الجمعة 22 سبتمبر 2017 م - ١ محرم ١٤٣٠ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير الصحة يفتتح معرض “عمّر بيتك وخطط حياتك .. تنعم بالصحة عائلتك”
وزير الصحة يفتتح معرض “عمّر بيتك وخطط حياتك .. تنعم بالصحة عائلتك”

وزير الصحة يفتتح معرض “عمّر بيتك وخطط حياتك .. تنعم بالصحة عائلتك”

التخطيط أساس الحياة الأسرية السعيدة والمعرض يصحح مفاهيم خاطئة حول التنظيم الأسري

تغطية ـ جميلة الجهورية:
افتتح معالي الدكتور أحمد بن محمد بن عبيد السعيدي وزير الصحة أمس بجراند مول مسقط المعرض التوعوي الصحي الذي يسلط الضوء على أهميّة وأسس التخطيط الأسري وانطلق تحت شعار “عمّر بيتك وخطط حياتك .. تنعم بالصحة عائلتك”.
حيث قام معاليه بالتعرف على ما يحتويه المعرض من رسائل سعت لها المديرية العامة للرعاية الصحية الأولية ممثلة بدائرة التثقيف وبرامج التوعية الصحية في وصولها للمجتمع ونقلها من خلال المعرض كالمفاهيم الصحية للمباعدة بين الولادات وتنظيم الأسرة.
واوضح معاليه بأن التخطيط الأسري أساسي لحياة اسرية سعيدة، حيث ان لدينا برنامج المباعدة بين الولادات له نجاحات عدة إلا انه حدثت بعض التغيرات السلبية خلال السنوات الماضية حول هذا البرنامج وهذا المعرض من شأنه ان يصحح بعض المفاهيم الخاطئة حول المباعدة بين الولادات.
واضاف: الهدف من ذلك سواء في القطاع الصحي الحكومي أو الخاص هو صحة المرأة ، كما ان الهدف من المباعدة بين الولادات هي صحة الام والطفل، حيث أثبتت الدراسات من كافة الدول ان المباعدة بين الولادات نتائجها الإيجابية جمة منها على سبيل المثال تحسين مستوى الذكاء لدى الطفل الذي ولد بمباعدة أفضل بكثير من الأطفال الذين ولدوا تباعاً، وذلك لعدم منح جسم المرأة الفترة الزمنية الكافية لإستعادة عافيتها والذي ينعكس ايضا على الاهتمام النفسي والجسدي للمولود الجديد الذي تلاه مولود آخر.
واشار معاليه إلى ان جميع النتائج للولادات المتتابعة لها نتائج عكسية سواء عند النظر لها من نواحي صحية وتعليمية والناحية الإقتصادية للعائلة أيضا، وقال: ربما بعض المسببات لعدم المباعدة بين الولادات قبل عصر النهضة المباركة، كانت الوفيات في الأطفال الرضع، حيث كانت مرتفعة جداً، لذلك ربما ما زالت هذه النظرة باقية، من خلال بعض المفاهيم لاحتساب بقاء المواليد، إلا ان المعادلة تغيرت واصبحت الوفيات بين الاطفال الرضع ما دون سن السنة والخامسة بالسلطنة ارقاما صغيرة جدا تضاهي الدول التي سبقتنا فالأرقام تشهد على تلك المتغيرات.
واضاف معاليه: انه في عام 1972 كان من كل 1000 طفل احياء كان 120 منهم لا يمر عليهم العام، و180 يتوفون قبل سن الخامسة اما اليوم فهذه الارقام 7.6 من كل 1000 مولود حي فقط يتوفون قبل سن العام، و9.2 لكل 1000 مولود حي قبل أن يكملوا السنة الخامسة من العمر.
واوضح معاليه ان هذا المعرض الذي انطلق في محافظة مسقط سيتنقل ان شاء الله لمحافظات اخرى، وسيتوجه للمدارس ايضاً.
ويهدف المعرض الذي يستمرعلى مدار يومين الى تسليط الضوء على أهمية التخطيط وأسسه والفوائد التي تجنيها الأسرة من التخطيط السليم لبناء أسرة تنعم بالصحة والسعادة والاستقرار في مختلف الجوانب.
ويأتي تنفيذ هذا المعرض المديرية العامة للرعاية الصحية الأولية ممثلة بدائرة التثقيف وبرامج التوعية الصحية في إطار أنشتطها التوعوية المتعلقة بصحة الأم والطفل، ويفتح المعرض أبوابه للجمهور من الساعة العاشرة صباحا وحتى التاسعة مساء وتقدم خلاله الجلسات التوعوية والمشورة الصحية في الجوانب التي تهم الأسرة.

إلى الأعلى