الجمعة 31 مارس 2017 م - ٢ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “الفردوس المحرّم”.. رواية ثالثة للقيسي

“الفردوس المحرّم”.. رواية ثالثة للقيسي

بيروت ـ العمانية:
صدر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت، الرواية الثالثة للكاتب الأردني يحيى القيسي والتي تحمل عنوان “الفردوس المحرّم”. وبحسب ما كتبه الناشر على غلافها الأخير، فإن الرواية “تحتفي بعوالم وشخصيات تبدو للكثيرين قادمة من الخيال، لكنها ـ كما يحاول الروائي أن يقدمها ـ مغرقة في واقعيتها وتعيش بيننا دون أن نقوى على استيعابها”. ويضيف الناشر: “الواقعية السحرية ليست حكراً على أدب أمريكا اللاتينية، بل لها بعد عميق في التراث العربي القديم، وأيضاً في تفاصيل حياتنا المعاصرة، وتحتاج فقط إلى من ينتبه إليها”.وتسعى “الفردوس المحرّم” إلى “زلزلة الطمأنينة التي تبدو راسخة في مجتمعاتنا تجاه العديد من القضايا، وتواجه التضليل الكبير الذي حدث للبشر، والأكاذيب التي يقتاتونها صباحاً ومساءً”، وهي من جهة أخرى “تناقش رواية سبقتها وتحاول تصحيح مسارها”، فشخصيات رواية القيسي السابقة “أبناء السماء” (2010) تطارد المؤلف في هذا العمل الجديد وتتغلغل بشكل مفرط في ثنايا شخصيات “الفردوس المحرم”.يُذكر أن القيسي يعمل نائباً لمدير عام هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، وهو مؤسس ورئيس تحرير موقع “ثقافات” العربي للفكر والإبداع والفنون، وصدر له أيضاً: “باب الحيرة” (رواية، 2006)، و”رغبات مشروخة” (قصص، 1996)، و”الولوج في الزمن الماء” (قصص، 1990)، و”حمّى الكتابة” (حوارات أدبية، 2008).

إلى الأعلى