الإثنين 16 يناير 2017 م - ١٧ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / اللجنة العمانية للدراجات الهوائية تكشف تفاصيل النسخة السادسة لسباق الدراجات الجبلية
اللجنة العمانية للدراجات الهوائية تكشف تفاصيل النسخة السادسة لسباق الدراجات الجبلية

اللجنة العمانية للدراجات الهوائية تكشف تفاصيل النسخة السادسة لسباق الدراجات الجبلية

يقطع المتسابقون فيها321 كيلو مترا عبر أربع مراحل
سيف الرشيدي : البطولة تهدف إلى الترويج السياحي للسلطنة ونشر الوعي بأهمية رياضة الدراجات

تغطية ـ خالد بن محمد الجلنداني :
كشفت اللجنة العمانية للدراجات الهوائية يوم أمس تفاصيل النسخة السادسة من سباق اختراق جبال الحجر للدراجات الجبلية الذي تنظمة وزارة الشؤون الرياضية ممثلة في اللجنة العمانية للدراجات الهوائية خلال الفترة من 22 ولغاية 25 فبراير القادم جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر يوم امس بقاعة المؤتمرات والاجتماعات بمقر اللجنة الأولمبية العمانية والاتحاد بحضور سيف بن سباع بن راشد الرشيدي رئيس اللجنة العمانية للدراجات الهوائية والدراج كريس بورد مان احد اشهر الدراجين العالمين ومدير السباق روب .
في بداية المؤتمر رحب سيف بن سباع الرشيدي بالحضور والدراج العالمي كريس بورد وقال بان اللجنة العمانية للدراجات الهوائية تهدف من وتهدف اللجنة من تنظيم هذا السباق إلى نشر الوعي بأهمية رياضة الدراجات إلى جانب تثبيت هذا السباق ضمن أجندة سباقات الأتحاد الدولي كما تهدف إلى الترويج لإمكانيات السلطنة السياحية حيث سيعبر المتسابقون بعض الأودية والمرتفعات الجبلية التي تمتاز بمناظر طبيعية خلابة حيث ستجذب هذه البطولة اجتذاب عدد من الدراجين العالميين وأتاح لهم فرصة للمنافسة في مسارات جبلية تنافس في صعوبتها وتحدياتها أفضل مسارات سباقات الدراجات الجبلية في العالم، وكان السباق أيضا فرصة للترويج لما تزخر به السلطنة من تنوع في الطبيعة والتضاريس”.
وأضاف الرشيدي بقوله: “سعينا إلى دعم وتنظيم هذه الفعالية كل عام لتكون وجهة ومحطة شتوية للمحترفين ذات مناخ ملائم لهم، وفرصة للتدريب والاستعداد للسباقات العالمية الأخرى خلال الموسم. ومع المسار الجديد الذي استحدثناه هذا العام، فسيكون السباق أكثر تحدياً، حيث سيخوض المتسابقون مراحل تتنوع فيها المسارات بين الطول والقصر، والمنحدرات والمرتفعات، وبين الجبال الشاهقة والأودية العميقة، وتمنحهم فرصة للتعرف على جمال الطبيعة الجبلية في السلطنة”.
واضاف الرشيدي لقد استطعنا أن نضع هذا السباق على أجندة سباقات الاتحاد الدولي للدراجات حيث تم الاستعانة بطاقم من الاتحاد الدولي للتأكد من أن المستوى الفني يصب في إطار المعايير الدولية. كما شجعت مشاركة الاتحاد الدراجين المحترفين في هذا النوع من السباقات من المشاركة في نسخة هذا العام وهذا بدوره أدى لكسب المزيد من المشاهير، كما ساعد على انضمام كفاءات رياضية عمانية ممثّلة في الشباب السبعة الذين أكدوا انضمامهم للمنافسة”.
مراحل السباق
وقال سيف الرشيدي بأن بطولة هذا العام سوف تشهد مشاركة كبيرة حيث ستكون مسافة السباق لهذا العام 321 كيلو مترا سيقطعها المتسابقون خلال أربعة أيام بين الطرق الجبلية في منطقة السليل بولاية قريات حيث ستبدأ المرحلة الاولى من قرية السليل عبارة عن دورتين يقطع المتسابقون خلالها ( 80) كيلو مترا ثم العودة إلى نقطة البداية والمرحلة الثانية تبدأ من قلهات وتنتهي في فنس ويقطع المتسابقون خلالها (93) كيلو مترا والمرحلة الثالثة تبدأ من العامرات وتنتهي في الحاجر(60) كيلو مترا والمرحلة الرابعة تبدأ من قرية السباق باتجاه قريات والعودة إلى نقطة البداية يقطع المتسابقون خلالها ( 88.2) كيلو متر.
واضاف سيف الرشيدي بأن إقامة البطولة يأتي تزامنا مع طواف عمان للدراجات الهوائية وقد تم اختيار مراحل السباق بعناية كبيرة وقد تم تصميم السباق بنظام البرولوج حيث يتسابق فيه الدرَّاجون بشكل فردي لا زوجي، كما ستكون هناك فرق للدعم بالدراجات النارية، وسيارات الدفع الرباعي التي تحمل هواتف الأقمار الصناعية، وعدة أدوات الإصلاح والصيانة، وعدة الإسعافات الأولية، بالإضافة إلى بعض قطع الغيار الأساسية في حال الحاجة إليها.

تجهيزات السباق
واكد سيف الرشيدي بأن اللجنة العمانية للدراجات الهوائية قامت باتخاذ كافة الترتيبات لانطلاق السباق بتوفير كافة متطلبات السباق بالتحضير لإعداد قرية السباق التي ستتضمن خياما لإقامة المتسابقين وكذلك توفير مكاتب متنقلة وورشة لإصلاح الدراجات إلى جانب متطلبات الضيافة .
كما سيتم تجهيز قرية السباق بكل ما يتطلبه السباق من مواد لضمان سلامة المتسابقين وسوف يتم في وقت لاحق عقد اجتماع في الجنة الفنية لشرح اللائحة التنظيمة للسباق .

التسجيل مفتوح
واشار سيف الرشيدي بأن تسجيل المتسابقين في السباق بدأ مبكرا من خلال مواقع الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية ومواقع التواصل الاجتماعي حيث من المتوقع أن يشارك في نسخة هذا العام اكثر من النسخة الخامسة والتي شارك فيها 75 دراجا من 18 دولة حول العالم وسوف تكون رسوم التسجيل في هذا السباق بمبلغ وقدرة 250 ريالا عمانيا مؤكدا بأن باب التسجيل مفتوح من داخل وخارج السلطنة للمشاركة في البطولة .

جوائز قيمة
وأوضح سيف الرشيدي بأن اللجنة المنظمة للسباق أعدت رصيدا من الجوائز القيمة للفائزين بمراحل السباق حيث تبلغ قيمتها 8 آلاف ريال عماني يتم تسليمها في اليوم الختامي على الفائزين بمراحل السباق من الفئتين الذكور والإناث .

سعيد بالمشاركة
أعرب الدراج العالمي كريس بورد مان عن سعادته بالمشاركة في هذا السباق من اجل التعرف على المقومات السياحة التي تتميز بها السلطنة خاصة وان البطولة تحظى بمشاركة واسعة من قبل افضل الدراجين العالمين الذين لهم باع طويل في سباقات الدراجات الجبلية مؤكدا بان الدراجة الهوائية تعد من اهم وسائل النقل الحديثة ونتطلع بان تكون بطولة هذا العام مختلفة عن البطولات السابقة .
مسار السباق
بعد ذلك قام مدير السباق روب بشرح تفاصيل السباق ومراحله التي سيتم قطعها في كل مرحلة والشروط الفنية الواجب التقيد بها من قبل المتسابقين مؤكدا بان مراحله السباق تشهد العديد من الصعوبات وبالتالي يجب على المتسابقين الحذر والتقيد بالتعليمات .

نجم جديد
أشاد سيف الرشيدي في المؤتمر الصحفي بالدراج العماني نوفل بن ناصر الحبسي أحد دراجي منتخبنا الوطني للدراجات الهوائية الذي حضر فعاليات المؤتمر حيث اثني الرشيدي على النتائج المشرفة التي حققها مؤخرا بحصولة على ثلاث ميداليات متنوعة في بطولة مجلس التعاون الخليجي مؤخرا كما انه سوف يشارك خلال الفترة القادمة في بطولة العالم للدراجات الهوائية التي ستكون في قطر حيث من المتوقع بان يكون لدراج نوفل مستقبل باهر في هذه الرياضية .

تاريخ البطولة
تأسس سباق اختراق جبال الحجر للدراجات الهوائية في عام 2011م على يد مجموعة من الشغوفين بقيادة الدراجات الهوائية الراغبين كذلك في إبراز الجمال الطبيعي الذي تتمتع به جبال السلطنة وأوديتها، وما لبث السباق أن أصبح ضمن السباقات العالمية التي يترقبها المحترفون وعاشقوا المغامرة والاستكشاف كل شتاء من كل عام، حيث يجد هؤلاء المتسابقون في هذا السباق فرصة للتعرف على أصالة الثقافة العمانية وعادات الضيافة والكرم، والتعرف على المسارات الجبلية التي تزخر بها السلطنة.
الجدير بالذكر بأن بطولة النسخة الخامسة العام الماضي أقيمت على مدة خمسة أيام شهدت منافسات قوية بين 75 درّاجا جاؤوا من 18 دولة حول العالم حيث تمكن من الفوز بلقب فئة الرجال الجنوب إفريقي جيمس ريد الذي تمكن من المحافظة على صدارة القائمة حتى آخر لحظة وفاز بلقب البطولة، في حين استطاعات البريطانية كاثرين وليامسون الفوز بالمركز الأول في فئة النساء.

إلى الأعلى