العامرات المركز الثاني، أما مدرسة الغد المشرق فقد حصلت على المركز الثالث.
أما في مسابقة كرة السلة للذكور فجاءت مدرسة الصفوة فرع الخوض في المركز الأول وحصلت مدرسة الإنجاز على المركز الثاني ومدرسة مدينة السلطان قابوس على المركز الثالث، أما في مسابقة كرة السلة للفتيات 2001 / 2002 فحصدت مدرسة الصفوة فرع الخوض المركز الأول وجاءت مدرسة درة الخليج المركز الثاني وفازت بالمركز الثالث مدرسة تبارك الخاصة.
أما في مسابقات المدارس الدولية والعالمية فقد جاءت نتائجها كالتالي في مسابقة العاب القوى للذكور فئة 2002 / 2003 حصلت المدرسة الهندية فرع السيب على المركز الأول وجاءت مدرسة بوابة المعرفة العالمية في المركز الثاني وحصدت مدرسة حي الشروق بصور على المركز الثالث وفي مسابقة الفتيات لنفس الفئة جاءت في المركز الأول المدرسة الهندية فرع مسقط وحصلت على المركز الثاني المدرسة الهندية فرع السيب وحصلت مدرسة الشروق على المركز الثالث أما في مسابقة كرة السلة للفتيات لفئة 2001 / 2002 فقد حصلت المدرسة الهندية فرع مسقط على المركز الأول وفازت بالمركز الثاني مدارس الصحوة وحصلت مدرسة عزان بن قيس فرع بوشر على المركز الثالث

إلى الأعلى