الأحد 24 سبتمبر 2017 م - ٣ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / السلطنة مستعدة لخفض الإنتاج من 5 الى 10%
السلطنة مستعدة لخفض الإنتاج من 5 الى 10%

السلطنة مستعدة لخفض الإنتاج من 5 الى 10%

خام عمان بـ24.84 والأسواق العالمية تشهد أكبر انخفاض منذ 2003

مسقط ـ عواصم ـ ـ وكالات:
نقلت وكالة رويترز للأنباء عن معالي الدكتور محمد بن حمد الرمحي وزير النفط والغاز قوله إن السلطنة مستعدة لخفض إنتاج النفط بما يتراوح بين خمسة وعشرة في المئة لدعم الأسعار وإن على جميع المنتجين اتخاذ الخطوة ذاتها مضيفا أن السلطنة مستعدة لفعل أي شيء لتحقيق الاستقرار في السوق كما اعتبر معاليه انه لا مخاوف من زيادة ايران لصادراتها من النفط حيث أن السوق متخمة بالفعل.
وردا على سؤال حول المباحثات بين المصدرين من داخل منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وخارجها بشأن سوق النفط قال معاليه إن السلطنة مستعدة لخفض الانتاج بين خمسة إلى عشرة في المئة مبديا اعتقاده أن هناك حاجة لهذا الخفض وأن على الجميع فعل الشيء ذاته.
وقال إن إنتاج السلطنة يقترب من المليون برميل يوميا وإنه لا يتوقع زيادته عن ذلك هذا العام.
وأضاف إن السلطنة غير قلقة من الصادرات البترولية المتوقع أن تضخها إيران بعد رفع العقوبات عنها لأن السوق تشهد تخمة كبيرة في المعروض بالفعل.
وقال معاليه «السوق غير مستقرة بالفعل. ونعاني من سونامي بالفعل.. أتشعر بالقلق؟ أنا لست قلقا.»
إلى ذلك بلغ سعر نفط عمان تسليم شهر مارس القادم أمس 84ر24 دولار أميركي. وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عمان شهد أمس انخفاضا بلغ 12ر1 دولار أميركي عن سعر يوم الجمعة الماضي الذي بلغ 96ر25 دولار أميركي.
تجدر الاشارة إلى ان معدل سعر النفط العُماني تسليم شهر فبراير المقبل بلغ 34 دولارًا أميركيًا و59 سنتًا للبرميل منخفضًا بذلك 7 دولارات أميركية و70 سنتًا مقارنة بسعر تسليم شهر يناير الجاري .
وهبطت أسعار النفط إلى أدنى مستوى لها منذ عام 2003 أمس في الوقت الذي استعدت فيه السوق لقفزة في صادرات إيران بعد رفع العقوبات عنها في مطلع الأسبوع. وألغت الولايات المتحدة يوم السبت العقوبات التي قلصت صادرات إيران من النفط بنحو مليوني برميل من أعلى مستوياتها قبل العقوبات في 2011 لتتجاوز مليون برميل بقليل.
وأمس أعلنت إيران عضو منظمة أوبك أنها جاهزة لزيادة الصادرات بواقع 500 ألف برميل يوميا.
وقال محللون في باركليز «تأتي صادرات إيران في وقت سيء جدا.» ودفع القلق من عودة إيران للسوق التي تعاني من تخمة بالفعل مزيج برنت للهبوط في وقت مبكر أمس إلى 27.67 دولار للبرميل وهو أدنى مستوى له منذ 2003.
وبلغ سعر خام برنت 28.17 دولار بانخفاض 2.7 في المئة عن سعر التسوية يوم الجمعة.
وهبط سعر الخام الأميركي 64 سنتا إلى 28.78 دولار للبرميل ولا يزال قريبا من أدنى مستوى له منذ 2003 عند 28.36 دولار الذي سجله في وقت سابق من الجلسة.

إلى الأعلى