الإثنين 23 أكتوبر 2017 م - ٣ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / العراق : إحباط هجومين إرهابيين بالرمادي ومسلحون يخطفون 26 قطريا بصحراء النجف

العراق : إحباط هجومين إرهابيين بالرمادي ومسلحون يخطفون 26 قطريا بصحراء النجف

كارتر يبحث في زيارة مفاجئة تعزيز الحملة ضد (داعش)

بغداد ــ وكالات: أحبطت القوات العراقية أمس هجومين ارهابيين منفصلين استهدفا القوات الأمنية شمال الرمادي وقضت على نحو سبعة عشر إرهابيا. فيما خطف مسلحون مجهولون 26 صيادا قطريا في صحراء النجف بمحافظة المثنى جنوب العراق، وفق ما افادت مصادر امنية عراقية. يأتي ذلك بينما وصل وزير الدفاع الاميركي اشتون كارتر الى بغداد لاجراء مباحثات حول التقدم في الحرب ضد (داعش)، في زيارة غير معلنة.
ونقلت وكالة السومرية نيوز العراقية عن قائد عمليات الانبار اللواء الركن اسماعيل المحلاوي قوله “إن القوات الامنية تصدت لهجوم إرهابي استهدف الفوج الأول التابع للواء 39 من الفرقة العاشرة في منطقة البو ذياب شمال الرمادي بواسطة الصواريخ وقذائف الهاون وأسلحة أخرى ما أسفر عن مقتل نحو عشرة إرهابيين”. وأضاف المحلاوي أن القوات العراقية احبطت ايضا هجوما إرهابيا ثانيا بعد ان فجرت ثلاث اليات مفخخة يقودها انتحاريون كانت تستهدف القوات الأمنية الموجودة في جسر فلسطين شمال مدينة الرمادي. وأكد المحلاوي ان اشتباكات دارت بيت القوات العراقية وعناصر إرهابية بعد تدمير المفخخات الثلاث ما اسفر عن مقتل سبعة إرهابيين فيما لاذ الآخرون بالفرار.
وكانت القوات العراقية أحبطت أمس الاول هجوما إرهابيا عنيفا وفجرت نحو 15 سيارة مفخخة لتنظيم داعش الإرهابي كانت تستهدف القوات الأمنية في منطقة تل مشيهدة شرق الرمادي.
من جانب اخر، قال مسؤول عراقي في محافظة المثنى لوكالة الانباء الفرنسية ان “مسلحين مجهولين يستقلون عشرات السيارات من طراز بيك اب قاموا في وقت متأخر من أمس الاول بمهاجمة موقع تواجد الصيادين القطريين وخطفوا 26 منهم”. كما خطف ضابطان من جهاز المخابرات العراقي كانا بمرافقة فريق الصيد، وفقا للمصدر نفسه. واكد ضابط برتبة رائد في شرطة المثنى عدد المختطفين وعملية الاختطاف التي وقعت في ناحية بصية الواقعة في محافظة المثنى جنوب العراق. واشار الى ان المسلحين اقتادوا المختطفين باتجاه محافظة ذي قار وكبرى مدنها الناصرية، المجاورة للمثنى. واكد مصدر عراقي في منطقة بصية، ان “هؤلاء الصيادين يتواجدون في المنطقة منذ 25 يوميا لممارسة الصيد بموجب موافقات رسمية”. بدوره، قال عضو في اللجنة الامنية لمحافظة ذي قار طالبا عدم كشف اسمه ان “المسلحين كانوا يستقلون عشرات الشاحنات الصغيرة (بيك آب) عند قيامهم باختطاف 26 صيادا”. وذكرت المصادر ان بين المختطفين عددا من افراد العائلة الحاكمة في قطر . ويقوم صيادين من دول الخليج بتنظيم رحلات موسمية لصيد الطيور تستمر عدة ايام في مناطق الجزيرة جنوب العراق. ورغم انخفاض عددها بعد سقوط النظام السابق عام 2003، لكنها ما زال تنظيم هذه الرحلات مستمرا.
الى ذلك، وصل وزير الدفاع الاميركي اشتون كارتر الى بغداد لاجراء مباحثات حول التقدم في الحرب ضد (داعش)، كما اعلنت مصادر رسمية. وقام كارتر امس الاول بزيارة لقاعدة انجرليك جنوب تركيا التي تقلع منها الطائرات الاميركية لقصف التنظيم في سوريا والعراق، داعيا انقرة الى لعب دور اكثر فعالية في التحالف. والتقى الوزير الاميركي مع مسؤولين عراقيين وشركاء في التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، حسبما افاد مصدر رسمي. وتنفذ قوات التحالف الدولي ضربات جوية يومية ضد معاقل الارهابيين اغلبها في العراق حيث يتواجد مسلحو التنظيم المتطرف في مناطق واسعة اضافة لاخرى في سوريا.
وبين 11 ضربة جوية نفذها التحالف الدولي أمس الاول في العراق، استهدفت خمس معاقل المسلحين في منطقة الرمادي حيث تنفذ قوات عراقية عملية لاستعادة السيطرة على المنطقة، حسبما اشار بيان للجيش الاميركي. وقال الرئيس الاميركي باراك اوباما الاثنين “نحن نضربهم بقوة اشد من اي وقت مضى” وحذر قادة المتطرفين بالقول “ستكونون انتم الهدف التالي”.
وطردت القوات العراقية الارهابيين من مناطق بالمدينة لكن وسط الرمادي لايزال خاضعا للتنظيم المتطرف بعد سبعة أشهر من انتزاع التنظيم السيطرة عليه. وفي سوريا تعثرت جهود سابقة لتدريب ماأسمتهم واشنطن بـ (مقاتلي المعارضة) وتفضل الولايات المتحدة دعم جماعات كردية وعربية بمزيج من شن ضربات جوية وإسقاط ذخيرة لهم جوا. لكن مراكز سكنية كبيرة مازالت في قبضة (داعش) ومنها مدينة الرقة السورية مما أعطى التنظيم قاعدة للإيرادات وسمح له ربما بالتخطيط لهجمات خارج الأراضي التي يسيطر عليها.

إلى الأعلى