السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / نفط عمان ينخفض 44 سنتًا والخام مستقر على الانخفاض في آسيا

نفط عمان ينخفض 44 سنتًا والخام مستقر على الانخفاض في آسيا

مسقط ـ سنغافورة ـ وكالات: بلغ سعر نفط عمان تسليم شهر فبراير القادم أمس 99ر31 دولار أميركي، فيما استقر الخام على الانخفاض باسيا.
وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عمان قد شهد أمس انخفاضًا بلغ 44 سنتًا عن سعر الاثنين الذي بلغ 43ر32 دولار أميركي.
تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العماني تسليم شهر يناير المقبل بلغ 42 دولارًا أميركيًا و28 سنتًا للبرميل منخفضًا بذلك 3 دولارات أميركية و75 سنتًا مقارنة بسعر تسليم شهر ديسمبر الجاري.
وما زالت اسعار النفط منخفضة جدا في آسيا بسبب الارقام اليابانية السيئة واعلان ميزانية سعودية لا تشير إلى أي اجراء لدعم السوق.
وكانت اسعار النفط سجلت تراجعا جديدا الاثنين بعد تحسن لفترة قصيرة. وسجل هذا التحسن بعد انخفاض كبير حمل الاسعار الى ادنى مستوى منذ احد عشر عاما.
وبلغ سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود) تسليم فبراير 36,82 دولار بعد ارتفاعه سنتا واحدا في المبادلات الالكترونية في آسيا.
اما سعر برميل البرنت نفط بحر الشمال، الخام المرجعي الاوروبي تسليم فبراير ايضا، فقد ارتفع سنتين فقط الى 36,64 دولارا.
ورأى دانيال انغ المحلل لدى مجموعة فيليب فيتشرز في سنغافورة ان ضعف الأسعار يمكن ان يفسر بارقام الانتاج الصناعي الياباني التي اعلنت الاثنين واشارت الى تراجعه بنسبة 1 بالمئة في نوفمبر على مدى شهر.
وقال انغ «من النادر ان يكون للارقام اليابانية تأثير على اسعار النفط لكن في غياب معلومات مهمة وخصوصا من الولايات المتحدة، اي نبأ صغير يمكن ان يهز الأسواق».وعلى صعيد العرض الذي تدفع وفرته الأسعار الى الانخفاض منذ عام، لم يجد المستثمرون اي مؤشر مريح في اعلانات الحكومة السعودية التي تبنت الاثنين ميزانية 2016 التي تشمل اجراءات تقشفية تشمل زيادة اسعار المحروقات بنسبة خمسين بالمئة على الاقل.
وقالت وكالة بلومبرج نيوز ان الرياض احتسبت ميزانية 2016 على اساس سعر 29 دولارا لبرميل النفط، مما يعزز قلق المستثمرين الذين يواجهون صعوبة في تحقيق تحسن دائم في الاسعار.

إلى الأعلى