الأربعاء 20 سبتمبر 2017 م - ٢٩ ذي الحجة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “السياحة” تحتفل بافتتاح حصن الحزم بالرستاق
“السياحة” تحتفل بافتتاح حصن الحزم بالرستاق

“السياحة” تحتفل بافتتاح حصن الحزم بالرستاق

تحفة معمارية رائعة تجسد نشأة وتطور العمارة العمانية

الرستاق ـ سيف بن مرهون الغافري:
احتفلت مساء أمس وزارة السياحة ممثلة في إدارة السياحة بمحافظة جنوب الباطنة بافتتاح حصن الحزم بولاية الرستاق بعد أعمال الصيانة والتحسينات التي قامت بها الوزارة للحصن خلال السنوات الماضية، وقد رعى حفل الافتتاح سعادة الشيخ هلال بن سعيد الحجري محافظ جنوب الباطنة بحضور أصحاب السعادة الولاة وأعضاء مجلس الشورى وأعضاء البلدي وعدد من مديري المؤسسات الحكومية والخاصة ومشايخ وأهالي الولاية.

برنامج الاحتفال
في بداية الحفل ألقى علي بن عباس العجمي مدير إدارة السياحة بمحافظة جنوب الباطنة كلمة الوزارة رحب فيها براعي المناسبة والحضور، ثم قال: إنه لمن دواعي سرورنا أن نحتفل اليوم بافتتاح حصن الحزم والذي نتوج به مسيرة عمل دؤوب نحو النهوض بالقطاع السياحي متمركزا في تطوير جوهر ما تتمتع به ولاية الرستاق من عراقة تاريخية أصيلة منذ القدم، ومن هذا المنطق فقد انبثقت فكرة تطوير حصن الحزم التاريخي الذي يعد من أبرز المعالم السياحية بمحافظة جنوب الباطنة واستجابةً للقيمة التي يمثلها حصن الحزم فقد سعت وزارة السياحة لتطوير الحصن بما يتماشى ومتطلبات السياحة العصرية، وذلك من خلال العمل على تدشين المرشد الآلي ذي الخمس لغات في خطوة غير مسبوقة تشهدها المعالم التراثية بالمحافظة، إضافة إلى تزويد الحصن بإنارة متحفية تبرز جماله ورونق جنباته، وكذاك تخصيص معرض للمدافع في البرج الشمالي والجنوبي وتزويد أروقة الحصن بمسارح تعمل على تجسيد طقوس الحياة التي شهدها أسلافنا في هذا الصرح الشامخ، وأضاف بأن وزارة السياحة تسعي جاهدة نحو التطور في القطاع السياحي لذلك جاء استحداث إدارة السياحة بمحافظة جنوب الباطنة تماشياً مع متطلبات ما تحتويه هذه المحافظة من معالم سياحية متنوعة لتكون الإدارة العين المشرفة على تطوير الجانب السياحي بهذه المحافظة وحلقة الوصل بين الجهات الحكومية والمجتمع المحلي من جهة والوزارة من جهة الاخرى.
بعدها قدم عدد من الطلبة لوحة ترحيبية، كما ألقى عدد من الشعراء قصائد شعرية، وشاركت فرق الفنون الشعبية بالولاية بتقديم لوحات من الفنون الشعبية المغناة.

تكريم المشاركين
وفي نهاية الاحتفال قام راعى المناسبة بتكريم المشاركين والمشرفين على تنفيذ مشروع حصن الحزم، ثم قدم مدير إدارة السياحة بجنوب الباطنة هدية تذكارية لراعي المناسبة ، بعد ذلك قام سعادة الشيخ محافظ جنوب الباطنة والحضور بالتجول بين اروقة الحصن والتعرف على ما يحتويه الحصن من مقتنيات أثرية جميلة والاطلاع على المعرض التاريخي الذي يحكي تاريخ الحصن والحياة الثقافية والتاريخية والاجتماعية

هندسة معمارية متفردة
وأكد عبدالله بن سالم بن سيف الذهلي المدير العام المساعد للمواقع والمنتجات السياحية بوزارة السياحة بأن فكرة التوظيف السياحي لحصن الحزم جاءت نظراً لما يتمتع به الحصن من مقومات دفاعية متينة وهندسة معمارية متفردة، مما حدا بالوزارة لإبراز تلك المقومات التي يمتلكها الحصن وتقديمها للزائر بطرق عرض مختلفة تساعد الزائر على فهم تاريخ الحصن والطرز المعمارية له حيث قامت وزارة السياحة ممثلة بدائرة تطوير المواقع التاريخية بالعديد من الأعمال المختلفة للمحافظة على هذا المعلم التاريخي وإبراز ما يحتويه من مقتنيات جميلة لمختلف شرائح الزوار من خلال تنفيذ معرض تاريخي يحكي تاريخ الحصن والحياة الثقافية والتاريخية وذلك من أجل إبراز الموروثات التقليدية وليعطي الزائر فكرة عن حياة عصور خلت، كما قامت بتقوية الطاقة الكهربائية وإدخال الاضاءة المتحفية الحديثة التي تتناسب مع المواقع التاريخية والتي تبرز جماليات الحصن وبالذات في المساء ولتعطي لهذا المعلم لمسات جمالية تبرز المعمار العماني بأبهى حلة، إلى جانب ادخال خدمة المرشد الآلي بخمس لغات لكي يكون مرشدا للذين لا يتحدثون العربية ويعمل على مرافقة السائح في رحلة ممتعه بين مرافق الحصن ويستمتع بسماع قصص وحكايات كل زاوية من زواياه وبذلك حققت الوزارة الأهداف المرجوة من عملية التوظيف السياحي للحصن، وهى مستمرة في التوظيف السياحي له وللمواقع التاريخية الأخرى الموجودة في ربوع السلطنة لأنها تعنون لعراقة وأصالة التاريخ العماني.

إلى الأعلى