الإثنين 16 يناير 2017 م - ١٧ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / سوريا: قتلى وجرحى في تفجير الإرهابيين (مفخخة) بحمص .. وقذائف على دمشق

سوريا: قتلى وجرحى في تفجير الإرهابيين (مفخخة) بحمص .. وقذائف على دمشق

دمشق ـ (الوطن) ـ وكالات:
سقط عدد من القتلى وأصيب العشرات في تفجير الارهابيين لسيارة مفخخة بحمص كما سقط جرحى ايضا في اطلاق قذائف على دمشق في الوقت الذي أعلن فيه الجيش السوري سيطرته على 5 قرى جديدة بريف حلب.
وأشارت مصادر في محافظة حمص إلى أن “إرهابيين فجروا قبل ظهر أمس سيارة مفخخة بنحو 150 كغ من المتفجرات ركنوها في شارع فرعي قرب جمعية النهضة الخيرية والمشفى الأهلي بحي الزهراء المزدحم بالسكان”.
وذكرت المصادر أن التفجير الإرهابي “تسبب بسقوط قتلى وإصابة العشرات بجروح إصابة أغلبيتهم خطرة جدا”.
ولفتت المصادر إلى “انفجار أسطوانة غاز داخل أحد المحلات القريبة بعد دقائق من حصول التفجير الإرهابي ما تسبب بإصابة عدد من عناصر قوى الأمن الداخلي والدفاع المدني الذين حضروا إلى المكان لإسعاف الجرحى وإزالة الأنقاض”.
وأوضحت ان التفجير الإرهابي ألحق أضرارا مادية كبيرة بعدد من المنازل والسيارات والبنى التحتية من شبكات كهرباء وهاتف ومياه في المنطقة.
كما أصيب 5 أشخاص بجروح جراء سقوط 5 قذائف هاون أطلقتها التنظيمات الإرهابية على منطقة الصالحية السكنية بدمشق.
وذكر مصدر بقيادة شرطة دمشق في تصريح نقلته وكالة الأنباء السورية الرمسية (سانا) أن الاعتداء الإرهابي تسبب بإصابة 5 أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة.
ويستهدف إرهابيو ما يسمى “جيش الإسلام” المنتشرين في حي جوبر ومزارع وقرى الغوطة الشرقية الأحياء السكنية والمناطق الآمنة المجاورة بالقذائف الصاروخية والهاون
يأتي ذلك فيما فرضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة العاملة في حلب سيطرتها على 5 قرى بالريف الجنوبي بعد القضاء على آخر تجمعات التنظيمات الإرهابية.
وقال مصدر عسكري إن وحدات من الجيش والقوى المؤازرة نفذت عمليات دقيقة وسريعة بريف حلب الجنوبي انتهت “بإحكام السيطرة الكاملة على قرى مريقص وأبورويل وقريحية والصعيبية ودلامة” جنوب تلة الأربعين.
وأشار المصدر إلى أن وحدات الجيش استخدمت في عملية السيطرة تكتيكات عسكرية تتناسب مع الطبيعة الجغرافية لهذه القرى وقامت بتمشيطها من العبوات الناسفة والالغام التي زرعتها التنظيمات الإرهابية قبل سقوط أفرادها بين قتيل ومصاب وفرار من تبقى منهم.
وتكبدت التنظيمات التكفيرية في ريف حلب الجنوبي منذ بدء العملية العسكرية خسائر وهزائم متتالية كان اخرها ما تم السيطرة عليه أمس وعلى قرى خلصة والقلعجية والحمرا وزيتان الاثنين الماضي.
في هذه الأثناء أقرت التنظيمات الإرهابية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل عدد كبير من أفرادها.
ولفت المصدر العسكري الى ان وحدات من الجيش نفذت عمليات نوعية على مقرات وخطوط امداد ارهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات التكفيرية أسفرت عن “تدمير عدد من آلياتهم وتجمعاتهم في بلدة حريتان وجرافة يستخدمونها بأعمال التحصين والتدشيم في قرية تل مصيبين” بالريف الشمالي.
وأحبطت وحدات من الجيش أمس هجوم ارهابيين من تنظيم “داعش” على نقاط عسكرية على محور قريتى رسم العبود ونصر الله في ريف حلب الشرقي ما أسفر عن مقتل العشرات منهم بينما لاذ بعضهم بالفرار باتجاه بلدة دير حافر حيث لاحقتهم وحدات الجيش ووجهت ضربات مكثفة على نقاط تجمعاتهم في البلدة.
كما أحكمت وحدة من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية سيطرتها على جبل الكوز في ريف اللاذقية الشمالي.
في هذه الأثناء نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري خلال الـ 24 ساعة الماضية طلعات جوية على مقرات وتحركات إرهابيي تنظيم “داعش” بريف حمص الجنوبي الشرقي.
وقال مصدر عسكري إن الطلعات الجوية طالت أوكارا ومقرات لتنظيم “داعش” في مدينة القريتين وقريتي حوارين والحدث وشمال منطقة محسة بأقصى ريف حمص الجنوبي الشرقي.
وأشار المصدر إلى أن طلعات سلاح الجو أسفرت عن “تدمير مقرات وتحصينات بما فيها من إرهابيي التنظيم المتطرف وأسلحة وذخيرة وآليات مزودة برشاشات”.
كما قال مصدر عسكري إن سلاح الجو في الجيش العربي السوري نفذ طلعات مكثفة على أوكار وتجمعات إرهابيي ما يسمى “جيش الفتح” في ريف حماة الشمالي.

إلى الأعلى