الإثنين 11 ديسمبر 2017 م - ٢٢ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / غدا انطلاق فعاليات مسابقة الكارتينج بمشاركة كبيرة من موظفي الشركة
غدا انطلاق فعاليات مسابقة الكارتينج بمشاركة كبيرة من موظفي الشركة

غدا انطلاق فعاليات مسابقة الكارتينج بمشاركة كبيرة من موظفي الشركة

في أولمبياد عمانتل
غالب الحوسني: أولمبياد عمانتل حققت أهدافها ونجحت في اكتشاف مواهب رياضية تمثل الشركة في البطولات المحلية
تنطلق يومي الجمعة والسبت مسابقة الكارتنج ضمن منافسات أولمبياد عمانتل التي تنظمها الشركة العمانية للاتصالات لموظفيها في أسبوع جديد يحمل اثارة اخرى في تحدي محركات السيارات بعد ان شهد الأسبوع الحالي إقامة مسابقة للسيارات بمسابقة تحدي الصحراء التي أقيمت على رمال ولاية بدية بالمنطقة الشرقية وسط مشاركة مميزة شهدتها تلك الفعالية حملت معها اجواء التنافس والتحدي والتعارف بين موظفي الشركة من مختلف فروعها بعد ان شهدت الاسابيع الماضية إقامة عدد من المسابقات الفردية والجماعية، حيث تشهد النسخة الثانية إقامة عشر مسابقات بين الألعاب الجماعية والفردية متمثلة في مسابقات كرة القدم والطائرة الشاطئية والبولينج والكارتنج وتنس الطاولة والرماية والشطرنج والكريكيت والإبحار الشراعي .
وتقام منافسات الكارتينج بميدان الجمعية العمانية للسيارات وسط مشاركة كبيرة وفي مختلف الفئات بعد ان شهدت هذه المسابقة النجاح الكبير في النسخة الاولى العام الماضي والتي لاقت تجاوبا من موظفي وموظفات الشركة في التحدي والإثارة وبممارسة نشاط جديد على الجميع ويتنافس خلال هذه المسابقة ثلاث فئات وهم الرجال والسيدات وأطفال الموظفي للحصول على المراكز الأولى. تعد مسابقة الكارتينج (محركات السيارات) من المنافسات المميزة في أولمبياد عمانتل لما لها اهتمام بالغ من الموظفين ولما انتجته من انجازات ومخرجات على صعيد المشاركات المحلية، فقد نتج عنها فريق عمانتل المحترف الذي شارك في عدة سباقات من ضمنها سباق التحمل لمدة 24 ساعة وسباق التحمل لمدة 12 ساعة ، وحصوله مؤخرا على المركز الثالث في سباق التحمل لمدة 6 ساعات في بطولة شهر نوفمبر الماضي مما اعطى للاولمبياد بعدا آخرا تعدى إطار المنافسات الداخلية بين الموظفين الى مشاركات تمثل الشركة على الصعيد المحلي.
تبدأ أولى المنافسات يوم غد الجمعة بسباق التحمل لـمدة 3 ساعات الخاص بالموظفين ويشارك فيها 80 متسابقا بعد التصفيات التي استمرت ما يقارب الشهر والنصف لاختيار افضل المتسابقين، تم توزيع المتسابقين على 15 فريق بالقرعة وكل فريق يتكون من خمسة متسابقين ويترأس الفريق كابتن او رئيسا وهو أحد أعضاء فريق عمانتل المحترف كما تنطلق بطولة الكارتينج لأبناء الموظفين يوم السبت وتليها بطولة الموظفات بنظام اللعب الفردي Mini GP آملين في اكتشاف مواهب رياضية جديدة.
اثارة في تحدي الصحراء
وضمن منافسات اولمبياد عمانتل في نسختها الثانيه أقيمت فعالية تحدي الرمال يوم السبت الماضي والتي شهدت شغفا مليئا بالتحديات وإثارة كبيرة بين الموظفين المشاركين بالفعالية.
حيث قامت لجنة الاولمبياد بتنظيم مسار الانطلاق من محافظة مسقط الى محافظة الشرقية ابتداءا من صباح يوم الجمعه وبحضور الدكتور غالب الحوسني نائب الرئيس التنفيذي للموارد البشرية وبحضور جميع الفرق المشاركة ووصولا الى مخيم المها العربية بولاية بدية عصرا، حيث كانت نقطة اللقاء مرسومة لانهاء جميع التحضيرات واقامة حفلة عشاء مشمولة بالمسابقات الرياضية والترفيهية والتي ساهمت في خلق اجواء اجتماعية وفي غاية الحماس بين المشاركين والمنظمين لهذه المسابقة.
وفي صباح يوم السبت وفي تمام الساعة الثامنة، اشتعلت منافسات تحدي الرمال بين الفرق انظلاقا من مخيم العريش بولاية القابل مرورا بمخيم المها بولاية بدية كنقطة عبور والمرحلة الاولى من السباق والتزود بالتغذية والمشروبات وبعدها انطلق المشاركين الى المرحلة الثانية الى مخيم ألف ليلة وليلة باعتباره خط النهاية.
وفي نهاية الفعالية قامت لجنة التحكيم بحساب المسافات المقطوعة بجهاز تحديد المواقع والكيلومترات لكل الفرق المتنافسة وجاءت النتائج النهائية للسباق بحصول فريق حياك على المركز الاول والذي تكون من
اسامه الزدجالي – علي الكثيري – احمد الحميدي – سعيد السيباني – محمد البلوشي – خالد العريمي – نصر البلوشي – محمد الميمني – ياسر المنظري – ايمن الهدابي.
وجاء في المركز الثاني فريق النطاق العريض وضم كلا من جوهانس – راشد المقبالي – مارن الحبسي – عبدالرحمن الحضرمي – مازن السالمي – محمد الراشدي – خالد الجشمي – طلال الزدجالي – عمار بامخالف – سالم العامري – احمد الكندي – عبدالملك المعمري والإثارة والتحدي والشغف الكبير كان الطابع الاكثر حضورا في هذه الفعالية والتي شهدت تواجد عدد من الاعلاميين والصحفيين والمتابعين، مما ساهم بنجاح الفعالية بشكل جميل ومميز.
اكمال المشوار
قال الدكتور غالب الحوسني نائب الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاتصات للموارد البشرية بان اولمبياد عمانتل حققت الاهداف الاساسية منها في النسخة الاولى واليوم نكمل هذا المشوار في النسخة الثانية منه بعد النجاح الكبير الذي حققته النسخة الاولى بتفاعل ومشاركة موظفي الشركة ونهدف من خلالها الى اخراج الجميع من ضغوطات العمل والتعارف مع موظفي الشركة سواء من المحافظات او من خلال الأقسام الاخرى بالشركة ولقد تابعنا مدى التجاوب الكبير من الجميع للمشاركة في مختلف المسابقات سواء الفردية أو الجماعية وفي هذه النسخة عملنا على زيادة عدد المسابقات ومنها مسابقة تحدي الصحراء التي لاقت القبول والاستحسان من الجميع في مغامرة جديدة ضمن اولمبياد عمانتل بالاضافة الى تضمين أبناء الموظفين في المنافسات.
واضاف الحوسني بان الشركة العمانية للاتصالات حريصة على دعم القطاع الرياضي ولها الكثير من المبادرات في مختلف القطاعات الرياضية واليوم نعمل على ترجمة مفهوم ممارسة الرياضة لموظفي الشركة للاهمية الكبيرة لهذا النشاط الذي يخدم الجوانب الصحية والثقافية وفي نفس الوقت التجمعات بين المشاركين وهو الهدف الاسمى من اولمبياد عمانتل ونثمن الجهود الكبيرة المبذولة من قبل اللجنة المنظمة لاولمبياد عمانتل وكذلك لموظفي الشركة على التعاون والتجاوب الكبير في المشاركة في مختلف الانشطة الرياضية ونتمى للجميع كل التوفيق والنجاح.
مسابقة ناجحة
اعرب عدنان البلوشي المشرف على سباق تحدي الصحراء عن سعادته لنجاح هذه المسابقة والمشاركة الجيدة من موظفي الشركة عبر الفرق المشاركة في الحدث والتعاون الكبير الذي لمسناه من الجميع لإنجاح هذه المسابقة الجديدة ضمن مسابقات أولمبياد عمانتل والتي كانت احد المسابقات المثيرة والجميلة وشهدت تنافسا جيدا من الجميع.
واضاف بان المسابقة خرجت بتنظيم جيد رغم كونها الاولى وذلك يعود الى تعاون الجميع سواء من اللجنة المنظمة او من قبل المتسابقين وشهدت المسابقة الكثير من المفاجآت الجميلة والتحديات بين المتسابقين وهذا ما اعطى انطباعا جيدا لهذه المسابقة والتي ستكون انشاء الله ضمن أنشطة أولمبياد عمانتل في الأعوام القادمة.
إثارة وتحد
قال أسامة درويش رئيس فريق حياك الحائز على المركز الاول بأن السباق كان مثيرا وحمل الكثير من التنافس بين الفرق المشاركة وساهمت الخبرة التي يمتلكها السائقين في الفريق على تجاوز كل الصعاب واحراز المركز الاول حيث عملنا كفريق واحد من اجل انهاء السباق في زمن قياسي جيد رغم ان هذه المشاركة هي الاولى لنا في مثل هذه السباقات الا ان الجميع نجح في إتمام المهمة بنجاح والوصول إلى خط النهاية .
وأشار بأن أهم ما ميز هذا السباق هو التجمع الكبير لموظفي الشركة العمانية للاتصالات في ليلة جميلة شهدت لقاء تعارفيا جميلا وهذا هو الهدف الاسمى من اولمبياد عمانتل واستمتع الجميع بتلك الفعالية الجميلة وكذلك الامسية الجميلة التي أقامتها اللجنة المنظمة لأولمبياد عمانتل ونثمن لهم كل تلك الجهود الكبيرة لإنجاح هذا الحدث.
جهود كبيرة
وأكد محمود الرقادي أحد المشاركين في السباق بأن الفوز لم يكن غايتنا الوحيدة بل المشاركة في منافسات اولمبياد عمانتل والالتقاء بموظفي الشركة والخروج من ضغوطات العمل وهي الأهداف التي وضعت لهذا الحدث الرياضي المميز التي تنظمه الشركة لموظفيها وهي فرصة للالتقاء بالموظفين والزملاء من مختلف الفروع والأقسام بالشركة.
وأضاف بأن المسابقة كانت مثيرة وشهدت الكثير من التحديات وهذا يمنح المتسابق وضع الكثير من الخطط من أجل إنهاء السباق بنجاح وعملنا جاهدين على إنهاء السباق ونثمن جهود اعضاء الفريق على التعاون الكبير وانجاح هذه المهمة متمنين أن تستمر مثل هذه المسابقات في الأعوام القادمة.

إلى الأعلى