الجمعة 24 نوفمبر 2017 م - ٥ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / اليمن: معارك دامية في عدة جبهات ونهم تشهد المواجهات الأعنف

اليمن: معارك دامية في عدة جبهات ونهم تشهد المواجهات الأعنف

عدن ـ وكالات: استمرت المعارك الدامية أمس في اليمن بين القوات الحكومية و الحوثيين الذين دعاهم زعيمهم إلى “عدم الرهان على الأمم المتحدة” التي تسعى إلى تسوية سياسية للنزاع. ووقعت المواجهات الأعنف في مديرية نهم التي تبعد 40 كيلومترا إلى شمال شرق العاصمة صنعاء، حيث قتل 35 حوثيا بحسب مصادر عسكرية موالية للرئيس اليمني. وأشارت المصادر إلى أن التحالف العربي لدعم القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، شن غارات جوية عدة على مواقع للحوثيين في محافظتي الجوف (شمال) وتعز (جنوب غرب) بالإضافة إلى مدينة المخا الواقعة على ساحل البحر الأحمر. وفي تعز، وقعت معارك عنيفة في غرب ثالث كبرى مدن اليمن التي يحاصرها الحوثيون منذ أشهر عدة، ما يمنع إدخال مساعدات غذائية، وفقا لمصادر عسكرية وإنسانية. وقالت الناشطة في إحدى المنظمات غير الحكومية اليمنية إشراق المقطري إن “قوات الحوثي ما زالت تحاصر المدينة وتمنع دخول المساعدات الغذائية والطبية والمياه”، رغم إعلان الأمم المتحدة الأسبوع الماضي إيصال مساعدات إنسانية إلى سكان تعز.
وتعتبر تعز التي تمتد حتى مضيق باب المندب الإستراتيجي على البحر الأحمر، مدخلا لاستعادة محافظات أخرى في وسط وشمال البلاد بينها العاصمة صنعاء، التي يسيطر عليها الحوثيون منذ العام الماضي.
وحاولت القوات الحكومية، التي استعادت السيطرة على خمس محافظات جنوبية الصيف الماضي، أمس تعزيز مواقعها في محافظتي الجوف ومأرب، بعدما تقدمت باتجاه مديرية نهم، بحسب ما أفادت مصادر عسكرية وقبلية، مشيرة إلى وقوع معارك عنيفة مع الحوثيين. وقال ضابط موالٍ إن “35 مسلحا حوثيا على الأقل قتلوا في المعارك في محيط نهم، عندما حاول “المتمردون” من دون جدوى منذ مساء الأربعاء استعادة المواقع التي خسروها في الأيام الأخيرة”. ولمنع تقدم القوات الموالية باتجاه صنعاء، نشر الحوثيون وحلفاؤهم من القوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، ملالات ودبابات في الضواحي الشمالية والشرقية للعاصمة، وفقا لمصادر قبلية وسكان. ودعا زعيم الحوثيين في اليمن عبدالملك الحوثي أنصاره إلى “عدم الرهان على الأمم المتحدة”، وحضهم على مقاومة القوات الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي. على صعيد آخر استهدفت مقاتلات التحالف العربي أمس مواقع وتجمعات للحوثيين والقوات العسكرية الموالية للرئيس اليمني السابق علي صالح بمحافظة تعز جنوب العاصمة صنعاء.

إلى الأعلى