الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / السلطنة وبروناي تبحثان إقامة أسبوع ثقافي في كلا البلدين بمناسبة مرور 30 عاما على إقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما
السلطنة وبروناي تبحثان إقامة أسبوع ثقافي في كلا البلدين بمناسبة مرور 30 عاما على إقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما

السلطنة وبروناي تبحثان إقامة أسبوع ثقافي في كلا البلدين بمناسبة مرور 30 عاما على إقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما

هيثم بن طارق يزور عدد من المعارض ومعسكر الخدمة الوطنية ببروناي دار السلام

بندر سري بيجاوان ـ العمانية: عُقدت بوزارة الثقافة والشباب والرياضة ببروناي دار السلام امس جلسة مباحثات رسمية بين السلطنة وبروناي دارالسلام تناولت تطوير العلاقات بين البلدين الصديقين.
ترأس الجانب العماني صاحب السمو السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة ومن الجانب البروناوي معالي الحاج هزير بن الحاج عبدالله، وزير الثقافة والشباب والرياضة.
تم خلال جلسة المباحثات مناقشة مختلف الجوانب التراثية والثقافية وسبل دعمها، وذلك من خلال التعاون في مجال المعارض والمتاحف، وتبادل البرامج التوعوية والأنشطة الثقافية التي تستهدف فئة الشباب، والمشاركة في مختلف الفعاليات والمناشط الثقافية التي تقام في البلدين لإبراز عمق العلاقات التاريخية التي تربط الجانبين من خلال تبادل الإصدارات الثقافية بين المكتبات في البلدين وتبادل دعوات المشاركة في معارض الكتاب التي تقام في البلدين وتشجيع الزيارات بين المعنيين بمجالات التراث والثقافة والشباب وتبادل الخبرات.
كما ناقش الجانبان إمكانية إقامة أسبوع ثقافي عـُماني ببروناي دار السلام وآخر بُروناوي بالسلطنة خلال العام الحالي أو العام القادم، وذلك بمناسبة مرور ثلاثين عاماً على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين السلطنة وبروناي دار السلام، ولما تمثله هذه المعارض من صورة حية للتبادل المعرفي والثقافي والفني وفرصة للاطلاع على ما توصل إليه الجانبان من تقدم في مجالات التراث والثقافة والفنون.
وتأتي زيارة صاحب السمو السيد هيثم والوفد المرافق له لبروناي دار السلام، في إطار توثيق العلاقات العـُمانية البروناوية في مجالات الثقافة والتراث والشباب وتفعيلاً لمذكرة التفاهم في المجال الثقافي الموقعة بين البلدين في 10 أبريل 2012م.
من جانب آخر قام صاحب السمو السيد وزير التراث والثقافة بزيارة إلى المعرض الذي تقيمه وزارة الثقافة والشباب والرياضة البروناوية تزامناً مع احتفال بروناي دار السلام بعيدها الوطني الثلاثين، وتجول سموه في أقسام المعرض واستمع من المسؤولين فيه إلى شرح حول العديد من المقتنيات الأثرية والتاريخية وشاهد بعض العروض الثقافية. كما قام سموه بزيارة معرض بروناي دار السلام للكتاب في دورته الـ 15، وتفقد خلال جولته بجناح السلطنة.
وزار صاحب السمو السيد وزير التراث والثقافة معسكر الخدمة الوطنية، حيث كان قائد المعسكر في استقبال صاحب السمو السيد هيثم والوفد المرافق له، وأدى المتدربون ببرنامج الخدمة الوطنية بالمعسكر التحية الملكية وعزفت موسيقى السلام السلطاني العـُماني، ثم تفقد صاحب السمو السيد وزير التراث والثقافة الصف الأمامي من طابور العرض الاستعراضي، بعد ذلك استمع صاحب السمو السيد هيثم والوفد المرافق له إلى شرح حول معسكر الخدمة الوطنية.
تجدر الإشارة إلى أن برنامج الخدمة الوطنية الذي تشرف عليه وزارة الثقافة والشباب والرياضة، يقوم على مفهوم تطوير التنمية البشريّة، ويتلاءم هذا البرنامج مع القيم الثقافيّة والاجتماعية والاقتصادية والسياسية للمجتمع البروناوي، ويهدف إلى استغلال الطاقات البشرية وتدريبها، وغرس روح الانتماء الوطني في نفوس الشباب، وتأهيلهم سلوكياً وفكرياً ورفع حسهم البيئي وتشجيعهم على الانخراط في الأعمال الخيرية، ويستهدف البرنامج فئة الشباب من سن 16-18 سنة، وتستمر فترته (94) يوماً ويُعقد خلال الفترة من شهر نوفمبر إلى نهاية شهر مارس الحالي ويستقطب البرنامج أكثر من 250 شاباً وشابة في نسخته الحالية.

إلى الأعلى