الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 م - ٢٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم .. نهائي كأس جلالته للهوكي
اليوم .. نهائي كأس جلالته للهوكي

اليوم .. نهائي كأس جلالته للهوكي

أهلي سداب والسيب وجها لوجه بحثا عن التتويج بلقب النسخة رقم «45»
كتب ـ محمد فتحي:
تختتم اليوم منافسات البطولة رقم 45 في تاريخ مسابقة كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم في الهوكي وهي أقوى وأغلى بطولة وذلك تحت رعاية معالي أحمد بن ناصر بن حمد المحرزي وزير السياحة وبحضور معالي وزير الشؤون الرياضية سعد بن محمد المرضوف السعدي وسعادة محفوظ بن علي بن جمعة آل جمعة رئيس اتحاد الهوكي وباقي أعضاء مجلس إدارة الاتحاد ومدربي وإداريي الفرق المشاركة وحضور اعلامي كبير مع بث مباشر من التلفزيون العماني لمباراة القمة حيث يتقابل اليوم فريقا أهلي سداب والسيب للهوكي في لقاء قمة يتحدد على اثره من سيحظى بشرف الفوز بالكأس الغالية ومن سيكون وصيفاً للبطل وذلك في تمام الساعة السادسة مساء على ملعب الهوكي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر.

صراع الأقوياء
تأتي بطولة كأس حضرة صاحب الجلالة في نسختها رقم 45 اليوم حيث اللقاء الختامي للبطولة والذي سوف يعلن فور انتهائه الفريق الفائز باللقب هذا العام ومن سيحل وصيفا له من بين الفريقين المتباريين اليوم السيب وأهلي سداب وصيف النسخة الماضية , حيث يواجه فريق أهلي سداب حامل اللقب ثلاث مرات آخرها عام 2012م وحمل لقب الوصيف في النسخة الماضية الذي يسعى بقوة للعودة بالكأس مجددا إلى خزانة ناديه هذا العام معتمدا على كوكبة متميزة من اللاعبين الشبان المتجانسين والمتعاونين داخل الملعب ويواجهون فريقا جيدا وهو فريق السيب ذو الألقاب العشرة في مشواره مع بطولة الكأس الغالية حيث كان حصوله على أول لقب في عام 1989م وآخر لقب من الألقاب العشرة كان عام 2003م ليكون الفريق صاحب أكبر عدد من بطولات الكأس الغالية وقد أبلى الفريق بلاء حسنا خلال مشواره بالبطولة هذا العام وأثبت أنه عائد بقوة لينافس مجددا على الألقاب التي طالما امتلأت خزانة ناديه بها في الماضي ويسعى هذا الموسم لاستعادة ذاكرة الإنجازات والتتويج مجددا من خلال مواجهته المثيرة والقوية مع فريق أهلي سداب الذي وضع لنفسه مكانة بارزة في قمة الهوكي بالسلطنة من خلال كوكبة من أفضل اللاعبين الذين تخرجوا من مدرسة هوكي نادي أهلي سداب مدرسة الأبطال وبما أن الفريقين لديهما مدرسة قوية تتميز بإعداد لاعبين متميزين طالما ساهموا في إثراء اللعبة من خلال البطولات المحلية والدولية فسوف يكون لقاء الفريقين بنفس هذه المكانة والقوة والتميز وسوف ينعكس على أداء الفريقين في الملعب ليقدما لنا أفضل ما وصل إليه هوكي السلطنة من تطور ورقي من خلال عرضهما المميز والمشوق اليوم , ولقاء اليوم هو الثاني بين الفريقين منذ انطلاق المنافسات وكان نتيجة اللقاء الأول في الدور التمهيدي التعادل السلبي مما يصعب علينا مهمة استنتاج من الفائز باللقب اليوم وهو مايزيد اللقاء إثارة وغموض , وكلا الفريقين لديهما من الجمهور ما يجعل من مدرجات المشجعين اليوم تهتز من كثرة تشجيع الفريقين وهو ما سوف يسهم في إثارة اللقاء واكسابه القوة والحماسة للفوز باللقب وإسعاد تلك الجماهير المتعطشة إلى الفوز وحمل الكأس الغالية التي تكسب حاملها مباشرة عضوية نادي الكبار لهوكي السلطنة عن جدارة واستحقاق وبضمان كأس جلالته .. ويبقى الملعب هو الفيصل في لقاء القمة اليوم ..!!

حكام دوليون
يقوم بتحكيم لقاء القمة اليوم كل من الحكم الدولي الأسباني لويس مارتيز , الدولي الباكستاني حيدر رسول , محمود الحسني , محيى زغلول مشرف فني ..

بث مباشر
ولأهمية الحدث سوف يقوم التلفزيون العماني متمثلا بالبرنامج الثاني بنقل أحداث اللقاء الختامي لبطولة كأس حضرة صاحب الجلالة للهوكي في نسختها رقم 45

مشوار البطولة
شارك في البطولة هذا العام عدد 9 فرق تم تقسيمهم إلى مجموعتين حيث ضمت المجموعة الأولى (السيب , أهلي سداب , بوشر , صحم , صحار) فيما ضمت المجموعة الثانية فرق (النصر , ظفار , صلالة , الاتحاد ) حيث لعبت فرق المجموعة الأولى على ملعب ملعب الهوكي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وملعب مجمع صحار الرياضي , فيما لعبت فرق المجموعة الثانية على ملعب الهوكي بمجمع السعادة الرياضي بمحافظة ظفار
وانطلقت الأدوار التمهيدية في 26 نوفمبر الماضي وانتهت في 13 ديسمبر المقبل حيث تم تقسيم الفرق المشاركة إلى مجموعتين لعبت فيما بينها بنظام الدوري من دور واحد بالنسبة للمجموعة الأولى مجموعة مسقط وبنظام الدوري من دورين بالنسبة للمجموعة الثانية مجموعة ظفار , وأسفرت المنافسات عن صعود ثماني فرق للدور قبل النهائي الذي أقيم خلال الفترة من 15 إلى 25 ديسمبر الجاري حيث صعدت فرق (أهلي سداب , السيب , ظفار , صلالة , صحار , النصر , صحم , الاتحاد) وأقيمت مباريات الدور قبل النهائي بنظام دوري من دور واحد في محافظة مسقط , وتم تقسيم الفرق إلى مجموعتين فضمت المجموعة الأولى فرق (أهلي سداب , ظفار , صلالة , بوشر) وضمت المجموعة الثانية فرق (النصر و صحم , السيب , الاتحاد) وأسفرت المواجهات عن صعود فرق (أهلي سداب , النصر , السيب , صلالة )إلى المربع الذهبي بالبطولة وأسفرت المواجهات عن فوز السيب على صلالة 5/2 , وفوز أهلي سداب على النصر 2/صفر ليتقابل النصر مع صلالة لتحديد صاحب المركز الثالث فيما يتقابل اليوم فريقا أهلي سداب والسيب بحثا عن التتويج بكأس النسخة الخامسة والأربعين للبطولة الغالية , وعند التعادل في الوقت الأصلي للمباراة تلعب ضربات الجزاء الترجيحية مباشرة حتى الضربة الحاسمة لتحديد الفريق الفائز وذلك بواسطة جميع اللاعبين المسجلين في كشف تسجيل المباراة.

إحصائيات
ومن خلال قراءة لوحة الشرف يتبين لنا التالي فوز فريق السيب بالبطولة لمدة 10 أعوام كان آخرها في موسم عام 2003م ومنذ ذلك الحين لم يصل للمباراة النهائيا إلا في عام 2004م الذي يلي فوزه باللقب وخسر أمام مسقط في النهائي ولم يصل للقمة منذ ذلك التاريخ , ويلي فريق السيب من حيث ترتيب الفرق الفائزة بألقاب البطولة فريق عمان الذي حصل على اللقب ستة مواسم آخرها في موسم عام 2008م , وفي المرتبة الثالثة فريق النهضة حصل على اللقب 5 أعوام وكذلك فريقا (سداب ومطرح) فاز كل منهما بالبطولة 5 مرات , وفي المرتبة الرابعة جاء فريق النصر الذي فاز باللقب اربعة مواسم واحتفظ بالكأس مدى الحياة , ويليه فريق أهلي سداب الذي فاز باللقب موسمين وأصبح منافسا تقليديا لفريق النصر في المواسم الأخيرة السابقة , وفي المرتبة السابعة جاءت فرق ( الأهلي والشرطة والبستان ومسقط ) بفوز كل فريق منهم بالبطولة مرة واحدة فقط .

مسيرة مائة عام
دخلت لعبة الهوكي إلى السلطنة منذ أوائل القرن الماضي 1914م منذ مائة عام وأكثر وكان للموقع المتميز لسلطنة عمان الأثر في توقف العديد من السفن التجارية من أقصى الشرق إلى أقصى الغرب وكان أبرزها شركة الهند الشرقية وقطع البحرية للجيش البريطاني .
كان القادمون والزائرون يمارسون لعبة بالعصى والكرة يطلق عليها الهوكي تابعها العمانيون وتعلموها وشاركوا في منافستها وانتشر بها حتى باتت الأهالي والأسر تتابعها بعشق وتشجعها خاصة عندما تكون الفرق العمانية.
عزز انتشار الهوكي بجانب حب الأهالي لها وصول عديد من العمانيين الذين كانوا يعيشون ويعملون في الهند وباكستان وزنجبار وممباسا ومن أبرزهم في ذلك الوقت محمد بن سالم الرستاقي .وقد دعا السيد هلال بن بدر البوسعيدي المحبين للهوكي واستطاع أبناء عمان وضع أسس للانطلاق الجاد .
وفي عام 1932م أعلن عن تشكيل أول ناد عماني وتم اختيار السيد هلال بن بدر البوسعيدي رئيسا فخريا له وضم الرواد وهم ( سمو السيد ماجد بن تيمور وأخوه سمو السيد طارق بن تيمور وسمو السيد علي بن محمد بن تركي آل سعيد , محمد بن سالم الرستاقي , ناظم بن علي صادق , مسعود الماس , محمد أمين بن سالم المنذري , خلفان بن سالم تيجر , حارب بن طالب , ناظم بن علي ,واخرون) ودبت الروح في أسرة الهوكي فتكونت الفرق واشتعلت المنافسات وبدأت الحارات تمارس الهوكي والأهالي تشجع وتحرص بشغف على مشاهدة المباريات هنا وهناك .
وفي ذلك الحين كان فريق الجيش السلطاني العماني (ليوي) هو أول فريق تكون في عمان ثم العلم الأحمر ومن المفارقات المشجعة إن العمانيين في زنجبار وممباسا ودار السلام كونوا بعض الفرق لممارسة الهوكي هناك وكان محمد الرستاقي أبرزهم.
وتم تخصيص قطعة أرض في مسقط وأخرى في مطرح كانت تقام عليها المباريات بين الفرق العمانية من ناحية ومع الفرق الزائرة وكثيرا ما كانت الفرق تشكل منتخبا منها لملاقاة الفرق الأجنبية في تحد قوي.
وبعد أن كان الاتحاد يدار ضمن نشاط المديرية العامة للشباب التي تندرج ضمن وزارة التربية والتعليم والشباب , تم الاشهار الرسمي للاتحاد بالقرار الوزاري رقم 59/83 الصادر في 18 أكتوبر 1983م حيث انطلق العمل والتحرك منذ هذه اللحظة لتفعيل النشاط في شتى المجالات وعلى كافة المستويات , وتم انضمام الاتحاد العماني للهوكي لعضوية الاتحاد الآسيوي عام 1977م والاتحاد الدولي عام 1978م والاتحاد العربي عام 1990م وكان احد مؤسسيه , وتطلب الانضمام إلى تلك الاتحادات أن يتواجد اتحاد الهوكي العماني على الساحة الآسيوية والدولية مبتدئين ذلك بانتخاب المهندس داود بن أحمد بن علي الرئيسي نائبا لرئيس الاتحاد الآسيوي للهوكي خلال الدورة الانتخابية للاتحاد الآسيوي من 2007 إلى 2010م ..

الجوائزوالمكافآت
تتقاسم الفرق الثلاثة الصاعدة للنهائيات وفقا لترتيبهم من الأول إلى الثالث على مبلغ مالي قدره 80 ألف ريال عماني وهي المكرمة السامية التي تفضل بها صاحب الجلالة على الاتحاد لدعم وتقوية أنشطته بالاضافة إلى مكافآت الاتحاد الأساسية حيث يحصل الفريق الفائز بالمركز الاول على كأس البطولة و25 ميدالية ذهبية ومكافأة مالية قدرها 40 ألف ريال عماني بالاضافة إلى مكافأة الاتحاد وقدرها 5000ريال عماني ويحصل الفريق الفائز بالمركز الثاني على 25 ميدالية فضية ومكافأة مالية قدرها25 ألف ريال عماني بالاضافة إلى مكافأة الاتحاد وقدرها 3500 ريال عماني ويحصل الفريق الفائز بالمركز الثالث على 25 ميدالية برونزية ومكافأة مالية قدرها 15 ألف ريال عماني بالاضافة إلى مكافأة الاتحاد وقدرها 2500 ريال عماني،وتوزع جوائز لاحسن لاعب واحسن حارس وهداف البطولة

كتيب عن البطولة
أصدر اتحاد الهوكي كتيباً عن الهوكي يشمل بداية هذه اللعبة ونشأتها في السلطنة ويتناول تاريخ البطولات والمشاركات المحلية والإقليمية والدولية لفرق ومنتخبات الهوكي بالسلطنة منذ دخول اللعبة إلى السلطنة في الثلاثينيات من القرن الماضي وحتى وقتنا هذا ويلقي الضوء على مسيرة هذه الرياضة وتطورها من عام إلى آخر وفي داخله عرض لكل الرعاة الذين قاموا برعاية بطولة كأس جلالته الغالية منذ بدايتها في عام 1971م وحتى يومنا هذا وذلك احتفالاً بمناسبة حفل ختام بطولة كأس جلالته الغالية للهوكي هذا اليوم.
مع بزوغ شمس 18 نوفمبر من هذا العام احتفلت السلطنة بالعيد الوطني المجيد ال 45 حيث يرتبط هذا التاريخ ببدء عصر النهضة المباركة الذي شهدته السلطنة منذ البداية في عام 1971م حتى بلوغه 45 عاما شهدت كلها إنجازات رائعة ومفخرة لجميع العمانيين على مر الأجيال والعصور شهدت السلطنة خلال هذه السنوات بناء الوطن وفقا للأسس العصرية المتطورة جعلت المواطن العماني يفخر بأنه ابن لهذا البلد العظيم المعطاء , ويرتبط كل نجاح وفخر لهذا الوطن ببانيه حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ دوما لهذا الوطن . وقد شهدت السلطنة نهضة كبيرة في كافة مؤسسات الدولة وقطاعاتها واختص صاحب الجلالة بمزيد من الاهتمام قطاع الشباب وأولاه رعاية كبيرة في كافة الأنشطة ومن بين هذه الأنشطة والمجالات قطاع الرياضة حيث شهدت السلطنة اهتماما كبيرا بهذا القطاع من مبان وملاعب وأجهزة وإعداد لكوادر رياضية متميزة فكان نتاج ذلك التطور السريع والملموس في هذا القطاع الهام بالنسبة للشباب ولعبة الهوكي شاهد على ذلك التطور فقد بدأت أول بطولة للكأس مع بداية عصر النهضة المباركة منذ خمسة وأربعين عاما شهدت تطورا كبيرا من عام إلى آخر حتى بلغت مكانة متميزة بالمنطقة والقارة الآسيوية استحقت معه الثناء والتقدير والإشادة ..
بدأت كأس جلالته منذ عام 1971م فهي تحتفل هذا العام ببلوغها العام الخامس والأربعين من الإنجازات والبطولات .وقد فاز بها فريق عمان للأعوام المتتالية 71و72و 73و74وفي عام 75 فاز بها الأهلي وفي الأعوام المتتالية 76و77و78 فاز بها النهضة وفي عام 79 فاز بها الشرطة وفي عام 80 فاز بها النهضة وفي عام 81 فاز بها النهضة وفي الأعوام المتتالية 82 و83 و84 فاز بها مطرح وفي عام 85 فاز بها سداب وفي عام 86 فاز بها مطرح وفي عام 87 فاز بها عمان وفي عام 88 فاز بها مطرح وفي عام 89 فاز بها السيب وفي عام 90 فاز بها سداب وفي الأعوام المتتالية 91و92 و93 و94 فاز بها السيب وفي عام 95 فاز بها سداب وفي العامين المتتاليين 96و97 فاز بها السيب وفي عام 98 فاز بها سداب وفي عام 99 فاز بها البستان وفي العامين المتتاليين 200و 2001 فاز بها السيب وفي عام 2002 فاز بها سداب وفي عام 2003 فاز بها السيب وفي عام 2004 فاز بها مسقط وفي عام 2005 فاز بها اهلي سداب لأول مرة بعد الدمج وفي عام 2006 , 2007 فاز بالنسختين على التوالي فريق النصر لأول مرة في تاريخ محافظة ظفار , وفي موسم عام 2008م فاز بالبطولة فريق نادي عمان , في عام 2009م عاد فريق النصر ليتوج باللقب للمرة الثالثة وفي العام التالي عام 2010م يفوز بها أيضا فريق النصر للمرة الرابعة في تاريخه ليحتفظ بالكاس الغالية مدى الحياة ويصمم الاتحاد كأسا جديدا للبطولة بعد ذلك وفي موسم عام 2011م يفوز أهلي سداب بالكاس ويكرر الفوز في العام التالي 2012م وفي موسم 2013م فاز باللقب فريق النصر وحل أهلي سداب وصيفا له وتكرر ذات المشهد في الموسم الماضي موسم عام 2014م حيث تقابل الفريقان النصر وأهلي سداب في النهائي وفاز باللقب فريق النصر وحل أهلي سداب وصيفا له .
ومن قراءة لوحة الشرف يتبين لنا التالي: فوز فريق السيب بالبطولة لمدة 10 أعوام وهو الفريق صاحب أعلى مرات الفوز في تاريخ البطولة لم ينازعه أحد في ذلك حتى الآن , ثم يليه في الترتيب فريق نادي عمان الذي حقق الفوز بالبطولة 6 مرات , وكذلك فريق النصر الذي فاز باللقب لمدة ستة مواسم احتفظ خلالها بالكأس الغالية مدى الحياة , ويأتي بعد ذلك فريق النهضة الذي فاز باللقب 5 أعوام وكذلك فريق (سداب ومطرح) فاز كل منهم بالبطولة 5 مرات , ثم يليه في الترتيب فريق أهلي سداب الذي حقق الفوز باللقب الغالي لمدة ثلاثة مواسم وهو وصيف النسخة الماضية كما فاز كل من( الأهلي والشرطة والبستان ومسقط ) بالكأس مرة واحدة فقط .

إلى الأعلى