الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / غدا.. افتتاح مشروع إنشاء رصيفي البضائع العامة والمواد السائلة بميناء صلالة
غدا.. افتتاح مشروع إنشاء رصيفي البضائع العامة والمواد السائلة بميناء صلالة

غدا.. افتتاح مشروع إنشاء رصيفي البضائع العامة والمواد السائلة بميناء صلالة

ـ خدمات مرافق وأنظمة للوقاية من الحرائق وتصريف مياه الأمطار وخدمات الصرف الصحي والكهرباء

مسقط ـ العمانية: بتكليف من لدن المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ يرعى صاحب السمو السيد طارق بن شبيب آل سعيد يوم غد الإثنين حفل افتتاح مشروع إنشاء رصيف إضافي بمحطة البضائع العامة ورصيف المواد السائلة بميناء صلالة بمحافظة ظفار، بحضور عدد من أصحاب المعالي والمكرمين أعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى ووكلاء الوزارات وعدد من المسؤولين بالقطاعين الحكومي والخاص وشيوخ وأعيان المحافظة.
وقال سعادة سعيد بن حمدون الحارثي وكيل وزارة النقل والاتصالات للموانئ والشؤون البحرية إن إنشاء رصيف إضافي بمحطة البضائع العامة ورصيف المواد السائلة بميناء صلالة يعد من المشاريع المهمة التي تنفذها وزارة النقل والاتصالات والتي يعول عليها اقتصاديا باستقطاب مختلف السفن العابرة للمحيطات.
وأوضح سعادته في تصريح لوكالة الأنباء العمانية أن قطاع الموانئ يحظى بأهمية كبيرة في خطط وبرامج وزارة النقل والاتصالات التي تسعى إلى تطوير أداء الموانئ بالسلطنة بما يمكنها من لعب دور اقتصادي فاعل في التبادل التجاري مع موانئ العالم، وتسهم في تنشيط الجوانب الصناعية والسياحية والتنموية بالمحافظة.
وأضاف سعادته أن افتتاح رصيف إضافي بمحطة البضائع العامة ورصيف المواد السائلة يأتي في وقت تتطلع فيه الحكومة إلى توسيع العمليات التجارية في هذا الميناء المهم، موضحا أن المشروع مهيأ برصيف يبلغ طوله 1266 متراً وعرضه 83 متراً مع عمق لـ 18 متراً ويستقبل مختلف السفن منها السفن العامة والسفن التجارية والسياحية وسفن المواد السائلة، مؤكداً أن الرصيف تتوفر فيه جميع التسهيلات التي تعمل على نقل المنتجات من المنطقة الحرة بصلالة إلى الميناء.
وأشار إلى أعمال الحفر والردم وجرف التربة من حوض الميناء واستصلاح المنطقة بين جدار الرصيف وكاسر الأمواج ومنشآت تثبيت للرافعات على قواعد شرائحية ونقاط الرسو والمساعدات الملاحية وأعمال الحمايات والتكسية الأسمنتية الحجرية، فقد تم إنشاء طريق إسفلتي بطول 3 كيلو مترات بالمشروع مع رصف الساحات، وإنشاء مباني محطات الكهرباء الفرعية، ووحدة مضخة مياه المطافئ وعدد من المباني المساندة.
وقال سعادة وكيل وزارة النقل والاتصالات للموانئ والشؤون البحرية إن الرصيف الإضافي يشتمل على خدمات المرافق كنظام الوقاية من الحرائق ونظام تصريف مياه الأمطار وخدمات الصرف الصحي، والخدمات الكهربائية كنظام الإمداد والتوزيع الكهربائي والاتصالات وأعمال الإنارة، والتمديدات الكهربائية بالمباني والمنشآت الملحقة.
وأكد أن مشروع الرصيف الإضافي الذي بدأ تنفيذه في التاسع عشر من شهر مايو 2012، يكتسب أهمية كبيرة كونه يخدم جميع المصانع الحالية والمستقبلية بالمنطقة الحرة بصلالة، كما يخدم صناعات المواد السائلة بالمنطقة، وتجارة الاستيراد والتصدير عبر محطة البضائع العامة بالميناء، ويعد إضافة اقتصادية لتنشيط الصناعات التحويلية، وتنمية قطاع الخدمات والنقل، وتوفير فرص عمل جديدة وبالتالي تنصب جميع هذه المعطيات في تشجيع القطاعات الاقتصادية المختلفة على اقتناص الفرص الاستثمارية المتاحة.
وأوضح سعادته أن هذه المرحلة المهمة مع عمر هذا المشروع الاقتصادي في محافظة ظفار تأتي ضمن رؤية وزارة النقل والاتصالات المستقبلية لميناء صلالة للسنوات المقبلة التي تستشرف المستقبل برؤية طموحة للعشرين عاما المقبلة.
واختتم سعادته تصريحه لوكالة الأنباء العمانية قائلا: نتطلع من خلال هذه الرؤية المستقبلية إلى إنشاء محطة قطار للبضائع العامة والحاويات، وعدد من المنشآت اللوجستية، ووسائل نقل متعددة الوسائط، ومستودعات ومراكز توزيع، بالإضافة إلى مساكن ومراكز ترفيه ومحطة سفن سياحية وأرصفة مخصصة للأغراض الحكومية، ومرفأ للزوارق واليخوت السياحية، كما تتضمن الرؤية محطة لمنتجات السوائل المتعددة، ومستودع وقود، ومناطق سكنية إلى جانب مخازن للاحتياطي الغذائي الوطني ومركز توزيع المنتجات الزراعية.
الجدير بالذكر أن حفل افتتاح المشروع سيشتمل على كلمة لوزارة النقل والاتصالات ولوحة فنية بعنوان (المجد البحري) إلى جانب بعض القصائد الشعرية ومعرض مصور لمراحل تنفيذ المشروع مع جولة ميدانية.

إلى الأعلى