الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في نهائي جماهيري مثير لكأس جلالته للهوكى.. أهلى سداب يكسب السيب 2/1 ويتوج بلقب الكأس الغالية فى نسختها الـ45
في نهائي جماهيري مثير لكأس جلالته للهوكى.. أهلى سداب يكسب السيب 2/1 ويتوج بلقب الكأس الغالية فى نسختها الـ45

في نهائي جماهيري مثير لكأس جلالته للهوكى.. أهلى سداب يكسب السيب 2/1 ويتوج بلقب الكأس الغالية فى نسختها الـ45

وزير السياحة توج الفائزين وأهلى سداب يحقق ثنائية الدورى والكأس
متابعة ـ محمد فتحي :
توج فريق هوكى أهلي سداب بطلا لكأس جلالته للهوكى في نسختها الـ 45 عقب فوزه على فريق السيب في مباراة قوية ومثيرة انتهت أمس بنتيجة 2/1 وذلك على ملعب الهوكي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر , وقد جرت المباراة النهائية تحت رعاية معالي أحمد بن ناصر المحرزي وزير السياحة وبحضور معالي وزير الشؤون الرياضية وعدد من أصحاب المعالي وسعادة محفوظ بن علي بن جمعة آل جمعة رئيس اتحاد الهوكي وباقي أعضاء مجلس إدارته والمدربين والحكام ومشجعي الفريقين والصحافة والتليفزيون ..
وقد حظي اللقاء بمتابعة جماهيرية كبيرة من مشجعي الفريقين ومحبي رياضة الهوكي بالسلطنة حيث حظي اللقاء بتنافس شديد وقوي بين الفريقين فريق أهلي سداب والسيب .. وبذلك يختتم أهلي سداب موسم عام 2015م بالجمع بين بطولتي الدوري والكأس في خزانته .

لقاء القمة
قدم الفريقان مستوى جيدا ومتميزا في ختام بطولة كأس حضرة صاحب الجلالة للهوكي وأستعرض كل فريق أفضل ما لديه من خبرات ومهارات بحثا عن الفوز للتتويج باللقب الغالي مما جعل المباراة بين شد وجذب بين الفريقين منذ انطلاق صافرة الحكم ومع تبادل الهجمات بحثا عن التسجيل وخلال ذلك اضاع الفريقان العديد من الفرص حتى تمكن أهلي سداب من تسجيل هدف السبق عن طريق اللاعب الهندي باليندا من ركنية جزائية ليتقدم أهلي سداب على السيب بهدف وحاول فريق السيب ادراك التعادل لكن أهلي سداب حافظ على الهدف وشباكه من التسجيل حتى انتهاء الشوط الأول بتقدمه 1/صفر ..
وفي الشوط الثاني نظم الفريقان صفوفهما جيدا وأعاد كل مدرب تنظيم فريقه وانتشاره في الملعب وكان الأداء سريعا مع التوتر خاصة من قبل فريق السيب الذي رغب في التسجيل وادراك التعادل لكن دفاعات أهلي سداب كانت تتصدى لهجماته بقوة وتحولها لمرتدات سريعة مشكلة خطرا حقيقيا على مرمى السيب وفي الدقيقة 49 ينظم أهلي سداب هجمة ويتمكن البديل اشرف الناصري من تسديد الكرة صوب مرمى السيب لتستقر داخله ويتقدم أهلي سداب بهدفين نظيفين مما شكل ضغطا وتوترا زائدا على السيب الذي وضح أنه تأثر بالهدفين وبدأ يتراجع للوراء فيما ظل أهلي سداب على حماسه بحثا عن الهدف الثالث ، لكن السيب نشط في أخر اللقاء وتمكن محمود الحسني من تسجيل هدف الفريق الوحيد في الدقيقة 67 من ركنية جزائية لتصبح النتيجة 2/1 و واستمر الحال في الدقائق الثلاث الباقية بتبادل الهجمات دون تسجيل أهداف لينتهي اللقاء بفوز أهلي سداب بالمباراة وبالكأس الغالية ويحل السيب وصيفا له.
أدار المباراة الحكم الدولي الأسباني لويس مارتيز و الدولي الباكستاني حيدر رسول و محمود الحسني و محيى زغلول مشرفا فنيا ..

مراسم توزيع الجوائز
في ختام المباراة وإعلان الحكم الدولي فوز فريق أهلي سداب بالكأس قام راعي الحفل والمناسبة معالي أحمد بن ناصر المحرزي وزير السياحة بتكريم الحكام والقضاة والفنيين ثم قام بتتويج الفائزين وتقليدهم الميداليات حيث بدأ بتقليد فريق النصر صاحب المركز الثالث بالميداليات البرونزية ( 25 ميدالية) , وجاء فيما بعد فريق السيب صاحب المركز الثاني والوصيف حيث قام راعي الحفل والمناسبة بتقليده الميداليات الفضية (25 ميدالية) , وبعد ذلك تقدم فريق أهلي سداب صاحب المركز الأول وحامل اللقب وقلد لاعبيه بالميداليات الذهبية (25 ميدالية) وكأس البطولة الغالية .
وحصل أهلي سداب الفائز بالمركز الاول على مكافأة مالية قدرها 40 ألف ريال عماني بالاضافة إلى مكافأة الاتحاد وقدرها 5000 ريال عماني وحصل فريق السيب الفائز بالمركز الثاني على 25 ميدالية فضية ومكافأة مالية قدرها 25 ألف ريال عماني بالاضافة إلى مكافأة الاتحاد وقدرها 3500 ريال عماني وحصل فريق النصر الفائز بالمركز الثالث على 25 ميدالية برونزية ومكافأة مالية قدرها 15 ألف ريال عماني بالاضافة إلى مكافأة الاتحاد وقدرها 2500 ريال عماني ،وبعد ذلك قام راعي الحفل بتوزيع جوائز لأحسن لاعب تسلمها اللاعب محمود بن سالم الحسني من نادي السيب وجائزة لأحسن حارس تسلمها الحارس غسان بن غريب الحسني من نادي أهلي سداب وجائزة ثالثة لهداف البطولة برصيد ( 8 أهداف ) تسلمها اللاعب الألماني جوز كريشان من نادي النصر..
وفي الختام قام سعادة محفوظ بن جمعة بتسليم راعي الحفل والمناسبة هدية تذكارية خاصة بالمناسبة وتسلم أيمن عبد الله قائد فريق أهلي سداب كأس النسخة رقم 45 ثم أخذ الجميع الصور التذكارية مع حامل الكأس الغالية لموسم عام 2015م ..

تهنئة
أعرب أحمد بن ناصر المحرزي وزيرالسياحة عن سعادته لرعاية نهائي بطولة كأس جلالة السلطان المعظم للهوكي وأشاد بالنهضة الرياضية التي شهدتها السلطنة وأشاد بتنظيم البطولة واهتمام الاتحاد ووزارة الشؤون الرياضية بتوفير كل سبل الدعم للعبة الهوكي حتى وصلت لهذا التطور الملموس , وأشاد بأداء الفريقين المتنافسين على اللقب السيب وأهلي سداب وكيف أن اللاعبين أبلوا بلاء حسنا في اللقاء الختامي للبطولة , وقدم التهنئة لفريق أهلي سداب الفائز بالكأس الغالية وتمنى التوفيق لباقي الفرق في البطولات القادمة …..
وقدم سعادة رئيس الاتحاد العماني للهوكي التهنئة لفريق أهلي سداب بفوزه بكأس البطولة الغالية وأشار إلى أن النهائي جاء جيدا بين فريقي السيب وأهلي سداب واتسم بالندية والاثارة وظهر الفريقان بشكل جيد في المباراة لكن الحظ كان في جانب أهلي سداب في النهاية ونبارك له الفوز باللقب للمرة الرابعة ونقول لفريق السيب حظا أوفر في البطولات القادمة.
عبر بينوتشه مدرب فريق أهلي سداب عن سعادته بفوز فريقه باللقب للمرة الرابعة وقال إن فريق السيب كان منافسا قويا وقدم مباراة جيدة ولكن لاعبي أهلي سداب كانوا الأكثر سيطرة على أعصابهم وبذلوا مجهودا كبيرا وكان تركيزهم أعلى وهذا ما جعلنا نسيطر على المباراة ونكسب البطولة بهدوء الأعصاب , ولذا فزنا بالكأس بعد غياب عامين عن خزانة نادينا وأهدي الفوز لجماهير نادي أهلي سداب العريقة.

إلى الأعلى