الخميس 23 مارس 2017 م - ٢٤ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / افغانستان : غارات أميركية على هلمند ومقتل 50 (طالبانيا)

افغانستان : غارات أميركية على هلمند ومقتل 50 (طالبانيا)

كابول ــ وكالات: شن الطيران الحربي الاميركي غارتين جويتين في منطقة سانجين بإقليم هلمند جنوب افغانستان حيث يحاصر متمردو طالبان قوات حكومية منذ خمسة ايام، على ما افادت بعثة حلف شمال الاطلسي في افغانستان أمس الخميس. في وقت أعلنت فيه وزارة الداخلية الأفغانية مقتل 50 مسلحا من عناصر الجماعة المسلحة.
وافاد المتحدث باسم الحلف الكولونيل الاميركي مايكل لوهورن ان “القوات الاميركية شنت غارتين في سانجين، في 23 ديسمبر على اهداف تشكل تهديدا” لقوات الحلف. ويحاصر مقاتلو طالبان منذ الاحد اقليم سانجين. وشنت قوات الامن الافغانية أمس هجوما لمحاولة انقاذ الجنود وعناصر الشرطة المحاصرين في كبرى مدن الإقليم والسيطرة عليها. وكان الجيش الافغاني ارسل الاربعاء تعزيزات الى الاقليم غداة ارسال كتيبة صغيرة من الجنود البريطانيين إلى الولاية المضطربة منذ 14 شهرا. وخرق المسلحون الخطوط الأمامية لدفاعات اقليم سانجين الأحد، بعد أيام من المعارك الضارية مع القوات الأفغانية المحاصرة، وعززوا قبضتهم على الولاية الجنوبية. ولهلمند عموما وسانجين خصوصا اهمية كبرى ان من الناحية الجغرافية او من ناحية المعارك العنيفة الدائرة فيها بين طالبان والقوات الاميركية والبريطانية، في الوقت الذي انتهت فيه المهمة القتالية لحلف شمال الاطلسي قبل عام تحديدا. وتسيطر طالبان بشكل كامل أو جزئي على 14 إقليما من أصل 16 في ولاية هلمند. الى ذلك، نقلت وكالة أنباء (خاما) الأفغانية عن المتحدث باسم الوزارة، صديق صديقي، قوله إن العملية الأمنية نفذت في مقاطعة سانجين في هلمند، الليلة الماضية، مشيرا إلى أن أحد قادة طالبانالبارزين ويدعى الملا ناصر قتل خلال العملية. وأوضح صديقي أن الملا ناصر كان المسؤول عن القيادة العسكرية لجماعة طالبان وهو حليف مقرب من زعيم الجماعة الملا أختر منصور.

إلى الأعلى