الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 724 مليون ريال عماني القيمة المضافة للقطاع السياحي وأكثر من 3 آلاف عماني يعملون في وسائل الإيواء

724 مليون ريال عماني القيمة المضافة للقطاع السياحي وأكثر من 3 آلاف عماني يعملون في وسائل الإيواء

2.2% مساهمة القطاع في الناتج المحلي خلال 2014

ارتفعت مساهمة القطاع السياحي في الناتج المحلي للسلطنة لتسجل 2.2% بنهاية العام 2014 مقارنة بـ2.1% في العام 2013 وفق ما أشار إليه الكتاب الإحصائي السنوي لعام 2015 الصادر عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات.
وأشارت الإحصائيات إلى أن مساهمة القطاع في الناتج المحلي بين الأعوام 2005 و2014 بلغت أدناها في العام 2011 مسجلة 1.9% فيما كانت أعلى نسبة في العامين 2007 و2009 مسجلة 2.6% و2.7% على التوالي.
وارتفعت القيمة المضافة المباشرة للقطاع السياحي في العام 2014 لتسجل 724 مليونا و461 ألف ريال عماني مقارنة بـ653 مليونا و233 ألف ريال عماني في العام 2013 كما سجل العام 2014 إجمالي إنتاج بالقطاع السياحي بلغ مليارا و222 مليونا و22 ألف ريال عماني في حين بلغ إجمالي الاستهلاك 497 مليونا و562 ألف ريال عماني.
وبنهاية 2014 ارتفع عدد الزوار القادمين للسلطنة (السياحة الوافدة) إلى مليونين و98 ألف زائر مقارنة بـمليون و923 ألف زائر في العام 2013، وبلغ عدد زوار المبيت مليوناً و519 ألف سائح مسجلين 11 مليوناً و286 ألف ليلة بمتوسط ليالي إقامة 7.4 ليلة للسياحة الوافدة فيما بلغ عدد زوار اليوم الواحد 579 ألف سائح.
وارتفع حجم إنفاق السياحة الوافدة مسجلا 250 مليونا و913 ألف ريال عماني بنهاية 2014 مقارنة بـ227 مليونا و271 ألف ريال عماني في العام 2013 فيما بلغ متوسط انفاق السائح 119.6 ريال عماني.
وأشارت الاحصائيات إلى أن عدد الزوار المغادرين (السياحة المغادرة) بلغ 4 ملايين و727 ألف سائح خلال العام 2014 مقارنة بـ4 ملايين و301 ألف سائح في العام 2013، وبلغ عدد زوار المبيت 3 ملايين و358 ألف سائح قضوا 72 مليونا و553 ألف ليلة بمتوسط ليالي إقامة 21.6 ليلة فيما بلغ عدد زوار اليوم الواحد مليونا و369 ألف زائر.
وبلغ إنفاق السياحة المغادرة 414 مليونا و406 آلاف ريال عماني مقارنة بـ370 مليونا و155 ألف ريال عماني في العام 2013 فيما بلغ متوسط إنفاق السائح الواحد 87.7 ريال عماني، وبلغ حجم الإنفاق على تذاكر السفر في العام 2014 للسياحة المغادرة 107 ملايين و437 ألف ريال عماني فيما بلغ حجم الإنفاق على السكن 70 مليونا و427 ألف ريال عماني والطعام والشراب 61 مليونا و312 ألف ريال عماني والتنقل خارج السلطنة 16 مليونا و572 ألف ريال عماني والتسوق 99 مليونا و110 آلاف ريال عماني والنفقات الأخرى 59 مليونا و546 ألف ريال عماني.
وفيما يخص خدمات ووسائل الايواء ارتفع عدد الفنادق بالسلطنة ليبلغ 287 فندقا بنهاية 2014 مقارنة بـ266 فندقا في 2013، ومن بين الفنادق 12 فندقا في فئة 5 نجوم و23 فندقا فئة 4 نجوم و29 فندقا فئة ثلاث نجوم و58 فندقا فئة نجمتين فيما بلغ عدد الفنادق التي تتضمن تصنيف نجمة واحدة أو غير المصنفة بالإضافة إلى الشقق الفندقية والاستراحات 165 وحدة فندقية.
وارتفع حجم إيرادات الفنادق بالسلطنة مسجلا 216 مليونا و526 ألف ريال عماني بنهاية 2014 مقارنة بـ198 مليونا و835 ألف ريال عماني في 2013 حيث استحوذت فنادق الخمس نجوم على ما نسبته 51.6% من إيرادات الفنادق مقابل 25.1% للأربع نجوم و11.7% للثلاث نجوم و5.7% للنجمتين و5.9% للفنادق الأخرى، كما استحوذ إيراد الغرف على 58.3% من إيرادات الفنادق خلال 2014 مقابل 23.4% لإيراد الطعام و11.4% لإيراد الشراب و6.9% للإيرادات الأخرى.
وخلال 2014 بلغ عدد نزلاء الفنادق مليونين و426 ألف نزيل مسجلين مليونين و690 ألف ليلة فيما بلغت نسبة الاشغال 49.2%.
ومن بين نزلاء الفنادق في العام 2014 بلغ عدد العمانيين 982 ألفا و500 نزيل فيما بلغ عدد مواطني دول مجلس التعاون 207 آلاف و900 نزيل والعرب الآخرين 104 آلاف و100 نزيل والأوروبيين 516 ألفا و900 نزيل والآسيويين 493 ألفا و900 نزيل كما بلغ عدد الجنسيات الأخرى 121 ألفا و200 نزيل.
وبلغ عدد العاملين في خدمات وسائل الإيواء 10 آلاف و763 عاملا بواقع 3 آلاف و845 بفنادق الخمس نجوم وألفين و602 بفنادق الأربع نجوم وألف و425 بفنادق الثلاث نجوم وألف و263 بفنادق النجمتين وألف و628 بالفنادق الأخرى، وبلغ عدد العمانيين العاملين في خدمات وسائل الإيواء 3 آلاف و381 عاملا مشكلين ما نسبته 31.4%.

إلى الأعلى