الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / عصابة مستوطنين تختطف فلسطينيين من (تقوع)..ورفع الحصار عن (عابود)
عصابة مستوطنين تختطف فلسطينيين من (تقوع)..ورفع الحصار عن (عابود)

عصابة مستوطنين تختطف فلسطينيين من (تقوع)..ورفع الحصار عن (عابود)

إخطارات لمراجعة مخابرات الاحتلال في (بيت آمر) وتفتش منازل في (الخليل)

القدس المحتلة ـ الوطن:
احتجز مستوطنون ارهابيون امس مزارعا ونجله من بلدة تقوع شرق بيت لحم، في وقت رفعت فيه قوات الاحتلال الاسرائيلي حصارها المفروض على قرية عابود والذي استمر 20 يوميا، فيما اخطرت مخابرات الاحتلال بعد من أهالي قرية بيت أمر لمراجعة مقاراتها كما داهمت آليات عسكرية بلدات في الخليل.
وأفاد مدير بلدية تقوع تيسير ابو مفرح أن مجموعة من مستوطني ‘تقوع’ المقامة على أراضي البلدة عنوة، اعتدوا على المزارع علي موسى حميد (60 عاما)، ونجله اياد في الثلاثينات من عمره، اثناء حراثته لأرضه في منطقة ‘رخمة’، وقاموا باحتجازهما واجبارهما على الانبطاح ارضا، عدا عن احتجاز جرار زراعي يعود لهما.
من جهة اخرى اعادت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فتح المدخل الرئيس لقرية عابود شمال غرب مدينة رام الله المغلق منذ 20 يومًا.
وقال رئيس مجلس قروي عابود يوسف مسعد إن جرافات الاحتلال اعادت فتح المدخل الرئيس للقرية المغلق بالسواتر الترابية منذ نحو 20 يومًا عقب استشهاد الشاب عبدالرحمن البرغوثي على مدخل القرية.
من جهة اخرى سلمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أمس فلسطينيين من بلدة بيت امر بلاغات لمراجعة مخابراتها، كما كثفت حواجزها العسكرية على مداخل مدينة الخليل وبلداتها، وفتشت عدة منازل في المدينة.
وأفادت مصادر أمنية ومحلية، بأن قوات الاحتلال اقتحمت عدة منازل في مدينة الخليل، وفتشتها وعبثت بمحتوياتها، عرف من اصحابها المواطن جودي عبد الرحيم ابو حديد.
وقال الناطق الإعلامي باسم اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان في بيت أمر محمد عوض أن قوات الاحتلال داهمت منطقة وسط البلد والبياضة في بيت امر واقتحمت عدة منازل وفتشتها وسلمت بلاغات لمقابلة مخابراتها في معسكر عصيون شمال الخليل للفلسطينيين يوسف بدر محمود اخليل (35عاما) وهو اسير سابق امضى 4 سنوات في سجون الاحتلال، ومحمد فخري موسى اخليل (20عاما).
واضاف ان جنود الاحتلال اطلقوا قنابل صوتية باتجاه منازل منطقة الظهر قبل انسحابهم الى داخل ما تسمى مستوطنة ‘كرمي تسور’ شمال الخليل.
وهو نفس ما حدث في بلدة بيت فجار سلمت قوات الاحتلال الاسرائيلي ، شابين من البلدة جنوب بيت لحم بلاغين لمراجعة مخابراتها.
وأفاد مصدر امني ، بأن قوات الاحتلال سلمت الشابين مجاهد اسماعيل ثوابتة (24 عاما)، واسعد عبد اللطيف ثوابتة (28 عاما)، بلاغين لمراجعة مخابرات الاحتلال في مجمع مستوطنة ‘غوش عتصيون’ جنوب بيت لحم.
الى ذلك نصبت قوات الاحتلال حواجز عسكرية في عدة احياء من مدينة الخليل، وعلى مدخلها الشمالي ‘جورة بحلص’، وعلى مداخل بلدات حلحول وبيت أمر ومخيم العروب شمالا، وسعير شمال شرق، ومخيم الفوار جنوبا، وعملت على إيقاف المركبات وتفتيشها والتدقيق في بطاقات الفلسطينيين، ما تسبب في إعاقة مرورهم.
كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المحامي رؤوف شعاع زغيبي (22 عاما) من مدينة جنين.
وقال ذوو المحامي، إن قوات الاحتلال اقتحمت المدينة واعتقلت نجلهم بعد مداهمة المنزل في الشارع العسكري.
فيما احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عشرات المركبات وأعاقت تنقلها على حاجز عسكري نصبته بمحاذاة مستوطنة ‘شافي شومرون’ المقامة على أراضي المواطنين، شمال غرب نابلس.
وقال مراسلنا إنه اضطر للانتظار مدة طويلة حتى سُمح له بالمرور صوب محافظة جنين، موضحا أن جنود الاحتلال أعاقوا تنقل الفلسطينيين على كلا اتجاهي الحاجز، في أجواء باردة وماطرة.
وذكر أن قوات الاحتلال تدقق في هويات السائقين والركاب، سواء في المسلك المؤدي إلى جنين أو بالعكس، مؤكدا أن إجراءات التفتيش والتدقيق البطيئة تسببت بأرتال طويلة من المركبات

إلى الأعلى