الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / برلمان القرم يعلن الاستقلال .. وبانتظار الاستفتاء

برلمان القرم يعلن الاستقلال .. وبانتظار الاستفتاء

سيمفروبول (القرم) ـ عواصم ـ (الوطن) ـ وكالات:
خطت السلطات في شبه جزيرة القرم خطوة إضافية نحو الاستقلال بإعلان البرلمان هناك استقلاله، حيث باتت الخطوة النهائية تتمثل في الاستفتاء المنتظر أن يجرى الأحد، في خطوة ترحب بها موسكو، في حين يرى الرئيس السوري بشار الأسد أن روسيا أعادت التوازن للعلاقات الدولية.
ففي البرلمان الإقليمي للقرم، تبنى 78 من 81 نائبا “إعلانا للاستقلال” يمهد للالتحاق بروسيا. ويشكل الناطقون باللغة الروسية الأكثرية في هذه المنطقة.
وجاء في الإعلان أن “جمهورية القرم ستكون دولة ديموقراطية، علمانية ومتعددة القوميات وتتعهد بالحفاظ على السلام والوفاق بين الاتنيات والطوائف على أراضيها”.
ومن المقرر إجراء استفتاء ابتداء من الأحد حول الالتحاق بروسيا. ثم تتوجه القرم إلى “روسيا الاتحادية لقبولها بناء على اتفاق مناسب بين الحكومتين بصفتها عضوا جديدا في الاتحاد”.
وعلى الجانب الآخر من بحر ازوف، في روستوف اون دون بروسيا، ظهر الرئيس السابق يانوكوفيتش للمرة الثانية أمام الكاميرات منذ خروجه أواخر فبراير. وقال إنه الرئيس “الشرعي” الوحيد لأوكرانيا.
وقال “ما إان تسمح الظروف وأنا أكيد في فترة ليست بطويلة، سأعود بدون شك إلى كييف”، داعيا المجموعة الدولية إلى الكف عن “دعم انقلاب قامت به زمرة مؤلفة من قوميين متشددين وفاشيين جدد”.
إلى ذلك اعتبر الرئيس السوري بشار الأسد ان روسيا “أعادت التوازن” إلى العلاقات الدولية، لا سيما في وجه الولايات المتحدة.
وشدد الأسد خلال استقباله وفدا برلمانيا روسيا، على أن “دور روسيا أساسي وحيوي في عالم اليوم لأنها أعادت التوازن إلى العلاقات الدولية بعد سنوات طويلة من هيمنة القطب الواحد” في إشارة إلى الولايات المتحدة.
واعتبر الرئيس السوري أن “الولايات المتحدة ودول الغرب لا تريد بناء شراكات حقيقية، بل دول تابعة تخضع لإملاءاتها، لذلك تعمل على زعزعة الدول التي لا تتفق مع سياساتها”.
وأعرب الأسد عن “تقدير الشعب السوري لمواقف روسيا الداعمة لصمود سوريا”.

إلى الأعلى