الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / جهاز الرقابة المالية والإدارية ينظم محاضرة حول حماية المال العام والمحافظة على مكتسبات الوطن
جهاز الرقابة المالية والإدارية ينظم محاضرة حول حماية المال العام والمحافظة على مكتسبات الوطن

جهاز الرقابة المالية والإدارية ينظم محاضرة حول حماية المال العام والمحافظة على مكتسبات الوطن

نظم جهاز الرقابة المالية والإدارية للدولة صباح يوم الخميس الموافق ( 13/3/2014) بالتعاون مع كلية عمان للسياحة بمقر الكلية بمرتفعات المطار ندوة توعوية حول حماية المال العام والمحافظة على مقدرات الوطن ومكتسباته ، و حضر الندوة عدد من أعضاء هيئة التدريس والموظفين والطلبة الدارسين بكلية عمان للسياحة.
ويهدف الجهاز إلى توعية هذه المؤسسات التعليمية لما لها من دور بارز في غرس المبادئ والقيم النبيلة في نفوس طلبة العلم لأنهم ثروة هذا الوطن وسواعده التي يعتمد عليها في حمل الراية وإستكمال مسيرة آبائهم في بناء هذا الوطن العزيز وأن نغرس مبادئ الأمانة والإخلاص والعمل الجاد والسلوك الحميد وكذا ثقافة المحافظة على المال العام ومنجزات هذا الوطن أمر واجب بأن يتحلى هؤلاء الطلبة بتلك الصفات لكي يكونوا على قدر من المسؤولية عندما ينخرطوا في سلك العمل ليقوموا بواجباتهم ومسؤولياتهم كما يجب.
وتطرقت الندوة إلى التعريف بقانون الرقابة المالية والإدارية للدولة وقانون حماية المال العام وتجنب تضارب المصالح التي تنظم العمل الرقابي وتحدد علاقته بالجهات الخاضعة لرقابته ومشاركتها في تعميق مبدأ إحترام القوانين والأنظمة وتطبيقها على الجميع دون تمييز من خلال الرقابة المهنية الفاعلة التي يتبعها الجهاز القائمة على الحيدة والموضوعية والإستقلالية ووفقاً للمعايير الدولية.
وقد تم من خلال الندوة توضيح إختصاصات الجهاز ومنهجية عمله، و إستعراض موقع الجهاز الإلكتروني وشرح لنافذة البلاغات والشكاوي بالموقع والطرق التي يتم التواصل من خلالها بين الجهاز والمواطنين سواءً بالوصول لمقر الجهاز بمنطقة البستان بمحافظة مسقط أو أفرعه بمحافظات وولايات السلطنة أو الإتصال بالخط الهاتفي المجاني وغيرها من وسائل التواصل، وفي نهاية الندوة قام المختصين بالجهاز بالرد على الإستفسارات من قِبل المشاركين بالندوة.
الجدير بالذكر أن هذه الندوة رقم 34 من سلسلة الندوات التي شرع الجهاز بتنفيذها إبتداءً من عام2012م، وفق منهجية عمل معتمدة كأحد وسائل التوعية للمحافظة على المال العام ومكتسبات هذا الوطن، وإشراك كافة شرائح المجتمع سواء كانت مؤسسات تنفيذية أو مؤسسات تعليمية وتدريبية وسواء كانوا موظفين أو طلبة الجميع يتحمل مسؤليته تجاه هذا الوطن الغالي وغرس ثقافة الإخلاص والتفاني والإجتهاد والعمل الدؤوب من أجل الرقي بهذا الوطن والحفاظ على منجزاته وثرواته واستمراراً لعملية البناء والتطوير ضماناً لتنمية مستدامة في كافة قطاعات العمل في هذا البلد.

إلى الأعلى