الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “النفط والغاز” توقع على اتفاقية بترولية مع “هايدروكربون فايندر” في منطقة الامتياز رقم ـ 7 (أبو الطبول) بالوسطى
“النفط والغاز” توقع على اتفاقية بترولية مع “هايدروكربون فايندر” في منطقة الامتياز رقم ـ 7 (أبو الطبول) بالوسطى

“النفط والغاز” توقع على اتفاقية بترولية مع “هايدروكربون فايندر” في منطقة الامتياز رقم ـ 7 (أبو الطبول) بالوسطى

كتب ـ عبدالله الشريقي:
وقعت وزارة النفط والغاز أمس على اتفاقية بترولية مع شركة هايدروكربون فايندر للحصول على حق التنقيب عن النفط والغاز في منطقة الامتياز رقم ـ 7
(أبو الطبول) الواقعة في محافظة الوسطى والبالغ مساحتها 2331 كيلو مترا مربعا. حيث تعتبر منطقة الامتياز رقم – 7 (أبو الطبول) من المناطق المنتجة للنفط، التي تتميز بوجود ثلاثة حقول منتجه ساهمت في رفع معدلات الإنتاج بالسلطنة خلال الحقبة الماضية.
وقع الاتفاقية نيابة عن حكومة السلطنة معالي الدكتور محمد بن حمد الرمحي وزير النفط والغاز وعن شركة هايدروكربون فايندر سليمان بن محمد العدوي رئيس الشركة.
وقال معالي الدكتور محمد بن حمد الرمحي وزير النفط والغاز الاتفاقية تنص على التزام شركة هايدروكربون فايندر في تنفيذ مسوحات زلزالية وإجراء العديد من الدراسات الجيولوجية والجيوفيزيائية وحفر عدد من الآبار الاستكشافية والانتاجية ..مشيرا بأن التوقيع على هذه الاتفاقية تم مع شركة محلية، حيث أصبح لدى الشركات المحلية قدرة من حيث الاستثمار المحلي وهذا شيء مشجع في الحقيقة خصوصا في هذا القطاع الذي دائما ما يكون الاستثمار في قطاع النفط والغاز من شركات أجنبية ولكن الحمد لله أصبحت هناك شركات محلية قادرة على القيام بمثل هذه الاستثمارات في القطاع.
وأضاف معاليه أن لدى شركة هايدروكربون فايندر برنامج مشجع واستعداد لاستثمار أكثر وتحمل المخاطر بشكل أكبر وهذا هو طبيعة العمل في قطاع النفط والغاز ..متوقعا أن يبلغ حجم الإنتاج في الفترة الحالية بالمنطقة أقل من ألف برميل في اليوم وتأمل الشركة على حسب التقييم للمنطقة بأن يصل الانتاج الى 5000 الآف برميل في اليوم مستقبلا.
من جانبه قال على البطراني المدير التنفيذي شركة هايدروكربون فايندر إن المرحلة الأولى من هذه الاتفاقية مدتها ست سنوات ومن خلال هذه المرحلة هناك برنامج حفر آبار تطويرية واستكشافية وعمل مسح جيولوجي للمنطقة .. مضيفا أنه بعد هذه المدة هناك 15 سنة إضافية في حالة تحقيق الهدف وهو زيادة الإنتاج في الحقل حيث إن الحقل حاليًا إنتاجه نوعًا ما يعتبر ضعيفا وبالتالي سيتم تطويره من قبل الشركة.
وأعربت وزارة النفط والغاز عن أملها في أن تكلل جهود الشركة بالنجاح في اكتشاف حقول بترولية جديدة والمساهمة في زيادة الاحتياطي البترولي ورفع معدلات الإنتاج في السلطنة.

إلى الأعلى