الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / أمين عام مجلس الدولة يرعى فعاليات المؤتمر السنوي للقوة الكامنة (كيف تكون مبدعاً في موقع العمل؟)
أمين عام مجلس الدولة يرعى فعاليات المؤتمر السنوي للقوة الكامنة (كيف تكون مبدعاً في موقع العمل؟)

أمين عام مجلس الدولة يرعى فعاليات المؤتمر السنوي للقوة الكامنة (كيف تكون مبدعاً في موقع العمل؟)

يهدف الى تعزيز ثقافة الابداع والابتكار في مجال العمل
كتب ـ محمود الزكواني:
افتتح صباح أمس المؤتمر السنوي للقوى الكامنة (كيف تكون مبدعاً في موقع العمل؟) والتي نظمته شركة الاصايل للمؤتمرات وذلك تحت رعاية سعادة الشيخ الدكتور خالد بن سالم السعيدي أمين عام مجلس الدولة بفندق جراند حياه مسقط وبحضور عدد من أعضاء مجلس الدولة المكرمين وعدد من المسؤولين.
حيث يستهدف المؤتمر عدداً من المدراء العموم ورؤساء الاقسام والفرق القيادية ورؤساء المجموعات والقيادات المستقبلية وكل من يعتمد على الابداع للابقاء على التنافسية.
ويهدف المؤتمر الى تعزيز ثقافة الابداع والابتكار في مجال العمل من خلال استخدام آخر مستجدات علم الخرائط الذهنية مما يؤدي الى مضاعفة انتاجية الموظفين في القطاعين العام والخاص.
في بداية الحفل استعرض المبتكر والمفكر العالمي توني بوزان وهو بريطاني الجنسية حول للمؤتمر والذي يتظمن همها التفكير الابداعي القيادي وعن ثقافة الابداع في العمل وايضا تنمية وتطوير التعليم الابداعي والتحفيز والتحفيز والدافعية وادارة المواهب والعمل الجماعي.
وألقى محمد بن عيسى الفيروز رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر رئيس مجلس إدارة أصايل للمؤتمرات ورئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر كلمة عن اهمية هذا المؤتمر من الجانب العلمي والعملي تماشياً مع حث صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم على العمل الجاد والسعي الدؤوب لتحصيل العلم في شتى الميادين، مؤكداً بأن تحصيل العلم ليس ترفاً، وإنما هو إلتزام بكل القيم الخيرة والنيرة، وإسهام جاد لا يعرف الكلل في بناء الأمة وحرصاً مع التوجيهات السامية لتدريب وتنمية الموارد البشرية على أرض السلطنة، ورفع كفاءة الخدمات المقدمة في كافه المؤسسات العامة والخاصة اضاف الفيروز واضاف إن عالمنا يحتاج إلى قادة ذوي نظرة ابداعية وشمولية تختلف كلياً في إداراتها للأعمال عن الطرق التقليدية، وليس لديها التردد في إتخاذ القرارات المناسبة لتحقيق النجاحات، ومن هذا المنطلق سوف يسلط المؤتمر الضوء على أفضل التطبيقات والممارسات العلمية العالمية في مجال فهم وإستخدام قوة العقل الإبداعية عند الحاجة وكيفية الإنخراط في التفكير الإبتكاري لتقليل إهدار الوقت والتفكير بإيجابية.
واختتم كلمته بأقوال صاحب الجلالة السلطان قابوس ـ حفظه الله ورعاه:(يا ابناء وطني .. الدرب شاق وطويل ولكن بالجهد والمثابرة سوف نصل إلى هدفنا بأسرع وقت وبإذن الله).
وناقش المؤتمر عددً من المحاور، وبدأت الجلسة الاولى بعنوان:(لغة الانسان منها الخرائط الذهنية، تكنولوجيا الابتكار والابداع ومبادئ العصف الذهني)، أما الجلسة الثانية فتحدثت حول الرسم البياني الاكثر أهمية في العالم لتاريخ واختبار الذاكرة، والجلسة الثالثة بعنوان:(اختبر ابداعك في اساسيات رسم الخرائط وتجربة الخرائط الذهنية وقوانين الخرائط الذهنية) والذي ألقاها المبتكر والمفكر العالمي توني بوزان.

إلى الأعلى