الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / الأول من فبراير.. وزارة الشؤون الرياضية تحتفي بالمجيدين في الأنشطة الرياضية لعام 2015
الأول من فبراير.. وزارة الشؤون الرياضية تحتفي بالمجيدين في الأنشطة الرياضية لعام 2015

الأول من فبراير.. وزارة الشؤون الرياضية تحتفي بالمجيدين في الأنشطة الرياضية لعام 2015

تحتفي وزارة الشؤون الرياضية في تمام الساعة السابعة من مساء يوم الاثنين الأول من فبراير القادم بتكريم المجيدين في الأنشطة الرياضية لعام 2015م وذلك بحضور معالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية وعدد من أصحاب السعادة ومن اللجنة الأولمبية العمانية ورؤساء الاتحادات واللجان الرياضية ورؤساء الأندية الرياضية وعدد من الرؤساء التنفيذيين بشركات ومؤسسات القطاع الخاص ولفيف من الأسرة الرياضية ومن المهتمين بالشأن الرياضي ورجال الصحافة والإعلام في فندق جراند حياة.
ولقد شهدت الرياضة العمانية منذ فجر النهضة المباركة اهتماماً كبيراً من قبل الحكومة الرشيدة وما توليه من اهتمام ورعاية ودعم للشباب والرياضة في مختلف المجالات، حيث شهدت الأعوام المنصرمة العديد من الانجازات والعطاءات الكبيرة التي تحققت للرياضة العمانية بفضل الدعم السخي والتوجيهات السديدة من لدن القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله رعاه ـ للاهتمام بقطاع الرياضة والشباب، ويأتي هذا التكريم والذي دأبت وزارة الشؤون الرياضية على إقامته سنوياً للمجيدين في الأنشطة الرياضية الذي حققوا إنجازات رياضية مشرفة للرياضة العمانية ورفعوا علم السلطنة عالياً في المحافل الدولية.
ويساهم هذا الاحتفاء بالمجيدين الرياضيين في مختلف الألعاب الفردية والجماعية في تحفيز الرياضيين في بذل المزيد من الجهد والتفاني من أجل التمثيل المشرف للرياضة العمانية في المشاركات الدولية القادمة والوصول إلى منصات التتويج.
تأتي هذه الاحتفالية السنوية دعما لمقومات التفوق والتميز في المجالات الرياضية ولتحفيز الشباب العماني الواعد سعيا للارتقاء بقدراتهم وعطائهم والمضي قدما في تمثيل السلطنة تمثيلا مشرفا في مختلف المحافل الرياضية حيث استمرت عجلة التطور للرياضة العمانية خلال 2015م في الدوران ونتج عن ذلك تحقيق العديد من الانجازات التي سطرها الرياضيون العمانيون والتي أضافت إلى تاريخ الرياضة العمانية على مختلف الأصعدة وعلى مختلف المستويات.
كما تسعى رسالة الاحتفالية الى التأكيد على تحقيق أهداف عديدة أهمها تنمية الشعور بالولاء والانتماء وإبراز عنصر الوفاء والتقدير تجاه من يساهم في تطوير الرياضة في السلطنة ومكافأة المتفوقين الذين حققوا إنجازات متقدمة ومسجلة في أي من المستويات الرياضية ورعاية انجازات المتفوقين لضمان استمرار تفوقهم وحثهم على إنجاز أفضل وتشجيع الشباب العماني على المشاركة في الأنشطة الرياضية المتنوعة ودعم القيم الرياضية السليمة وتشجيع الشباب العماني على التنافس الرياضي.
ويتم تكريم المجيدين في الأنشطة الرياضية من الذين حققوا انجازات على المستوى الإقليمي وهي المنافسات الرياضية بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وكذلك على المستوى العربي في المنافسات الرياضية المدرجة ضمن البرنامج المعد من قبل الاتحاد العربي للألعاب الرياضية وعلى المستوى القاري وهي المنافسات الرياضية المدرجة في دورة غرب آسيا والبطولة الآسيوية والدورة الآسيوية بين الدول الأعضاء في التنظيمات الرياضية لقارة آسيا بالإضافة الى المستوى الاولمبي والقاري وهي المنافسات الرياضية بين الدول المشاركة في دورات الألعاب الاولمبية والبطولات العالمية التي تنظمها الاتحادات الدولية للرياضات المختلفة.

إلى الأعلى