الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / شاعر فلسطيني يعيد كتابة كليلة ودمنة بالشعر المقفى

شاعر فلسطيني يعيد كتابة كليلة ودمنة بالشعر المقفى

بعنوان “جواهر الحكمة في نظم كليلة ودمنة”

القدس المحتلة ــ الوطن:
بعد 11 عاما من الجهد المتواصل والمثمر، نجح الشاعر الفلسطيني محمد شريم من بيت لحم في اعادة كتابة مؤلف “كليلة ودمنة ” للفيلسوف الفارسي بيدبا، بطريقة الشعر العمودي المقفى.
ومن خلال المطبوعة الجديدة، اصدار مكتبة كلّ شيء في حيفا، يقدم الشاعر الفلسطيني لأول مرة مؤلفه في 322 صفحة بعنوان (جواهر الحكمة في نظم كليلة ودمنة) مع غلاف جميل وخط مريح للقراءة لمختلف الاجيال.
وعن هذا المؤلف قال الشاعر شريم لوكالة معا: إنني وطوال 11 عاما من العمل المتواصل وفقني الله في اعادة نظم نثر كليلة ودمنة الى اشعار مرصوفة تختصر الحكمة في جواهر هذا الكتاب لم يطرب للشعر، دون أن يفقد الكتاب اي قيمة من المعنى او السرد القصصي.
وكان وزير الثقافة الجديد الدكتور إيهاب بسيسو وعد أن يبذل كل جهد في اعادة الهيبة لوزارة الثقافة والمطبوعات وللمثقف الفلسطيني، في اطار حضانة الوزارة للابداعات والطاقات الفلسطينية الكثيرة والتي تعبر عن تمسك المثقف الفلسطيني بالثقافة العربية والانسانية بطريقة لائقة، تسهم في احداث فرق كبير على مستوى الخطاب الثقافي الفلسطيني وتنظيم عمله ورعاية جهوده.

إلى الأعلى