الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / ختام أعمال حلقة العمل”اكتب قصصا للأطفال”بـ”العمانية للكتاب والأدباء”
ختام أعمال حلقة العمل”اكتب قصصا للأطفال”بـ”العمانية للكتاب والأدباء”

ختام أعمال حلقة العمل”اكتب قصصا للأطفال”بـ”العمانية للكتاب والأدباء”

فوز فيصل السعيدي وإيمان اللواتية ونجوى الدرعاوي
كتب ـ خالد بن خليفة السيابي :
بمشاركة 19 مشاركا اختتمت أمس الأول بالجمعية العمانية للكتاب والأدباء حلقة العمل المتخصصة في كتابة قصص أدب الطفل التي عنونت بـ “اكتب قصصا للأطفال”،وفيها فازت قصة “صخرة في وسط الملعب”لفيصل السعيدي وقصة”مع من يلعب هادي”لإيمان بنت علي مال الله اللواتية وقصة “ما سر باسم؟” لنجوى بنت عبدالله الدرعاوي وبإشراف الدكتورة فاطمة بنت أنور اللواتية.
وتضمن حفل الختام عرض فيلم مرئي قصير من فكرة واخراج إيمان العلوية تضمن صور المشاركين خلال تواجدهم في حلقة العمل.
و بهذه المناسبة قالت الدكتورة فاطمة اللواتية: أن من أجل الدقة في اختيار النتاجات المتميزة في هذه الحلقة الأدبية فقد تمت الاستعانة بمختصين في مجال أدب الطفل كمحكمين من دول عربية وهي: البحرين والعراق ومصر وتونس ولبنان وتم اختيار القصص الفائزة وفق معايير تم الاتفاق عليها سلفا،وسيتم طباعة القصص التي وقع عليها الاختيار وتوزيعها على مدارس السلطنة والمكتبات العامة ومجموعة من الجهات الأخرى المهتمة بأدب الطفل.
يذكر أن شروط الالتحاق بالحلقة قد تضمنت أن تكون القصة المقدمة من تأليف الراغب بالمشاركة ومن أهداف هذه الدورة رفع إمكانيات المشاركين في مجال أدب الطفل القصصي ورفدهم بالتقنيات والأساليب التي تسهم في إيجاد أدب يتناسب مع خصائص الطفولة،كما قدمت هذه الحلقة جرعات من تلك التقنيات لتنمية مواهب المشاركين وأتيحت لكل مشارك فرصة بلورة وكتابة وإعادة كتابة قصته وفقا للأساليب والأسس التي تم تدارسها في حلقة العمل، وتنوعت الأساليب التي استخدمت في هذه الحلقة فقد أتيح للمشارك خلالها فهم وتعلم مجموعة من التقنيات ومنها:الأسلوب التفاعلي والأسلوب الحواري وأسلوب الأمثلة الحية.

إلى الأعلى