الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 م - ٤ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الاتحاد العام لعمال السلطنة يدشن العدد الأول من مجلة “سواعد نقابية”
الاتحاد العام لعمال السلطنة يدشن العدد الأول من مجلة “سواعد نقابية”

الاتحاد العام لعمال السلطنة يدشن العدد الأول من مجلة “سواعد نقابية”

بهدف إبراز دور العاملين في تعزيز الإنتاجية بمنشآت القطاع الخاص وغرس مفهوم أخلاقيات العمل

تغطية ـ عبدالله الشريقي:
احتفل الاتحاد العام لعمال سلطنة عمان أمس بتدشين العدد الأول من مجلة “سواعد نقابية” تحت رعاية سعادة علي بن خلفان الجابري وكيل وزارة الإعلام، وبحضور عدد من أصحاب السعادة ونبهان بن أحمد البطاشي رئيس الاتحاد العام لعمال سلطنة عُمان وعدد من المسؤولين بالقطاعين العام والخاص وذلك في جراند مول مسقط.
وتهدف إلى إبراز دور العاملين في تعزيز الإنتاجية بمنشآت القطاع الخاص وغرس مفهوم أخلاقيات العمل ومبادئ الحوار الاجتماعي والتوعية بالعمل النقابي ودوره في تنمية الروابط بين العمال وأصحاب العمل.
وقال سعادة علي بن خلفان بن علي الجابري وكيل وزارة الإعلام: نعول لمجلة “سواعد نقابية” دائماً على استمرارية هذا التطور، ونتمنى أن تستقطب المجلة مجموعة من الأقلام وهي كثيرة اليوم في السلطنة، وأن تخصص المادة الأساسية فيها للمواضيع التي تهم العمال والنقابيين وسرد العلاقة بين العامل وصاحب العمل وبين الإنتاجية وارتباط ذلك أيضا بالاقتصاد الوطني ..أملا أن تكون المجلة إضافة حقيقية للأعمال بشكل عام وللعامل بشكل خاص وذلك لتأصيل ثقافة عمالية صحيحة بالسلطنة.
وأضاف: من خلال التعاون وتضافر الجهود سنحقق رؤية الدولة في انتقال الموظف من النظرة إلى الوظيفة الحكومية إلى النظرة الواسعة للوظيفة في القطاع الخاص.
بدوره قال نبهان بن أحمد البطاشي رئيس الاتحاد العام لعمال سلطنة عُمان: تأتي فكرة إصدار مجلة “سواعد نقابية” إيمانا بأهمية تعزيز الجانب الإعلامي للاتحاد، وإبراز دوره في تمثيل العمال وحماية حقوقهم والدفاع عن مصالحهم وتمثيلهم في جميع الأمور المتعلقة بشؤونهم، وذلك من خلال طرح القضايا العمالية والنقابية والمفاوضات الجماعية والأنشطة والبرامج التدريبية والفعاليات والمعارض التوعوية، ومناقشة وتعديل التشريعات ذات الصلة، وأعمال اللجان الداخلية للاتحاد، وعضويته في اللجان والمجالس الوطنية، والمشاركات المحلية والإقليمية والدولية، آملين بأن تسهم هذه المجلة في رفع مستوى الوعي العمالي والنقابي في المجتمع.
من جانبه أشار محمد بن علي الخالدي عضو مجلس الإدارة بالاتحاد العام لعمال السلطنة ورئيس تحرير المجلة إلى أن المجلة هي منبر إعلامي جديد يجند للنهوض بالقطاع الخاص ودعم مسيرة التنمية الوطنية التي ترتكز على القطاع الخاص كلاعب أساسي وحقيقي للاقتصاد الوطني في المرحلة القادمة.
وأضاف: المجلة منصة إعلامية تواكب الصعود السريع للحركة النقابية في السلطنة، فالأحداث النقابية أصبحت متسارعة وذات قيمة عالية من الأهمية ولذلك أصبح من المهم أن تؤرخ هذه الأحداث لتكون مناراً يستنير به من هو قادم للعمل في هذا العمل التطوعي النبيل. وإننا كأسرة تحرير نتطلع بالنهوض بها كأداة إعلامية لمواكبة الأحداث المشرقة في القطاع الخاص والعمل والعمال والحركة النقابية الشابة الفتية.
تجدر الإشارة إلى أن مجلة “سواعد نقابية” هي أول مجلة متخصصة بالعمل النقابي يصدرها الاتحاد العام لعمال السلطنة، وهي مجلة ربع سنوية من المؤمل أن يستفيد من مواضيعها أطراف الإنتاج الثلاثة (الحكومة ـ أصحاب الأعمال ـ العمال)، حيث تهدف إلى إبراز دور العاملين في تعزيز الإنتاجية بمنشآت القطاع الخاص وغرس مفهوم أخلاقيات العمل ومبادئ الحوار الاجتماعي والتوعية بالعمل النقابي ودوره في تنمية الروابط بين العمال وأصحاب العمل وتحتوي في مجملها على عدد من الأقسام منها قسم خاص يُعنى بأخبار الاتحاد العام لعمال السلطنة والاتحادات العمالية القطاعية والنقابات العمالية وعضوية الاتحاد في المنظمات والاتحادات الدولية، إضافة إلى المجالس الوطنية واللجان التي يشارك فيها، وقسم النقابات العمالية الذي يشمل أهم القضايا على الساحة العمالية واستطلاعات الرأي في ما يتعلق بقضايا العمل والقطاع الخاص ودراسات خاصة به، بالإضافة إلى قسم خاص بالجانب القانوني والتوعوي يتضمن عددا من المقالات التي تفسر بعض المواد القانونية ودور الاتحاد العام لعمال السلطنة في توعية العمال بحقوقهم وواجباتهم وفقاً لأحكام قانون العمل من خلال المحاضرات والمعارض التوعوية، وقسم يتعلق بالأخبار النقابية العالمية وصفحة خاصة بالهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية.

[راعي الاحتفالية والحضور يستمعون لشرح عما تناقشه المجلة من مواضيع]

إلى الأعلى