الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / مزاينة المصنعة تفصح عن جمال الهجن بميدان طوي الشاوي
مزاينة المصنعة تفصح عن جمال الهجن بميدان طوي الشاوي

مزاينة المصنعة تفصح عن جمال الهجن بميدان طوي الشاوي

فرحة الخليج وريمة الخليج وظبية في المراكز الأولى
متابعة ـ سهيل النهدي:
انطلقت صباح أمس منافسات مهرجان المزاينة وذلك بتنظيم من الاتحاد العماني لسباقات الهجن في ميدان طوي الشاوي في ولاية المصنعة خلال الفترة من 24 إلى 28 يناير الجاري و لمدة 5 أيام متواصلة سيتنافس فيها المشاركون في 30 شوطا لمختلف الفئات العمرية والتي خصص لها 7 سيارات وسط مشاركة كبيرة من قبل ملاك هجن المزاينة من كافة أبناء السلطنة وهي تقام للإبل من فئة الحزامي وغير الحزامي، حيث هناك شروط لمقاييس الجمال يتم الاختيار على أساسها ومن أبرز هذه المقاييس التي تتبعها اللجان المنظمة أن يكون الرأس كبيرا والوجه له جاذبية والإذن مرتفعة على شكل حربه واللحى طويلة والخشم له سبال ضافية وان تكون الرقبة طويلة وجرداء والنحر واسع والغارب وهو مقدمة السنام طويل وممتد إلى الأمام والجسم كبير ومتناسق الأعضاء بالإضافة إلى ذلك يجب ان يكون السنام متوسطا ومرتفعا لأعلى والظهر عريضا والأوراك معتدلة ووافية والذيل طويلا وعريضا.
وشهد اليوم الأول من مهرجان المزاينة 4 أشواط منها لفئة الفطائم وستكمل اليوم منافسات المهرجان من خلال4 أشواط لفئة اللقايا و4 أشواط لفئة الإيداع، وقد جاءت نتائج الشوط الأول بحصول فرحة الخليج لمالكها مصبح السعيدي على المركز الأول فيما حلت الشموخ لمالكها الشيخ غريب الجنيبي وجاءت غزوه لمالكها الشيخ محمد السعدي في المركز الثالث، وفي الشوط الثاني حلت ريمة الخليج لمالكها راشد البادي في المركز الأول وذهب المركز الثاني لصالح مكيده لمالكها هاشل القريني وفي المركز الثالث جاءت سلطنة لمالكها سعيد السناني، وجاءت نتائج الشوط الثالث بحصول ظبيه لمالكها عبدالله البادي على المركز الأول وحصلت الكايدة على المركز الثاني لمالكها سالم الهاشمي وفي المركز الثالث جاءت الريم لمالكها ناصر المالكي، وجاءت نتائج الشوط الرابع بحصول برق لمالكه صالج بن خلفان الكلباني على المركز الأول وفي المركز الثاني حل الفايز لصالح سلطان بن حمد المالكي وفي المركز الثالث جاء ود شهبار لمالكه سهيل بن خليفة السعيدي.

شوط السيارة
شهد الشوط الأول تحديا كبيرا بين ملاك الهجن، حيث وقفت لجنة التحكيم على كافة الهجن المشاركة في الشوط، وقد شهد الشوط منافسة كبيرة في ظل مشاركة إعداد كبيرة من ملك الهجن من أبناء السلطنة، وقد جاءت نتائج هذا الشوط بحصول فرحة الخليج على المركز الأول لمالكها مصبح بن سالم السعيدي بعد منافسة قوية مع صاحبة المركز الثاني الشموخ لمالكها الشيخ غريب بن سعد الجنيبي، وفي المركز الثالث جاءت غزوة لمالكها الشيخ محمد بن عبدالله السعدي وأما المركز الرابع فذهب لحدث لمالكها محمد بن ناصر النهدي وفي المركز الخامس حلت العيدهية لمالكها حمدان بن عبدالله القريني.

شوط الخنجر
حضرت الإثارة في الشوط الثاني من مهرجان المزاينة بميدان طوي الشاوي حيث واصل لجنة التشبيه والتسنين دورها في مطابقة الشروط والوقوق على الهجن المشاركة في الشوط، وكما كان الدور الاكبر على لجنة التحكيم التي أعلنت فوز ريمة الخليج لمالكها راشد بن علي البادي بالمركز الأول وقد شهد الشوط منافسة قوية لتحل مكيدة لمالكها هاشل الصغير القريني في المركز الثاني وفي المركز الثالث جاءت سلطنة لمالكها سعيد بن حمود السناني، وأما المركز الرابع فكان لصالح الشاهينية لمالكها عبدالرحمن بن سالم الحرسوسي ومضمرها نايف بن محمد السعيدي، وإما المركز الخامس فكان لصالح حربة لمالكها محمد بن سهيل العامري ومضمرها غانم بن عبيد البادي، وحلت سمحة في المركز السادس لمالكها حمد بن خلفان المعولي، وفي المركز السابع جاءت الهديوية لمالكها هلال بن سعيد المعمري وفي المركز الثامن حلت جبارة لمالكها محمد بن سعيد الخضوري وجاءت حظ في المركز التاسع لمالكها غالب بن سعيد الرشيدي ونألت سرابة السلطنة المركز العاشر لمالكها غالب بن عبدالله الهدابي.

الشوط الثالث
بعد طول انتظار وفحص وتركيز استقرت لجنة التحكيم على المركز العشر الأول بعد مرور الهجن المشاركة في الشوط الأول بالعديد من المراحل حتى تؤكد لجنة التحكيم أحقية الحاصلين على المركز الأول في سباق المزاينة لهذا العام، فالاقبال على الشوط الثالث كان كبيرا كحال الاشواط الأولى من السباق، حيث شهد مشاركة كبيرة من قبل ملاك الهجن في السلطنة وقد لعبت لجنة التحكيم دورا مهما في المفاضلة بين الهجن المتنافسة في هذه الشوط، فجاءت النتائج بحصول ظبيه لمالكها عبدالله بن أحمد البادي من ولاية صحم على المركز الأول وإما المركز الثاني فكان لصالح الكايده لمالكها سالم بن علي الهاشمي من ولاية الكامل والوافي، وفي المركز الثالث حلت الريم لمالكها ناصر بن محمد البادي من ولاية صحم وفي المركز الخامس جاءت طلب لمالكها سعود بن سالم السناني من ولاية صحم، وفي المركز السادس جاءت أسياد لمالكها سالم بن حمد الحرسوسي من ولاية هيماء، في المركز السابع وحلت غزال لمالكها غالب بن سعيد الرشيدي من ولاية بركاء وحلت مزنه لمالكها سالم بن علي الهاشمي من ولاية الكامل الوافي في المركز الثامن، وحلت سمحة في المركز التاسع لمالكها حمود بن جميل الوهيبي من ولاية المصنعة وفي المركز العاشر جاءت الواعية لمالكها حميد بن محمد المخمري من ولاية الخابورة.

الشوط الرابع
اختتمت منافسات اليوم الأول من مهرجان المزاينة بشوط الجعدان، واختيار لجنة التحكيم الخمسة مراكز الأولى وسط أجواء ومتابعة كبيرة من ملاك الهجن، الذي استمتعوا بأجواء المهرجان والمنافسة في سن المفاريد، وقد جاءت نتائج الشوط الرابع بحصول برق لمالكه صالج بن خلفان الكلباني على المركز الأول وفي المركز الثاني حل الفايز لصالح سلطان بن حمد المالكي وفي المركز الثالث جاء ود شهبار لمالكه سهيل بن خليفة السعيدي وحل كايد لمالكه راشد بن علي السندي في المركز الرابع وفي المركز الخامس جاء شاهين لمالكه محمد بن سالم الحرسوسي.

حضور جماهيري
تتوافد الجماهير إلى ميدان طوي الشاوي من جميع انحاء السلطنة ويشهد كذلك حضور العديد من متابعي وملاك الهجن وذلك لاقتناء الهجن ذات السلالات الاصيلة من خلال حضور شخصيات تعني بتربية الهجن الاصيلة وذلك للتعرف عن قرب، والتعرف أكثر على مهرجان مزاينة الهجن، والذي يشهد تطورا كبيرا خلال السنوات الاخيرة من حيث التنظيم، واللجان العاملة التي تلعب دورا مهما في اخراج الحدث بصورة جميلة ورائعة، تجذب المتابعين من مختلف أنحاء السلطنة.

منافسات اليوم
تقام منافسات اليوم في فئة اللقايا والايداع من خلال4 أشواط لفئة اللقايا و4 أشواط لفئة الإيداع حيث تم تخصيص شوط رئيسي وجائزته سيارة وجوائز نقدية للمركز الخامس وأما الشوط الثاني جائزته خنجر ومبلغ مالي اضافة الى جوائز نقدية للمركز العاشر وأيضا تقام شوطان شوط للأبكار وشوط للجعدان.

فنون البادية
سجلت فنون البادية حضورا مميزا في ميدان طوي الشاوي بولاية المصنعة ومن هذه الفنون التي جعلتنا نقترب منها اكثر فن التغرود حيث يسجل حضورا واسعا في مهرجان المزاينة بولاية المصنعة سواء كان عبر الاذاعة الداخلية للمهرجان او من قبل المشاركين في المهرجان ويعرف فن التغرود على انه هو الغناء على ظهر الابل وذلك لتحميسها أو لتحميس راكبيها. ويسمى تغرود البوش «رزحة» البدو أو «رزفة» البدو. وهو غناء جماعي في شكل نغمي ثابت لا يتغير مع تغير المكان. ويتميز هذا الشكل باستطالة حروف المد في موجة نغمية متميزة هي الصورة المسموعة لحركة سير الركاب. ومن الأسماء التي يطلقونها على «التغرود» اسم شلة الركاب، كما قد يسمى «همبل الركاب» والمعنى في الحالتين واحد، فهو مسيرة الرجال. ومن الأسماء التي يطلقونها على «التغرود» اسم شلة الركاب، كما قد يسمى «هبل الركاب». والمعنى في الحالتين واحد، فهو مسيرة الرجال. وإشارة إلى الصفة النغمية لتغرود «البوش» تتنوع التسمية مثل: الغيرود أو الغارود أو التغريدة أو الغرودة أو الغرود أو الغارودة.وأصل هذا الفن يرجع إلى أن مجموعة من الرجال كانت تؤديه-قديما- وهم يركبون الجمال متجهين إلى معركة أو عائدين منها منتصرين. وهو يؤدي أيضا للسمر والترويح أثناء جلوس البدو في مضارب خيامهم.

إلى الأعلى