الإثنين 24 يوليو 2017 م - ٢٩ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / تواصل برنامج “البيت” وعرض صورة الحلقة المقبلة للتنافس الشعري
تواصل برنامج “البيت” وعرض صورة الحلقة المقبلة للتنافس الشعري

تواصل برنامج “البيت” وعرض صورة الحلقة المقبلة للتنافس الشعري

دبي ـ “الوطن”: شهدت الحلقة الثالثة من برنامج “البيت” الشعري المحتفي بإبداعات الشعبي، بروزا واستحضارا مميزا للإبداع الشعري الأنثوي، حيث تم الإعلان عن فوز الشاعرة هيا الدوسري، باللقب الأهم في المسابقة الشعرية للبرنامج، وهو “شاعر الشطر”.وتمكن هذا الشطر من استدعاء احتفاء مستحق بإبداعات المرأة الخليجية في ساحة الشعبي، حيث نال استحسان أعضاء لجنة التحكيم والتي تضم من السلطنة الشاعر حمود بن وهقة وعوض بن حاسوم من الامارات وسعود الطاثوب من الكويت، في البرنامج.كما شهدت الحلقة نفسها الكشف عن فوز الشاعر سامي صالح العرفج، بلقب شاعر نبض الصورة، وهي المسابقة التي يتنافس فيها الشعراء من اجل ابداع بيت شعر يعكس جماليات صورة محددة يتم انتخابها من بين مجموعة من الصور التي نالت جوائز مهمة في مسابقة حمدان بن محمد الدولية للتصوير الضوئي.
وثمن عبدالله حمدان بن دلموك الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث الحراك الإيجابي الذي نجح برنامج “البيت” في إثارته وقدرة البرنامج على إثارة اهتمام قطاعات واسعة من المهتمين بالشعر الشعبي، ليس على صعيد الإبداع فقط، بل ومن دوائر متذوقيه أيضا.
وتوقع بن دلموك أن يشهد البرنامج في دورته الثالثة مزيدا من الألق في حلقاته المقبلة، مشيدا في الوقت نفسه بالجهود الذي تبذلها اللجان المختلفة للبرنامج، لإنجاز “البيت” في الحلة المناسبة له، باعتباره إحدى المبادرات المهمة لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث.
في السياق ذاته أشادت فاطمة البناي مديرة المكتب الإعلامي في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث باهتمام وسائل الإعلام العربية عموما والخليجية خاصه، بتغطية فعاليات برنامج “البيت”، مضيفة: “على الرغم من أن البعض قد يضع الشعر الشعبي في إطار المحتوى الثقافي النخبوي، إلا أن المحتوى الجاذب، والقالب الشيق الذي اختير بعناية ليضع “البيت” في قالب برنامج المسابقات العصري، فضلا عن اعتبارات أخرى كثيرة تتعلق بجودة التنظيم، وشفافية “التحكيم” وغيرها من العوامل، ساهمت في خلق حالة استثنائية من الاهتمام الإعلامي بالبرنامج.
وبأسلوبه الأدبي الخاص واصل مقدم البرنامج الدكتور بركات الوقيان تعريفه بسائر المتوجين، وهما الوصيف الأول لمسابقة نبض الصورة جابر صغير العجمي والوصيف الثاني وهي سارة العلي، كما واصل المذيع الإماراتي أحمد البدواوي تقديمه لفقرة “راعي الشلة”، وتواصله مع لجنة الفرز والجودة عاكسا أجواءها، قبل الانتقال إلى مسابقة “الشطر” الجديدة.
اما في مسابقة الشطر فوصل عدد المتأهلين إلى الشاشة الذهبية لأول مرة إلى 13 متأهلا، قبل أن تنحسر المنافسة بين شطري الشاعرة هيا الدوسري، التي حظيت على تصويت كل من عضوي لجنة التحكيم مبارك آل خليفة ومحمد المر بالعبد، وصاحب الشطر رقم 11، في الشاشة الذهبية، الذي حظي بتصويت عضوي لجنة التحكيم مدغم ابو الشيبة ونايف الرشيدي، ليكون الفصل في ترشيح ضيف فقرة الشلة وهو ضيف الحلقة المنشد حمد الهاجري، الذي سبق وأن اختار، شطر فيصل العطاوي.
وقد عرض البرنامج الصورة لمسابقة الحلقة المقبلة وهي احدى صور روائع جائزة حمدان بن محمد للتصوير الضوئي، وهي صورة التقطها مصور بارع لرجل يقوم بأداء الصلاة، وخلفه حصانه، الذي يبدو وكأنه يحاكي آلية سجوده، بنمطية رائعة.

إلى الأعلى