الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / المعرض الدولي الخامس للخيل والإبل والتراث (أصايل عمانية) يواصل فعالياته
المعرض الدولي الخامس للخيل والإبل والتراث (أصايل عمانية) يواصل فعالياته

المعرض الدولي الخامس للخيل والإبل والتراث (أصايل عمانية) يواصل فعالياته

تواصلت مساء امس الاول ولليوم الثاني على التوالي بمركز عمان الدولي للمعارض بالسيب فعاليات المعرض الدولي الخامس للخيل والإبل والتراث (أصايل عمانية) بمشاركة العديد من الجهات الحكومية والقطاع الخاص والذي يستمر لمدة ثلاثة ايام من خلال العديد من الفعاليات المتنوعة حيث شهدت اقبالا من الحضور الجماهيري خاصة من المهتمين بالفروسية والهجن وكذلك التراث والذي تنظمه شركة الرؤية للمعارض والمؤتمرات وشركة اصايل للصحافة والنشر.
حيث افتتح المعرض في اليوم الثاني والمخصص للهجن سعادة الشيخ رشاد بن أحمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية بحضور عدد من المسؤولين من القطاعين العام والخاص بالإضافة إلى المعنيين والمهتمين برياضة الفروسية والهجن وقطاع التراث حيث اشتمل على مجموعة من الفقرات الترحيبية العروض الشيقة التي قدمتها والهجانة السلطانية ،من بينها تقديم فن التغرود وركوب الابل وفقرة المزاينة والجمال وفقرة مراحل ترويض الهجن وفقرة زانة الابل بالاضافة الى فقرة ركوب الابل للاطفال والاستمتاع بهذه التجربة الجميلة وذلك داخل حلبة العرض.
يوم الإبل
وبعد العروض الخاصة بالهجن توجه راعي المناسبة والحضور الى اقسام واركان المعرض للتعرف على محتوياته واركانه المختلفة حيث قدم لهم المشاركون شرحا مفصلا لجميع معروضاتهم ومنتوجاتهم المختلفة ، حيث اعجبوا بما شاهدوه من تفاصيل مختلفة لجميع المعروضات والمنتوجات الخاصة بالفروسية والهجن والتراث ، كما قامت مجموعة من الجهات المشاركة بتقديم الهدايا التذكارية لراعي الحفل .
أهمية المعرض
يعد المعرض أكثر من مجرد حدث اقتصادي وهو يعد مشروعا يعنى بالاهتمام بكنز وطني أصيل مبني على إستراتيجية مدروسة حيث يؤكد المعرض في استضافته الرابعة من خلال فعالياته المتعددة والمتنوعة على وضع مسقط على خارطة عواصم الخيل والإبل والتراث في العالم وربما واحدة من أهمها لكون هذا المعرض يساهم في إعطاء صورة حضارية وإنسانية نبيلة عن عمان وعن جذور وأصل شعبها المرتبط بكل ما هو جميل وراق .
تحت سقف واحد
يهدف المعرض الذي سيقام على مدى ثلاثة أيام إلى جمع أكبر عدد ممكن من المهتمين بالخيل والفروسية والإبل والتراث تحت سقف واحد بهدف التعارف والتعاون في جميع المجالات التجارية والمهنية والاقتصادية والمعرفية وإطلاع المهتمين على أحدث ما توصلت إليه أساليب العناية بالخيل والإبل وآخر المستجدات في طب الخيل والهجن .
فعاليات الختام
يشهد المعرض في يوم ختامه اليوم الثالث والمخصص للخيل عددا من الفقرات الممتعة والمتميزة وذلك تحت رعاية سعادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي امين مجلس الشورى ، حيث سيقدم فقرات الختام كل من الخيالة السلطانية وخيالة الحاشية السلطانية وخيالة الحرس السلطاني العماني .
تجسيد حقيقي
وقال سعادة الشيخ رشاد بن احمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية راعي المناسبة : حقيقة اعجبنا بما شاهدناه من معروضات مختلفة لعالم الفروسية والهجن والتراث وعروض متنوعة للابل خلال اليوم الثاني وهذا يدل على مدى المحافظة على هذا التراث العماني الاصيل واستمرار هذا المعرض في نسخته الخامسة يعكس مدى قوته ومتانة قاعدته التي أسست له من اجل التواصل والاستمرار ، كما ان الاشياء التي تواجدت في هذا المكان هي تجسيد حقيقي وواقعي لها وفرصة طيبة لتعريف النشء بها وملامستها عن قرب ، وامتطاء الأطفال للخيل والإبل في هذا المعرض يحبب الأطفال بها ويخلق علاقة وطيدة بينهم ، أيضا ندعو كل القطاعات المعنية بهذا المعرض والتي لم تشارك هذا العام بالمبادرة في المشاركة خلال الفترة القادمة وذلك لأهمية هذا المعرض ، كما يسرنا ان نتوجه بالشكر الجزيل لجميع القائمين على المعرض والمشاركين فيه ونتمنى لهم كل التوفيق والنجاح .
استمرار وتواصل
وقال سالم العامري رئيس مجلس ادارة شركة الرؤية لتنظيم المعارض والمؤتمرات : ان هذا المعرض يمثل استمرارا وتواصلا للمعارض السابقة ونجاحه ليس بالغريب باعتبار ان الفئة المعنية بالفروسية والهجن والتراث فئة كبيرة من المجتمع العماني وهذا جزء من مسؤوليتنا من اجل المحافظة على تراث عمان الخالد، وفي النسخة الخامسة للمعرض هذا العام هناك تنوع وتجديد في المعرض وايضا في الفقرات والعروض المقدمة خلال ايامه الثلاث وهي فرصة للجميع للاقتراب والتعرف على كل مايحتويه تحت سقف واحد ، ونتمنى تحقيق المزيد من النجاح في المعارض القادمة وبالتوفيق للجميع .
يعكس التراث
واوضح حميد بن علي الزرعي نائب مدير عام الهجانة السلطانية قائلا : لاشك ان الهجانة السلطانية في كل عام وخلال مشاركتها في هذا المعرض المتخصص تراعي التجديد والتطوير والتنويع في فعالياتها وفقراتها من اجل جذب الجماهير وابهارهم لهذه الرياضة العريقة وتوسيع الدائرة المعرفية المجتمعية برياضة الهجن في جهود الهجانة السلطانية في توثيق التراث وتشجيع الموروث العماني الاصيل والمحافظة عليه، وكذلك تسليط الضوء على جهود الهجانة السلطانية في هذا المجال ويتسم ركن الهجانة بالمعرض هذا العام بالبساطة التي تعكس اصالة التراث العمانيين خلال عرض الصور والافلام المتعلقة بانشطة وانجازات الهجانة السلطانية ، بالاضافة الى الى احتفال السلطنة بالحصول على عدد من الكؤوس في مشاركتها بطولة كأس الخليج الرابعة للهجن التي استضافتها السلطنة نهاية العام المنصرم وتمكنت النوق العمانية بقيادة مضمريها من تحقيق عدد من الانجازات المشرفة ، ونشكر كل من ساهم في انجاح هذا المعرض ونتمنى التوفيق للجميع .
التزام وتعاون
وقالت لارا صويا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد العالمي للخيول العربية الاصيلة والمشاركة في المعرض : تعتبر هذه المشاركة لنا في السلطنة عموما وهذا المعرض هي الخامسة على التوالي ، حيث ان مشاركتنا جزء لا يتجزأ من مشاركة الشيخ منصور بن زايد الداعم الاول لسباقات الخيل العربية الاصيلة على مستوى العالم والذي يحمل شعار ( عالم واحد 6 قارات ابوظبي عاصمة العالم للخيول العربية) ويعتبر المهرجان في دورته الثامنة وسيمر بعدد 14 جولة تجوب ست قارات عالمية، كما يقدم مهرجان الشيخ منصور جائزة جوهرة التاج ضمن مهرجان الشيخ زايد الاغلى عالميا حيث يبلغ مجموع جوائزها مليون و 200 الف دولار، كما لا ننسى دور ام الامارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك في دعم سباقات الخيل للفتيات ( افهار) حيث سيقام على ارض السلطنة يوم الخميس القادم وهي الجولة الاولى من مونديال الشيخة فاطمة تزامنا مع الديربي العماني وتبلغ جوائزه 30 الف دولار وهو اغلى سباق من هذا النوع ،ويشارك معنا رعاة رسميون مثل الوطنية لانتاج وتسويق الاعلاف والدقيق والناقل الرسمي طيران الامارات بالاضافة الى رعاة اخرين، وتعودنا في كل دوره لنا ان تكون الانطلاقة من هنا من ارض السلطنة لتجوب العالم ويكون الانتهاء في ابوظبي عاصمة العالم ،أيضا يشارك في هذا الركن كل من كما ان مشاركتنا هي جزء من التبادل والارتباط الوثيق مع السلطنة، حيث تشارك السلطنة ممثلة بالخيالة السلطانية معنا بشكل مستمر واوجه الشكر والتقدير للعميد اول عبدالرزاق الشهورزي قائد الخيالة السلطانية والشكر موصول على جميع القائمين على المعرض .
دعم التراث
كما التقينا مع منيرة المرزوقي المدير التجاري بالوطنية لانتاج وتسويق الاعلاف والدقيق الراعي الرسمي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد العالمي للخيول العربية الاصيلة والمشارك في هذا المعرض حيث قالت : نحن نشارك كرعاة رسميين بمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد العالمي للخيول العربية الاصيلة ونرافقه في جولته المختلفة حول العالم ادراكا منا لاهمية دعم التراث الرياضي واحياء التراث العربي الاصيل ، حيث تتميز منتجاتنا بالجودة العالية التي تلبي طموح مربي الخيول والهجن وغيرها ، كما ان طموحنا يقودنا الى امرين اساسيين هما المحافظة على جودة المنتج ورفع جودته بالاضافة الى الانتشار سواء على مستوى دولة الامارات او على مستوى العالم ، ومن منطلق اهتمامنا بالمجتمع المحلي وهو المحور الاساسي في هذه المنظومة قمنا برصد جوائز للحضور في اول يوم للمعرض عبارة عن شراء خيلين من المزاد واجراء السحب عليها فحققنا من ذلك امرين مهمين هما دعم المزاد وتشجيع المجتمع على الحضور ، ونشكر جميع المنظمين لهذا المعرض والشكر موصول لجميع القائمين على مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد العالمي للخيول العربية الاصيلة، واتمنى التوفيق للجميع .
تجسيد الأهداف
فيما قال زاهر بن مهنا الاسماعيلي اخصائي معارض بهيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية واحد المشاركين بالمعرض بأن الهيئة لا تدخر جهداً بالمشاركة في مثل هذه المعارض ،حيث اتت مشاركة الهيئة في المعرض الدولي للخيل والإبل و التراث (أصايل عمانية ) حرصا من الهيئة لمد جسور التواصل مع افراد المجتمع من الباحثين وملاك الوثائق والمهتمين بالوثائق وعامة المجتمع وتتجسد اهداف هذه المشاركة في توعية افراد المجتمع بالاهتمام بالوثيقة والمبادرة في تسجيل وثائقهم لدى الهيئة من اجل حفظ ذاكرة الوطن اضافة الى تعريف المجتمع بالهيئة ورسالتها ورؤيتها في حفظ وصيانة الوثائق والمخطوطات ،حيث تضم المشاركة في هذا المعرض عددا من الوثائق المتنوعة التي تخص الخيل والابل حيث تجسد هذه الوثائق اهتمام سلاطين عمان وزنجبار بالخيل والابل ومن ضمن هذه الوثائق وثيقة عبارة عن رسالة من السلطان تيمور بن فيصل (سلطان عمان ) الى السلطان حمود بن محمد (سلطان زنجبار) يعلمه بأنه قد ارسل له هدية عبارة عن حصان اسمه كروشان ، وايضا ضم المعرض عددا من الصور والمرسومة في الجرفيك من مجلات وصحف بريطانية من ضمنها صور للخيول المهداة من سلطان عمان في ١٨٤٥م الى ملكة بريطانيا الملكة فكتوريا .
الإنتاج المحلي ينافس
وحول المزاد الذي اقيم في اول ايام المعرض والذي شهد اقبالا واسعا من حيث الحضور والخيول المعروضة وكذلك الشراء الذي وصل الى مبلع 52.500 ريال عماني ، التقينا مع محبوب بن حسن هاشماني من بين اكبر مولدي الخيل والانتاج المحلي بالسلطنة حيث قال : اشارك في مزاد هذا العام بعدد اربعة خيول من افضل السلالات ولمسنى هذا العام مستوى جيدا للمزاد مع وجود تنظيم جميل وخيول ذات السلالات الطيبة اما بالنسبة للاسعار فهي مناسبة وللشاري اما بالنسبة للبائع فهي اقل من مستوى الطموح ، ونأمل ان يكون هناك اقبال اكبر على التوليد المحلي ووصول اسعاره الى الافضل خصوصا وانه يحافظ ويهتم بافضل السلالات على مستوى العالم واصبح ينافس وبشكل كبير الانتاج المستورد في المضامير المحلية والعالمية والدليل على ذلك واضح للجميع من خلال النتائج التي تحققها الخيول العمانية ذات الانتاج المحلي على المستوى الداخلي والخارجي .
تعزيز الاستمرار
وقال خالد بن سعيد المسكري احد المشاركين بالمزاد : المزاد في هذا العام يتميز بحضور اكبر عن العام الماضي وهو يدل على ان ملاك الخيل اصبحوا يثقون بالانتاج المحلي ويدركون مدى قوته في وقدرته في المنافسة عالميا ونلاحظ ايضا هناك حضور من بعض الدول الخليجية الشقيقة في هذا المزاد وهو يعزز من استمرارها وتطورها مستقبلا .

إلى الأعلى