الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 م - ٤ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / اليمن: المعارك تتركز في محيط صنعاء

اليمن: المعارك تتركز في محيط صنعاء

صنعاء ـ وكالات: تركزت المعارك بين القوات الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي من جهة والحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح من جهة أخرى في محيط العاصمة اليمنية صنعاء .
وأحبطت القوات الحكومية هجوما نفذه الحوثيون في محاولة لاستعادة مواقع خسروها شمال شرق العاصمة صنعاء، وفق ما أفادت مصادر عسكرية أشارت إلى مقتل 20 حوثيا على الأقل.
وقال أحد قادة القوات الحكومية “شن الحوثيون الجمعة هجوما باتجاه جبل صلب في مديرية نهم (محافظة صنعاء)” الجبلية التي استرجعتها القوات الحكومية “لكن تم صدهم صباح السبت”.
وقال مسؤول عسكري آخر “قتل 20 حوثيا على الأقل في معارك عنيفة بدات الليلة قبل الماضية” مشيرا إلى سقوط ضحايا بين رجاله لكن دون تقديم حصيلة.
وفتحت استعادة القوات الحكومية لجبل صلب في مديرية نهم على بعد نحو 40 كلم من صنعاء، جبهة جديدة في الحرب في محيط العاصمة التي لا تزال بأيدي الحوثيين منذ العام الماضي.
وأرسلت القوات الحكومية والتحالف العربي تعزيزات من الرجال والعتاد، ضمنها مدرعات ودبابات، الى القطاع.
وإلى الشمال شنت طائرات مقاتلة تابعة للتحالف فجرا العديد من الغارات على جيوب مقاومة للحوثيين في مديرية مجزر الواقعة في محافظة الجوف التي تسيطر على معظمها القوات الحكومية، بحسب متحدث باسم “المقاومة الشعبية” الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.
وأضاف المتحدث محمد البحيح ان عناصر هذه القوة تقدموا في مركز الغايل البلدة الواقعة ايضا في محافظة الجوف على بعد 20 كلم شمال شرقي مجزر.
كما استهدفت غارات جوية ايضا مواقع للحوثيين في مديريتي باقم وكتاف في محافظة صعدة معقل الحوثيين في شمال اليمن، بحسب مصادر عسكرية حكومية. وأكد الحوثيون وقوع الغارات في بيان نشرته وكالة الأنباء التابعة لهم.

إلى الأعلى