السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / اللجنة الوطنية للشباب تتوج المشاريع الفائزة في ملتقى شباب عمان الثاني بالدقم
اللجنة الوطنية للشباب تتوج المشاريع الفائزة في ملتقى شباب عمان الثاني بالدقم

اللجنة الوطنية للشباب تتوج المشاريع الفائزة في ملتقى شباب عمان الثاني بالدقم

متابعة : جميلة الجهوري:
اختتم ملتقى شباب عمان الثاني كن شريكا واصنع رقما امس الاول فعالياته التدريبية والنقاشية بتتويج 3 مشاريع متنافسة في المجالات اللوجيستية والسياحية والصناعية من بين 22 مشروع مشارك بالملتقى الذي اقيم بمنتجع كراون بلازا الدقم خلال الفترة من 19 الى 23 يناير الجاري .
حيث فاز فريق عمان أي اكس على مستوى المشاريع اللوجستية ، في حين تقدم مشروع تطوير حديقة الصخور الجيولوجية المشاريع السياحية ، فيما يفوز مشروع الغاز الحيوي في المجال الصناعي ، لتخرج المنافسات التي خضعت لتقيييم في 7 محاور رئيسية و22 نقطه تكشف عن ارادات شبابية متباينت القدرات والامكانيات ، وشغوفة بالاستثمار والابتكار .
ليتوج الملتقى المشاريع الفائزة بتقديم عدد من المبادرات للقطاعات التي كانت مشاركة بالملتقى ومساهمة في دعم ملتقى شباب عمان الثاني الذي انطلق بولاية الدقم بمحافظة الوسطى ونظمته اللجنة الوطنية للشباب بالتعاون مع هيئة المنطقة الاقتصاديّة الخاصّة بالدقم وشركة سي سي ديفلوبمنت ، ومساهمة كل من المجلس الاعلى للتخطيط ومجلس البحث العلمي ، وهيئة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ، وسلاح الجو السلطاني ، ومنتجع كراون بلازا .
حيث أعلن حمد الغافري رئيس اللجنة الوطنية للشباب في ختام الملتقى عن مساهمة الهيئة العامة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة في تقديم المساندة لجميع الفرق المشاركة بالملتقى الجادة ممن لديها الرغبة في تطوير ودراسة مشروعها ، إلى جانب تقديمها الدعم الفني ولمدة عام للفرق الثلاثة الفائزة ، أضف إلى اعلان اللجنة الوطنية للشباب خلال اليوم الاولى للملتقى عن تكفلها بإفاد الفرق الفائزة في لمعايشة تجارب عالمية ناجحة في مجالاتها.
ويشير الغافري خلال الكلمة الختامية إلى مبادرة إحدى مؤسسات المنطقة الاقتصادية بالدقم في تقديم الدعم للجنة الوطنية للشباب ، والذي سيخصص ويذهب لدعم شباب محافظة الوسطى .
واعتبر الغافري الجميع فائزا في الملتقى بمشاركته واحتكاكه بالخبرات والكفاءات واتاحة الفرصة لمعايشة التجربة بكل تفاصيلها لملتقى شباب عمان الثاني ” كن شريكا واصنع رقما ” .
من جانبه قدم عدد من الملاحظات حول فنون ومهارات العرض والتقديم والتواصل، واللتزام المشاركين بمعايير المسابقة وتحقيق التنافسية ليثمن الغافري مشاركة الشباب وحرصهم في الاستفادة من برامج الملتقى والخبراء الموجودين مؤكد فيها ان الجميع استفاد وحقق غاية من غاياته بمشاركة اكثر من 140 شابا وشابة من مختلف محافظات السلطنة وفي مختلف المجالات والمستويات العلمية .
واشار الغافري ان عدد العروض التي تنافست في المرحلة الاولى من الملتقى بلغت 460 شابا وشابة لـ 92 فريقا تنافس على دخول المسابقة ليحظى بشرف المنافسة 22 فريقا شارك فيها 120 شابا وشابة من مختلف المحافظات ليقدم رئيس اللجنة الوطنية للشباب الشكر للجهات الراعية والداعمة للمشروع ، التي كان لها دور في نجاح الملتقى وتحقيق اهدافه .
من جانبه اكد خالد بن الصافي الحريبي نائب رئيس الهيئة العامة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة ، الخبير المشارك بالملتقى والذي اثرى المشاركين بالمهارات التدريبية في مجالات العلوم الادارية والاستراتيجية عن حرصهم على احتواء المشاريع الفائزة والمشاريع الجادة الراغبة في تطوير خطتها ، ومساعدتها في اعداد دراسة جدوى .
واثنى الحريبي في كلمة له على الشباب المشارك وتعاونه في الاستفادة من الملتقى ومشيرا غلى صعوبة الايام الثلاثة للملتقى لحجم الجهد الكبير التي تميزت به ولكثافتها التدريبية ، والتي عبرت عن شغف وتحدي وروح الفريق الواحد للمشاريع المشاركة .
وقال خالد الحريبي : إن المشاريع خضعت لمعايير تحقق الاهداف الوطنية وتعزز القدرات التنافسية ، ولها قيمة مضافة في الاقتصاد الوطني ، وتحقق الاستدامة .
من جانبه اكد الدكتور علي الشيذاني مدير قطاع بحوث الاتصالات ونظم المعلومات بمجلس البحث العلمي على الفرص الكبيرة امام الشباب التي تتاح لهم بوجود هذه المؤسسات والقطاعات الراعية والداعمة ، وقال الشيذاني : الجميع فائز في ملتقى شباب عمان الثاني والذي ركز على الاستثمار الاقتصادي والابتكار بوجود اللجنة الوطنية للشباب الداعمة للشباب ولافكارهم ، ووجود مؤسسات تدعم ابتكارات الشباب ، والجميع فائز بمعايشته للنهضة والاحلام كيف تبنى وتتحقق إلى واقع في ظل وقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس ـ حفظه الله ورعاه ـ وهذا الدعم الذي يقدمه ويفتحه أمام الشباب .

إلى الأعلى